مدارج السالكين

1 - الرحمة ( ج 1 )
مدارج السالكين

الرحمة ( ج 1 ) حلقة مسجلة عن ( الرحمة ) بمناسبة قناة الرحمة

1927
2 - الرحمة ( ج 2 )
مدارج السالكين

الرحمة ( ج 2 ) الكلام عن ( الرحمة ) وكيفية تحصيلها

993
3 - وفاة الشيخ محمد عمرو عبد اللطيف
مدارج السالكين

وفاة الشيخ محمد عمرو عبد اللطيف

958
4 - مدخل إلى مدارج السالكين | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لماذا خلقنا الله، ولماذا شرعت لنا العبادات. فالقلب ميت إلى أن ينفخ فيه من الروح والنور ( القرآن ). فعلم القلوب هو علم العلوم، وهو تعلم الأعمال القلبية مثل الإخلاص، والخوف، والرجاء، والخشية، والإنابة. وتكمن أهمية علم القلوب والتزكية في أنه لا يفيد أي علم آخر ما لم يضبط بعلم القلوب، وهذا بين في تدبر حديث أول من تسعر بهم النار قبل الزناة والعصاة وأصحاب الذنوب الحسية الظاهرة. وأيضاً لمقابلة الطغيان الشهواني والمادي في هذا العصر بفكر آخروي عالي. فالله جل جلاله قدم التزكية ( النماء والتطهير ) علي التعلم في ثلاث مواضع من القرآن. فالصوفية استأثروا بهذا وجعلوه علم الخاصة فحين أنه ينبغي أنه يعلمه عامة المسلمين. ولابد أن يكون علم القلوب بالتوازي مع العلم الشرعي. فالقلب ميزان، فالآيات تنزل فتزيد أحدهم إيمانا، وتزيد من في قلوبهم مرض رجزا، وكم من صاحب صورة دين خائن. في ظل هذا نحتاج ان نستشعر لذة هذه الأعمال القلبية مثل الأنس بالله وأهمية المعاني الإيمانية العالية. ونعلم علم المعاملة مع الله ونفهم مدى حساسيته البالغة.

9440
1:14:53
5 - التعريف بالكتاب والمصنف
مدارج السالكين

السير إلى الله هو عمل، فلنتدرج درجة درجة لنرتقى، لنصل إلى رضا الله، الهدف الوحيد في الحياة، لنعرف ما يرضيه ونجتنب ما يسخطه. فرضا الله سهل مثل الحمد لله بعد الأكل والشرب. نريد أن نعرف ماذا يرضي الله في التعامل مع الخلق والزوجة، وفي الليل والنهار. فكتاب مدارج السالكين سلفي العقيدة باستثناء بعض الشطحات الصوفية التي ذكرها الهروي وقد ردها ابن القيم رحمهما الله. وأن السلف عليهم الرضوان كانوا يسيرون إلى الله سيرا صحيحا ولكن بدون تسمية الأحوال والمقامات ولما فشا الجهل بها كان لابد من تسميتها لتعليمها للناس كما هو الحال تماما مثل النحو واللغة. فهيا لنقف مع معاني بعض هذه المصطلحات والفهم السلفي الصحيح لها، والعلم الذي ينفع صاحبه، وخطر استيلاء النفس الأمارة بالسوء على العمل الصالح. وأهمية أن يكون لك شيخ مربي يدلك في الطريق، وحقيقة السير إلى الله، والقوة العلمية والقوة العملية، وكيف يتحول العلم إلى حال.

6250
1:20:57
6 - قواعد السير إلى الله تعالى | مدارج السالكين
مدارج السالكين

تأصيل مسألة السير إلى الله تعالى ، وأن الصحابة رضي الله عنهم كانوا هم اهل السير الحقيقي والصحيح ولكن لم يسموا اصطلاحات ، ثم اصطلحت للحاجة للتفهيم والشرح . فالمقامات تكتسب بالجد والعمل، وقد ينسلخ العبد من مقام بعدما وصله؟ نعم ، ثم يعود بعد انسلاخه وقد لا يعود . واهل المقامات يبتلون في مقاماتهم . ويتأكد هذا جليا في حديث كعب بن مالك رضي الله عنه . وفضيلة الشيخ حفظه الله استنتج ١٣٥ فائدة من هذا الحديث . ولما قرب النبي صلى الله عليه وسلم عزم كعب بن مالك على الصدق ( وليس التبرير بالكذب ) ، وهذه هي البوارق واللوامع . فهل انت ناوي أن تصدق ، ولكن في الحقيقة هل تقدر على أن تصدق ؟! سيدنا كعب بن مالك قال عنه النبي صلى الله عليه وسلم اما هذا فقد صدق .. سيدنا كعب بن مالك ابتلي واول من ابتلي فيه هو اهله حتى كاد يرجع يكذب نفسه .. ولكن الله تاب عليه ونجاه بمقام الصدق .. وابتلي في مقام الصدق منذ هذا الموقف الى ان ثبت في مقام الصديقين .. فالأمر يحتاج إلى معاناه وثبات ضد الابتلاءات .. بالمحاضرة العديد من الفوائد منها ان الانسان في طريقه الى الله اما ان يكون في صعود وترقي أو نزول وسفول. والنازل يكون في القاع .. لا يوجد ما يتشبث فيه .. فالغارق ينزل لقاع البحر .. والواقع من الجبل يستقر في سفح الجبل .. وكل من كان اصلح عملا كان اعلى مقاما .. وكل من كان أعلى مقاما كان اعظم حالا. وأن من أنواع التربية الخاطئة اننا عندما نبتلى نفكر أن نعمل بأنفسنا ولا نلجأ الى الله ( قصة اصحاب الغار .. ) ، وعلاج هذا الامر هو الصلاة ( ... الا المصلين ) . ووقفة مع تحديد أهداف السير والكشف عن منازله.

4896
1:19:27
7 - أنواع السير إلى الله تعالى | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الناس في السير إلى الله قسمان: (الأول) لم يعرف الطريق إلى ربه ولم يتعرفها ولم يأتيها وهم السفلة .. و(الثاني) عرف الطريق إلى الله وسلكها قاصداً الوصول إلى الله وهم العلية .. والطريق إلى الله واحد لا تعدد فيه .. فالظلمات جمع ، والنور مفرد يرجع لله تعالى .. والظلمات متعددة بتعدد الحجب ( وهي المعاصي كبيرها وصغيرها ظاهرها وباطنها ، ... الخ ) كل معصية لها ظلمة خاصة بها .. فمن المعاصي ما هي قاتلة ، وكل معصية بحجاب وظلمة بينك وبين الله .. وطريق مرضات الله واحد ولكن مرضات الله متعددة .. حسب طاقة كل واحد ، لأنه لو كانت نوع واحد لضعف الكثير لعدم قدرتهم ، فلذلك يتسع الطريق لجميع القدرات والطاقات .. فمن كل من كان أصلح عملا كان أعلى مقاما .. وكل من كان اعلى مقاما كان اعظم حالا .. والقضية هي متابعة النبي صلى الله عليه .. القرآن والسنة بفهم سلف الامه .. والعمر في هذه الدار هو مدة سفر العبد الى ربه ، والايام والليالي هي المراحل ، فهناك من يسير للشقاء أو الى الله . والناس في الطريق الى الله ثلاثة : ظالم لنفسه / معاصي ولكن يتوب .. ومقتصد / يقيم الفرائض ونوافل راتبة .. وسابق بالخيرات / يجري في كافة انواع الطاعات .. والسائر الى الله والدار الآخرة ( واي صائر لمقصود ) لا يتم الا بقوتين : قوة علمية ( كمصباح ليبصر معالم وآفات الطريق ) .. وقوة عملية ( هو حقيقة السير ) .. ولابد من توازن بين القوتين : فلو كانت القوة العلمية اكبر = منافق .. يعلم ولا يعمل .. ولو القوة العملية اكبر = يعمل بلا علم ( يبتدع ) . فالذين هم ممن علموا ولم يعملوا / شبههم الله بالحمر والكلاب .. وقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم رجل يعذب في قبره ( تكسر دامغه بحجر ) لأنه أخذ القرآن ونام عنه ! فما بالك بمن لم يأخذ القرآن . وأي عمل لم يعمله النبي صلى الله عليه وسلم فهو بدعة . وفيها بيان ان العلم قبل العمل والقول ، وحقيقة محبة الله

5136
1:20:24
8 - المنزلة الأولى | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

منزل اليقظة أول منازل السائرين في فلك إياك نعبد وإياك نستعين فأول منازل العبودية (اليقظة) وهي انزعاج القلب لروعة الانتباه من رقدة الغافلين وما أعظم قدرها وخطرها وما أشد إعانتها على السلوك! فمن أحس بها فقد أحس والله بالفلاح وإلا فهو في سكرات الغفلة فإذا انتبه شمر لله بهمته إلى السفر إلى منازله الأولى . والمتيقظ هو من يشعر ان مرور اللحظات يقربه للمصير ، ويحتسب النومة مثل القومة . والغافلون كالأنعام بل هم أضل ، يأكلون ويتمتعون منغمسون في الدنيا .. فالفرق بين المرء وبين الدابة هي الامانة التي يحملها والعلاقة مع الله . فمن ينغمس في الدنيا يمل .. ومن لهم حال مع الله لا يملون فهم في علاقة مع الله .. وخطر الغفلة أنها سبب في نزع الإيمان من القلب وقد لا يشعر الإنسان بذلك . ومن قواعد وأصول السير إلى الله أن من مشى الى الله ١٠٠٠ سنة وخسر لحظة .. فقد خسر في اللحظة اكثر مما كسبه في الألف سنة .. فعلى الجميع العمل بلا كلل ولا ملل ، فالنبي صلى الله عليه وسلم وهو من هو / يتوب ويستغفر ٧٠ – ١٠٠ مرة .. قال ابن الجوزي في صيد الخاطر ( اختيار الحق لهذا الشخص ) / هو السبب في توبة من يتوب .. والهداية بيد الله وحده + ولكن تحتاج إلى سعي ( مثل الرزق تماما ) .. الهداية رزق وقدر .. وممكنة لكل مسلم مهما كان فجوره .. فيجب ان تعتز ان الله سخر ودبر لك ان يهديك .. ولَو علمت كيف هداك لذاب قلبا حبا لله .. اذ يدبر لك من سنين سبب هدايتك .. وأن تعلم أن الله اذا ارادك لأمر هيأك له . ولليقظة عدة أسباب منها أنها قد تأتي بفكرة بالعقل ، مثل فكرة الموت والقبر والحساب ، وتكون لسبب ظاهر . عندما يقال من ربك ستقول ربك في الدنيا . ومن الناس : منهم من يغلبه هواه / يتقهقر ، حجة عليه .. معذب لا راحة الجاهلين ولا لذة العارفين . ومنهم من واقف في مقام المجاهدة . ومنهم من يقهر عدوه . ومن الصفوة منذ استيقظوا ما ناموا ...

6174
1:09:58
9 - استحلاء اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كيف حالكم مع الله .. كيف حال قلوبكم مع الله .. موضوع الحلقة هو أصول الانتباه وشرح كيفية انزعاج القلب واستحلاء اليقظة وكراهية ما كان عليه كراهية الذنوب والعودة لخيانة الله بل يسجن أعداءه فيسجن الشيطان والنفس الأمارة بالسوء وتشويق القلوب للجنة وتوحيد الهم على رضى الله فقط .. اليقظة هي انزعاج = هي انتفاضة .. اليقظة لها اسباب ، ثم يتفرق الناس من يشمر ويصعد وهناك من ينام .. فلابد من استحلاء اليقظة .. لا احلى من الحضور في اليقظة .. وهناك فرق بين استحلاء اليقظة واستحلاء النوم .. هناك من يستيقظ ويتذوقوا حلاوة النوم وليس حلاوة اليقظة .. وهناك من ينتبه ثم يتبع الهوى فيعود للغفلة.. وهناك من يكون في جهاد بين العقل الذي ينادي بالتقوى والهوى التي تنادي بالشهوات .. وهناك من عرف من أين يؤتى ، وعلم أنه يجب ان يتخلص من الامور الجاهلية وهي امر شاق جدا ، فيحبس نفسه ( يقهر عدوه ) .. ان من زلقت رجله فإن أول ما ينظر إليه عندما يقوم ما الذي زلقه .. ما سبب الوقوع .. فيا من تعثرت في الطريق مرارا ألا تبصر ما عثرك ! .. فيا عبد الله لا تخون الله .. (يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله) ... لم يقل يا أيها الناس او الكافرون او المنافقون وإنما الذين آمنوا ! فالفواحش هي فواحش حتى قبل التحريم .. يجب أن تترقى وتسمو وتترفع وتستعلي على شهوتك والمعاصي ، فالله يعلم خلوتك .. وقفة مع حديث الذين اذا خلوا بمحارم الله انتهكوها .. ارتقي حتى تترك ما نهى الله عنه سماحةً لا مجاهدةً .. فهناك صفوة منذ تيقظوا ما ناموا ومنذ ما سلكوا ما وقفوا ، فهم في صعود دائم ، كلما صعدوا وارتقوا لمقام ينظروا الى المقام الأقل فيستغفروا .. وليدفعك لذلك نعيم الجنة .. إلى الجمال ، الملك ، ... فأقل نعيم الجنة = ١١ من الدنيا .. اللهم ارزقنا الجنة.

3627
53:51
10 - استجلاء اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

اليوم عن استجلاء اليقظة .. ما احلى الحضور في اليقظة .. انتبه انت مسلم انت موحد انت سني انت متيقظ .. اليقظة الحقيقية هي عمق الفهم للدين والعمق في العمل في الدين .. اليقظة ليس فقط لعاصٍ تاب .. وانما لتائب ليستمر في اليقظة .. وبعد اليقظة تأتي الفكرة ، ثم البصيرة ، ثم العزم .. هذه المنازل الأربعة الأولى .. كلما انتقلت لمقام انتقلت بالمقام الذي يسبقه الى المقام الجديد .. اول منازل العبودية هي اليقظة .. انتفاضة اليقظة هي الانزعاج مثل من عنده امتحان فكيف ينزعج عند الاستيقاظ .. واعلم أن *الله يريد منك قلبك* ان الله لا ينظر الى صوركم ، انما الى قلوبكم والى اعمالكم .. هل يوجد في هاتفك ما تستحيي ان يطلع عليه النبي صلى الله عليه وسلم ؟ اخطر واكبر من هذا وجود القذارة بقلبك ، فإن اكبر واخطر معاصي القلوب علمك بخبث قلبك وعلمك باطلاع الله عليه وصبرك على ذلك .. خطورة الذنوب انها تخذل صاحبها عند سكرات الموت .. هناك من قال عند سكرات الموت انه يكفر بما انزل عند محمد .. اللهم عافنا .. الروح عند نزعها تتحشرج .. فيتذكر ذنوبه .. كيف سأقابل الله بكل هذا .. فيكره لقاء الله فيكره الله لقاءه ! اللهم عافنا .. نحن في سباق على خط سباق واحد مع الصحابة .. فاذا رأيت من هو اطوع منك فهذا يجب ان يحزنك .. وأن تعلم أن الصحابة هم المواصفات القياسية للمسلم .. لابد ان يزعجك مرور الأيام .. الايمان له طعم وحلاوة .. هل تذوقت مرة ؟ فلا يكفي لهذا الدين ان تتكلم عنه وتتمناه وانما ان تعيشه وتحس به .. فاذا علمت أن حرارة الفرن التي تصهر الحديد ٧,٠٠٠ درجة مئوية ، فاعلم أن نار الآخرة قدرها ٧٠ مرة .. سيدنا ابن عمر وابن مسعود عندما يمر بالسوق ويرى الرؤس المشوية ، لا ينام ليلتها .. نزاعة للشوى / عندما ترى النار تطير فروة رأسك .. فمتى ستحس ، ومتى ستتوب .. فانتبه .. شمر لله .. انت خلقت للجنة يا مسلم .. فقد اعدت لك ..

3695
1:07:29
11 - علامات اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لن ننتقل من منزلة حتى تتمكن في القلب .. المرة السابقة ركزنا على ( الاحساس ) .. القلب لابد ان ينزعج ويرتاع .. وما اعظم هذه الروعة .. الغفلة مثل السكرات .. وعلامة اليقظة والانتباه وانزعاج القلب : أن ينطلق العبد بعد انزعاجه فيشمر لله بهمته الى منازله الأولى التي سُبِي منها .. والطريق إلى الله يقطع بالقلوب لا بالأقدام .. في تدرج حسي .. في اصول الوصول الى الله تعالى : القفز على اسوار المنازل يؤدي الى السقوط .. فمن يحس ، يتحرك إلى الله ويمشي .. حي على الجنة .. فالسير في الدنيا نفسه جنة .. حياة ومتع الدنيا مكدرة ومملة .. والدنيا ملعونة وكل ما فيها .. والناجي من هذه اللعنة / ذكر الله وما والاه او عالما او متعلما .. فحي على الجنة .. الشوق لرؤية الجنة وما غرس الله فيها من اشجار بيديه متعة في حد ذاتها .. وهكذا كل المعاني مثل التوكل والرجاء و ... إلخ هي الجنة في الدنيا وهي المتعة .. ألا إن سلعة الله غالية ألا إن سلعة الله الجنة .. الله يبيع لك الجنة مقابل نفسك ومالك .. أدرك نفسك يا عبد الله .. يوم القيامة يقول الله تعالى لآدم أخرج بعث النار .. من كل ألف : 999 إلى النار وواحد إلى الجنة .. النسبة لدخول الجنة 1 من ألف .. وفيها محاورة الشيخ د. عمر سليمان الأشقر .. الإنسان في هذه الحياة كمن اتسخت ثيابه وجسده .. أي من الذنوب والمعاصي اتسخت روحه وقلبه ( حديث اذا اذنب العبد نكت في قلبه نكتة سوداء .... ) .. أقسم الله تعالى بسبعة اشياء في اول الشمس / أنه قد أفلح من زكاها وخاب من دساها .. الصلاوات الخمس / عملية تطهير للقلب والروح .. والتطهير بالتوبة .. والذكر أيضاً عملية تطهير للروح والعقل .. والتدرج أولا يكون بإصلاح الفرائض ، ثم الاستزادة بالنوافل .. والعبد مهما تكررت منه المعاصي لا ييأس، فإن يأس فقد نال منه الشيطان فإنه يريد أن يوصلنا لليأس .. والتزكية ان تستمر على العبادات وترك المعاصي

3401
1:24:46
12 - أنواع اليقظة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

اليقظة هي القومة لله .. وهي اول ما يستنير القلب بالحياة برؤية نور التنبيه . وأقوى اسباب اقدام العبد على المعصية رغم علمه انها تودي اليه للنار ، واعراضه عن الطاعة رغم علمه انها تودي به للجنة : هي جسوم الغفلة على القلب .. الغفلة هي نوم القلب …كثير هم من ايقاظ الحس نيام القلب .. عكس من هو نائم الجسم ياقظ القلب مثل النبي صلى الله عليه وسلم .. الغفلة واليقظة يكونان في الحس والعقل والقلب .. مستيقظ القلب ونائمه كمستيقظ الجسم ونائمه ، نفس الفرق بينهما .. هذه الأيام هي حجة لك أو عليك .. اليقظة تبعث على الحياة .. حياة المحب مع حبيبه الذي لا قوام لقلبه وروحه وحياته الا به .. تعجز الحروف عن وصف حياة رجل يحب الله ويرضى بالله سعيد وقائم بالله .. فحين نتدبر قصة أصحاب الأخدود .. ونرى أن الغلام يرجع الغلام للملك بدلا من الهروب والابتعاد .. ولكنه يرجع وكل معاناته من أجل ان يسمع الناس اسم الله ! لا يمكن وصف ما يشعر به هذا الغلام .. يدل الملك على قتله لأجل ان يسمع الناس فقط اسم الله .. يريد أن يحيا مع اسم الله .. كيف الوصول للتيقظ ؟ خلو القلب من الاهتمام بالحياة .. آه من زمن غلب فيه حب واهتمام الدنيا .. ما مساحة خلو اهتمامك بالدنيا من قلبك وعقلك وتفكيرك ؟ هي نسبة اليقظة لديك .. لكل أمة فتنة.. فتنة أمتنا المال.. فاذا اردت ان يسلم لك دينك فلا يتعلق قلبك بالمال والمكانة .. بعض الناس مغمى عن رؤية النعم بسبب العموم والفتن ، فعند الاستيقاظ فيلحظ انه غارق في نعم الله .. عندما يستنير القلب بنور التنبيه يرى كل شيء زخرف وغرور لا قيمة له ، يرى حقائق الأشياء .. فعش حياتك دون أن تبيع دينك ولو سخط الكون كله عليك .. في هذه المحاضرة سنتعرف على أنواع اليقظة .. والتوفيق والخذلان .. الفرق بين قارون وبين سيدنا سليمان عليه السلام . . وأول شرط لمحبة الله تعالى والولاية والقرب .

3520
1:13:05
13 - التفرغ لمعرفة المنة بها | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

أهمية التفرغ والخلوة بالنفس وملاحظة نعم الله الباطنة والظاهرة واليأس من عدها والوقوف على حدها .. لحظ القلب الى النعمة نور يناله القلب المتيقظ ، وسر اليقظة هو صلاحية المحل ، أن يكون القلب صالحاً لقبول النعمة، فالله اعلم بمن يشكر ويعطيه النعمة .. والنعم هي النعم الدينية .. اما نعم الدنيا فان كانت تقربك من الله فهي نعمة ، اما لو شغلتك عن الله فهي فتنة .. استشعار وشهود المنة يوجب لك نوعين من العبودية : محبة المنعم والإزراء على النفس وذلتها أمام خالقها للتقصير في شكرها .. وهما متعة السائر إلى الله .. وأول ما يستقبل به النعمة معرفتها ، والاعتراف بها .. ، وان تعتقد أنك لا تستحق هذه النعمة وما نلتها الا لمجرد كرم الله عليك .. وأن تستعيذ بالله أن يقع في قلبك أن تنسبها لغير الله .. فالله فقط هو من يدبر ويحل ويقضي .. فلا تتعلق بالأسباب وإنما بمسبب الأسباب .. وتعرف في هذه المحاضرة على لطائف التعبد لله بالنعم من خلال معرفتها ومعرفة نعم قد لا تكون خطرت على بالك .. فالله هداك إلى الإسلام لدون تعب ولا سؤال ولا مقابل .. وأن الله تعالى كم صبر عليك وحلم بك ولطف عليك وأكرمك وأسبغ عليك نعمه ظاهرة وباطنة وكم أمهلك .. اللهم ربنا لك الحمد والشكر . وان تتعلم حسن النظر إلى النعم والثناء على الله جل جلاله بها ، والتوحيد في شكر المنعم .. وبعض الآداب في التعامل مع النعم .. فالله يحب أن يرى أثر نعمته على عبده .. والآفات التي قد تصيب أهل الطاعة .. وخمس عشرة فائدة في واجب العبد نحو النعم..

3389
1:17:34
14 - الازراء على النفس | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لابد أن تخلو وتجلس مع نفسك وتلومها ، وتحس ان الله يراك ويسمعك ، وتري الله انك تمقت نفسك . لابد من ساعة تجلس فيها مع ربك وتناجي فيها ربك .. من يقول انا مقصر فهو مغرور .. انما قول الصديق عن نفسه : انا مذنب . وكيفية التخلص من النفس الأمارة بالسوء في عناصر : أن لا ترى نفسك ، واتهام النفس بالتقصير وتوجيه اللوم لها ، ومخالفة النفس في أغلب أحوالها ، وان نروض انفسنا كما علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والانكسار لله والخضوع والذلة له سبحانه ، وحمل النفس على الطاعة واجبارها في أول الأمر ، وان تعلم أن مدح النفس يهلكها . ثم لابد ان ينزعج قلبك وترتاع .. لابد ان تحس .. ان لم نحس ونعيش هذه المعاني فلن نعيش الاسلام .. لابد ان تشعر باليأس من حصر نعم الله .. وتيأس من تفاصيل النعم .. لابد ان تشعر بالعجز .. عند لحظ النعمة تحصل لك طاعتين : التفرغ لمعرفة المنة بها ، وشعور التقصير في حقها ، وتثاب بعدها بطاعتين : محبة المنعم ، والإزراء على النفس ، وهذه صفة من صفات الصديقين . وان تعلم أن من أكبر آفات أهل الطاعة : استكثار الطاعة ، وان يوجب على الله حق بطاعته ، وان يظن بالطاعة أنه غني عن عفو الله ومغفرته . ثم شكر النعم في ثلاث عشرة نقطة ، منها أن لا يقع في قلبه نسبتها إلى سوى الله . ان يتخلى عن التعلق بالأسباب . الثناء على الله بها . محبة الله عليها . شكره بأن يستعملها في طاعته . ان يستكثر قليلها عليه . ان يستقل كثير شكره لله عليها . ان يشكر الله على قبول شكره عليها . ان يعلم أنها وصلت إليه من سيده من غير ثمن دفعه فيها . وان النعمة حتى وإن وصلت للعبد ولكنها لله .. فهو مستخلف فيها .. وان تزيده النعمة انكسارا وذلا ومحبة للمنعم .. وكلما جدد الله له نعمة أحدث له عبودية جديدة ومحبة وخضوعا وذلا ، توبة ، ورضا . وفيها أحوال السلف في الإزراء على النفس ، ومن ينتفع بالنعمة والعلم والإيمان .

4681
1:17:29
15 - مراتب اليقظة | لحظ النعمة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

هل تيقظتم ؟ اليقظة هي القومة من سنة الغفلة والنهوض من ورطة الفترة .. فإذا خلا القلب من التعلق بالدنيا وتعلق بالله وحده والدار الآخرة فهذه أول تباشير فجره .. وأول مراتب اليقظة : لحظ القلب إلى النعمة .. ويجب أن يستشعر كل النعم من عين جود المنة بدون استحقاق .. ويستعملها في الوصول إليه .. ولا بد من معرفة عقبة النفس .. فالنفس جبل شاق وعر في طريق السير إلى الله .. ولابد من عبوره .. وأول ما يعظم هذا الجبل رؤيته .. أن ترى نفسك .. لا يوجد أضر من نفسك .. لم يخطب النبي صلى الله عليه وسلم مرة إلا وقال ونعوذ بالله من شرور أنفسنا .. وعلم أصحابه هذا الدعاء : اللهم ألهمني رشدي وقني شر نفسي .. الرشد معرفة الحق واتباعه .. والغاوي من يعرف الحق ولا يتبعه . فخطوات عبور جبل النفس : ألا ترى نفسك .. فالنبي صلى الله عليه وسلم لم يكن يرى نفسه ففي حديث لن يدخل احدكم الجنة عمله قال ولا أنا . كذلك مخالفة النفس سنة النبي صلى الله عليه وسلم .. مثل سرد الصيام ، القيام في كل أوقات الليل لترويض النفس ، لأن المشكلة في أن العبادات تصبح عادة وتؤدى بدون قلب وبملل .. ولابد أن نكره أنفسنا على الخير .. فمن ينتظر أن تطيعه نفسه على الخير عفوا فلن يفعل أبدا .. فالظروف لا تنتهي والأعذار كثيرة .. الذل والخضوع والافتقار هو أصل العبودية .. وهو أقرب وأوسع باب إلى الله .. يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : (من أراد السعادة الأبدية فليلزم عتبة العبودية .(الذل هو طاقة قلبية .. عندما تستنفذ في الحياة لا يجد ذل لله .. لذلك لابد أن يقبل ويذل لله بكامل قلبه حتى لا يذل لشيء أو أحد .. والذل أنواع : ذل الحاجة والفقر .. وذل المحبة .. فالمحب ذليل على قدر محبته .. وذل الطاعة والعبودية ، وذل المعصية والجناية ، وذل التوبة .. فالتائب الذي لا تظهر عليه ذلة يعود للذنب مرةً أخرى .. وأذل ما يكون العبد لربه حال سجوده ...

3467
1:30:00
16 - مراتب اليقظة | مطالعة الجناية (أ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

المرتبة الثانية من مراتب اليقظة هي تأمل العبد في ذنوبه ومعاصيه ومعرفة العقوبة على المعاصي في الدنيا قبل الآخرة والتشمير لتداركها والتخلص من رقها وطلب النجاة بالتوبة منها .. مدارج السالكين لها مذاق خاص وأحوال خاصة .. فهل استجابت قلوبكم ؟ لابد أن تتحرك قلوبكم .. حركة حقيقية .. أكثر الناس يتحرك وقلبه نائم .. القيام هو قومة الروح والقلب . في الصلاة : القيام للقنوت .. والركوع للتعظيم .. والسجود للذل .. فمن لم يحقق هذه المعاني كان كالخشبة .. كثير ممن لم ينتفع بالصلاة لأنه لم يتحقق فيها بهذا .. والحياة نور .. واليقظة بداية دخول النور للقلب .. فالقلب ميت وغافل ونائم قبل أن يدخل النور إليه .. وأول النور هو لحظ النعمة .. فلحظ النعمة هو موجب اليقظة وأثرها أيضا .. وكثير من الناس لا يلحظ النعم بسبب الغلاء .. وقد ذكر الله لنا أن تكفل الرزق حق مثل النطق .. فالذي جعلك تنطق قادر على أن يرزقك .. فهو أهون عليه .. فالحمد لله على نعمة الاسلام وان الله واحد .. يكفي تتوضأ وتصلي في اي مكان لتناجي ربك .. ومن نعم الله علينا أن كتبنا مسلمين قبل خلق السماوات والأرض بخمسين ألف سنة .. فمما يحجب رؤية النعم كلمة ( أنا ) ، لذلك لابد من إسقاطها .. ولابد من تفريغ القلب لفعل الطاعات .. قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : إذا تقربت لله بطاعة ولم تجد أثرها في قلبك اتهم عملك فإن المعبود كريم شكور لا يمكن ألا يعطيك الثواب حالا .. وبعض العبادات لا تأتي بالجهاد ولا الرياضة .. وإنما هي من قسم المواهب المحضة .. وأكثر العبادات لا تأتي في ابتداءها إلا هكذا .. بل إن أحسنها وأخلصها وأنفعها هي التي تأتي هكذا .. وفيها وجوب محبة الله تعالى وأن الله يرزقك بحبه وذكره .. ومطالعة الجناية ...

3153
46:41
17 - مراتب اليقظة | مطالعة الجناية (ب) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

المرتبة الثانية من مراتب اليقظة تأمل العبد في ذنوبه ومعاصيه ومعرفة العقوبة على المعاصي في الدنيا قبل الآخرة والتشمير لتداركها والتخلص من رقها وطلب النجاة بالتوبة . وفي هذه استكمال أربعين عقوبة من عقوبات المعاصي .. الملعونون في القرآن وفي السنة النبوية .. الأمر ليس مجرد مواعظ نسمعها وإنما هو علم ولابد من عمل .. فباب التوبة لم يغلق ما دامت الشمس لم تطلع من مغربها والروح لم تبلغ الحلقوم .. وأخطر شيء الا تبالي للذنوب فتحجبك عن الهداية .. ابن القيم يقول أكثر الناس لا يفهمون حقيقة التوبة : هي ابتداءً وقفة مع الذنب .. يا من تعثرت مرارا ألا ترى ما عثرك ! كيف آثرت باليا على باق . سؤال : لماذا تعصي الله ؟؟! هناك فرق بين من يعمل السوء بجهالة ثم يتوب وبين من يتعمد .. صفة المتقين ، أنهم لم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون .. أول وقفة مع الذنب ، الحذر من العقوبة .. إن الله كريم وحليم ورحيم وغفور ولكن إذا شاء عفا وإذا لم يشأ لم يفعل فليس لاحد عند الله شيئا .. وأعظم المعاقبة ألا يحس المعاقب بالمعاقبة ، والأشد من ذلك السرور بما يقع من العقوبة .. فاعلم هذه القاعدة : لابد لكل ذنب من عقوبة فورا تقع؟ في الدنيا حتى لو تأخرت سنين إلا اذا تبت وقبل الله توبتك .. وأيضاً الثواب معجل مثل العقوبة للعاصي . قال ابن القيم من عقوبات المعاصي : حرمان العلم وحرمان الرزق وحرمان الطاعة ، والوحشة التي تحصل له بينه وبيّن الناس، ولا سيما أهل الخير منهم ، وتعسير أموره عليه ، وظلمة يجدها في قلبه حقيقة ، ان المعاصي توهن القلب والبدن ، ويولد بعضها بعضا ، وتقصر العمر ، وتورث الذل والهوان ، وتضعف ارادة القلب وتقوي إرادة المعصية ، واذا كثرت طبع على القلب فصار من الغافلين . وهي سبب لهوانِ العبد على ربه، وسقوطِه من عينه. وتدخل العبد تحت لعنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .

3516
1:08:53
18 - مراتب اليقظة | التخلص من رق المعاصي | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

أخطر شيء أن يذنب المرء وينسى ذنوبه ومعاصيه فتتكاثر عليه فتقتله .. فالمعاصي صارت كثيرة وسهلة ومنتشرة في زماننا .. المعاصي خطر .. والمشكلة هي النسيان ( ونسي ما قدمت يداه ) .. فلابد من الوقوف على الخطر فيها .. لأن المعاصي سبب للعن ( الطرد من رحمة الله ) .. ولكل ذنب أثر وعقاب ، إلا أن تتوب وتستغفر فيمحى أثر الذنب .. والمخرج منها هو التوبة والاستغفار ، والصدق في طلب التوبة ، والتشمير لتدارك المعصية بالتوبة . عندما يعصي العبد ، فيستر ويعطي فيظن انه قد سومح ولكنه استدراج وكيد .. من اعظم الخطر ان تسلم لك دنياك ولا تحس بضياع دينك ( أن يملي لك لتزداد إثما ) .. فإياكم والذنوب فهي سبب أقفال القلوب وسبب حلول اللعنة . والخوف من غير الله ، فقلما يسلم التوحيد والإسلام والإيمان لمن يعصي . وهي سبب الوقوع في الذل لغير الله ، والابتلاء بتعسير الطاعات . أما العبد الموفق فهو العبد المحبوب (كما بالحديث القدسي فاذا احببته صرت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ... ) اما إذا لم يحبه الله تعالى فلن يكون موفقا . فيجب على العبد الإقلاع عن الذنوب والمعاصي .. حتى يظفر بحب الله .. إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين .. فإذا أحبك الله فماذا تحتاج بعد ذلك ؟! فحب من بعده تحتاج .. ( يحبهم ويحبونه ) سبق حبه حبك .. لو لم يكن في ترك الذنوب والمعاصي إلا هذا لكفى . وأيضاً إقامة المروءة وصون العرض وحفظ الجاه.

5393
1:11:05
19 - تمحيص العبد في الدنيا | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

مدارج السالكين ليست دراسة نظرية ولكن لابد من العمل .. لابد أن تكون واقعا معاشا .. وما من احد حتى المتقين الا وله ذنب .. ولكنهم سريعو التوبة .. فلابد أن تسرع بالتوبة . أخاف عليك أن تعيش على أمل التوبة .. وعندما تقترب .. تموت قبل أن تتوب ( يلههم الأمل ) .. فلنسرع بالتوبة .. ولنتخلص من عللها لابد من تحقيق الإخلاص لله ، ونسيان الذنب الفائت ، والانشغال بالطاعة ، خاصة العبادات الروحية .. فالشيطان يريدك عبدا للمعصية . وللجناية أربعة أركان : تعلق القلب بها ، والخوف على فواتها ، وتذكر لذتها ، والحرص على تحصيلها . فبسبب المعصية يكون المرء متعب ، وخائف ، وقلق . وكل من تخاف منه تفر منه إلا الله .. تفر منه إليه .. وأسهل من يرضى هو الله جل جلاله .. فهل انت صادق في طلب رضا الله ؟ هل أنت صادق في طلب شراء الجنة ؟! فالصادق لابد أن يكون معه الثمن .. فالتشمير .. التشمير .. فهذا الدين دين جد .. ولكي تكون حرا يجب أن تكون حرا من كل ما سوى الله وتكون عبدا لله فقط .. فالإنسان فطر على أن يكون عبدا .. فإن لم تكن عبدا لله وحده صرت عبدا لأشياء كثيرة .. فيجب : ألا تسوف .. وإن كنت صادقاً أن تدفع الثمن لا أن تتمنى .. يجب أن تشمر .. أن تتخلص من رق الجناية . وفيها تمحيص العبد في الدنيا بأربعة أشياء : التوبة ، والاستغفار ، وعمل الحسنات الماحية ، والصائب المكفرة .

3649
1:04:34
20 - كيف النجاة بعد التوبة ؟ | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الخطر بجميع المقاييس وأكبر خطر أن تعيش مهددا بالعقوبة ، فالله تعالى توعد العصاة .. فهم معرضون إلى سخط الله وغضب الله ولعنة الله وأن يخسف بهم الأرض .. كثيراً ممن يتعثر ويقع بالمعصية يظل في رقها وأسرها .. فخذ بمبدأ السلامة .. واجتنب جميع المعاصي .. فلا تضمن أنك ستتوب بعد المعصية .. فالشيطان يريدك في خندق المعصية ، أن تكون ذليلا وعبدا لها . فارتق إلى قمة وأعلى درجات الحرية ، العبودية لله وحده . قال السلف : من لا يشتهي شيئا لا يملكه شيئا . فماذا تشتهي انت ؟ عندما تسمع السلف ماذا يشتهون ستخجل من نفسك .. إنما أنت تشتهي دنيويات وحتى لو قلت اشتهيت آخرة فردك فيه ميوعة . ما النجاه ؟ ينبغي أن يكون هذا السؤال هو شغلك الشاغل والهاجس الذي يشغلك .. ويكون طلب النجاة بتمحيص المعصية .. فالذهب لا يكون ذهبا خالصا إلا بتمحيصه .. فكذلك المؤمن ، فالجنة طيبة لا يدخلها إلا طيب ، الجنة دار الطيبين ، لا يدخلها ذرة خبث .. إذن لابد لمن فيه معاصي أن يتم تطهيره ، بأن تمحى الذنوب بعشرة أشياء ( أربعة في الدنيا ، و ثلاثة في القبر ، وثلاثة في الآخرة ) . في الدنيا : بالتوبة ، والاستغفار ، وعمل الحسنات الماحية ، والمصائب المكفرة . ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون .. فنحتاج لتجويد التوبة .. والخطر أن يصرف الله قلبك عن الخير .. أن يخسف بقلبك .. وعلامة خسف القلب أن يدور في السفليات ، وعلامة رقي القلب أن يدور في العلويات . والتوبة يجب أن تكون شاملة وصادقة . ومن علل التوبة التي يجب تجنبها : عدم الإخلاص ، والالتفات إلى الذنب ، وعدم إشغال الوقت بالطاعة . فعود لسانك رب اغفر لي لعلها توافق ساعة إجابة .. وفيها قصة الصحابي الذي لما أصبت عينه في غزوة قال ( حس ) وعلمه رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقول بسم الله بدلا عنها . ودعوة إلى الجد في الطلب وتعديد النوايا في العمل الصالح .

3543
57:04
21 - الحسنات الماحية | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

يجب على الانسان فهم مراد الله من الابتلاء فبعض الابتلاءات في واقعها مصائب مكفرة لذنوب ارتكبها المؤمن وغفل عنها . ومن أسباب نجاته في الدنيا أيضاً التوبة ، والاستغفار ، والحسنات الماحية . فإن لم تف هذه للتمحيص بإنجائه من شؤم ذنوبه يمحص في القبر بصلاة ودعاء وشفاعة أهل الإيمان له ، وضمة القبر والعصرة وتوابع ذلك ، وما يهدى إليه من الأعمال. فإن لم تكف هذه ، ففي القيامة بأهوال القيامة ، وشفاعة الشفعاء ، وعفو الله . فالجنة لا يدخلها إلا طيب .. فمن كان فيه ذرة خبث بعد ذلك أدخل جهنم ليتطهر ثم يدخل في نهر الحياة ثم يدخل الجنة ان كان من اهل التوحيد ، لأن الذي يموت على التوحيد لا يخلد في جهنم . في قول الله تعالى : اتبع السيئة الحسنة تمحها ، فالسيئة قد ذكرت قبل الحسنة لتفيد الاختصاص، لكي تفعل حسنة بقدر السيئة . لكل عبد ذنب يعوده من حين لآخر .. فمن تمكنت منه الذنوب هلك .. قيل هلك من غلبت آحاده عشراته . فنحتاج لفكر التجار مع الله للنجاة ، فتذكر النية في ثواب صلاة الجماعة والسعي لها .. والحرص على أداء الأعمال التي وعد فيها من أداها بالبراءة من النار والعتق منها مثل : الصلاة لمدة أربعين يوما في المسجد تدرك فيها تكبيرة الإحرام .. والدعاء في أذكار الصباح والمساء ( دعاء اللهم إني أصبحت/ أمسيت أشهدك ... ) وأيضا ذكر سبحان الله وبحمده مائة مرة باعتقاد حين تصبح وحين تمسي .. وصلاة أربعة ركعات قبل وبعد الظهر .. عينان لا تمسهما النار ومنها عين بكت من خشية الله .. وحفظ القرآن .. والإحسان في تربية البنات .. واستحضار النية في الوضوء وصلاة ركعتين لا تحدث نفسك فيها سبب لمغفرة ما تقدم من الذنب ، واسباغ الوضوء على المكاره ، وكثرة الخطى إلى المساجد ، والمكث في المسجد بعد الصلاة . وفيها شرح بعض الأذكار واستنباط الفوائد منها. وتخليص القلب من الشرك الخفي مثل شرك المحبة . وأقصى ما تحلم به أو تتخيله فالله أكرم

3451
1:05:45
22 - الابتلاء وتعميق اليقين في الآخرة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

ماذا إذا لم تكفيك مكفرات الذنوب الأربعة : التوبة والاستغفار والحسنات الماحية والمصائب المكفرة ؟ هذه المحاضرة لكي تقول كلمة لا إله إلا الله عند الموت، ولتعميق اليقين في الآخرة . إنها دعوة للإصلاح قبل فوات الأوان ، إنها دعوة للإسراع بالأعمال الصالحة . فالصلاح لمجرده هو وسيلة وليس غاية .. وسيلة لرضا الله .. والمصائب المكفرة هي من شؤم المعاصي والذنوب .. فإذا كان الله يحب الرجل ابتلاه بالمصائب .. وربما كان له عند الله المنزلة لا يبلغها بعمله فيبتليه ليرفعه .. ووقفة مع مقولة سيدنا أبي بكر في الآية ( من يعمل سوءا يجزى به) .. كيف العمل بعدها ؟ .. فيكون بالحزن والمرض والابتلاء .. والشرط لتحصيل ثمرة الابتلاء هو الصبر والاحتساب .. والصبر بحبس القلب عن التسخط واللسان عن الشكوى .. والبلاء هو دواء .. قال تعالى : إن كل شيء خلقناه بقدر .. فالابتلاءات بقدر الله .. تجرع ما أصابك .. وقيل ان الصبر هو تجرع المر بغير تعبيس في الوجه .. فالله تعالى أرحم بك منك ، فانك مملوك لحكيم .. ابتلاك لمصلحتك .. ومشكلتنا أننا تعودنا العافية .. فعندما يأتي البلاء ننزعج .. فالطبيعي أن الدنيا دار ابتلاء .. وإلا كيف سنحب الآخرة .. حيث لا ينبغي أن تركن إلى الدنيا .. كما انه ليس لك حق الاعتراض على الابتلاء .. فما تطلبه قد ينقص من أجرك .. فمنع ما تطلبه هو عطاء .. يستمر البلاء ليستمر العطاء .. لذلك لابد من الصبر على الصبر .. وليس صبر البهائم ( صبر المضطر ) الذي لا خيار آخر له .. ولابد من الاحتساب .. إنما الأجر عند الصبر بالاحتساب . وفيها بيان شدة البلاء بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم . وقصة صبر المرأة التي تصرع من أجل الجنة ، وكان بيدها أن تشفى .. وعاقبة أهل البلاء يوم القيامة .. والفرق بين المؤمن والمنافق عند نزول البلاء .. وأحوال بعض السلف مع البلاء .

3158
1:01:52
23 - القبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

غلبت قسوة القلوب على الناس .. صارت معالجة القلوب أمرا ليس بالهين وسط هذه المتغيرات الشديدة والكثيرة والدائمة والمتلاحقة والسريعة ، ومعاملة الناس وما يصدر منهم .. وسط هذا كله نريد إصلاح وليونة القلب .. فالنجاة من المعاصي يجب أن تطلب .. يجب أن تطلب أن تتطهر من الذنوب .. يحتاج الإنسان إلى طلب التمحيص .. فلا يمكن أن يدخل الجنة أحد إلا بعد ان يمحص فالجنة طيبة لا يدخلها إلا طيب . فإن لم تكن التوبة نصوحة أو الاستغفار لم يكن تاما أو المكفرات غير كافية أو المصائب لم تصادف قلبا صابرا راضيا ، وهذا لعظم الجناية أو لضعف الممحص .. فيتم التمحيص في القبر ( حيث الظلمة والوحدة والوحشة وانقطاع الأعمال ) . فأكثروا ذكر الموت ، ذكر هادم اللذات . فلو بقي أحد لأحد لبقيت السيدة خديجة لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .. ولو كان سيخلد أحد لكان النبي صلى الله عليه وسلم مخلد .. ولكن هناك أمل طالما لم تقف أمام الله تعالى بعد .. ومن أهم الأمور : لا إله إلا الله عند الموت .. هل ستقول عند الموت لا إله إلا الله ؟ هل توقن بأنك ستموت ؟ إذا كان نعم .. فلماذا لا تعمل صالحا وتكف ذنوبك ؟ أيحسب الإنسان أن يترك سدى؟؟! ففي القبر لا تسأل الا عن ربك الله جل جلاله ، ونبييك محمد صلى الله عليه وسلم ، وعن دينك الإسلام . فهذه العقائد ينبغي تثبيتها في نفوس الناس . وفيها قراءة من كتاب القبر لفضيلة الشيخ حفظه الله تعالى وقصة طلب سيدنا إبراهيم عليه السلام أن يري كيف يحيي الله الموتى واستنباط بعض الفوائد منها .

3025
1:05:19
24 - أهوال القبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إن المعاصي تثبط المسلم عن الطاعات فلا يذوق لذتها، حتى وان هم بها ولم يفعلها ، فتب إلى الله تعالى منها وأته برفق قبل أن يؤتى بك رغم أنفك ، فليس من أتى بإرادته كمن أتي به رغم أنفه بمصيبة أو ابتلاء . وأخطر ما في العقوبات المعاصي أنها تخذل صاحبها عند الموت وتحول بينه وبين النطق بكلمة التوحيد ( لا إله إلا الله ) . ومن السنن الربانية أن من تخلى عن الله في الخلوات ، تخلى الله عنه في أحرج الأوقات . فالحذر كل الحذر من مبارزة الله في الخلوات بالمعاصي . وتكفير الذنوب بعد الموت في ثلاثة عناصر: صلاة أهل الإيمان عليه، وأهوال القبر الستة ومنها ضمة القبر والجليس وفتح باب الى النار، وما يهدى له من الأعمال الصالحة ومنها الحج والعمرة .. فمن رحمة وكرم الله عليك أنه يمدك بالفرص حتى بعد موتك ، مثل شفاعة ودعاء المسلمين لك وصلاتهم عليك . ثم في القبر تظهر النتائج الأولية لامتحان الحياة الدنيا .. وآه من القبر . كل من يهرب من شيء يتركه وراءه ، إلا القبر تجده أمامك تقع فيه .. وكأن جميع قارات الدنيا محدودة بقبر .. كل الطرق تؤدي إليه .. ولا يرجع من طريقه راجع .. الكل فيه سواء .. في هذه الحفرة يقف كل شيء .. كل شيء يبلى إلا العمل .. في القبر لا تسأل عن عملك واسمك ومكان إقامتك ، إنما تسأل فقط : من ربك ، من نبيك ، ما دينك .. ووقفة مع ثلاثة من أهوال القبر الستة : تكليم القبر .. فالقبر يتكلم .. بيت الظلمة وبيت الوحدة .. الأرض تشهد عليك .. السماء والأرض تبكي على الصالحين وتلعن غيرهم . وضمة القبر .. سيدنا سعد بن معاذ رضي الله عنه رغم اهتزاز عرش الرحمن لموته إلا انه لم ينج من ضمة القبر .. فالكافر يضيق القبر به حتى تختلف ضلوعه . ثم سؤال الملكين الاسودين الازرقين الذين يجران شعرهما ويبحثان القبر بأنيابهما . وفيها أهمية الدعاء باجتهاد وحضور قلب .

3613
59:37
25 - أهوال القيامة ج١ | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

خطورة شعبان ، وسر صيام النبي صلى الله عليه وسلم لأغلبه ، لأنه ترفع فيه الأعمال إلى الله جل جلاله ، ولأنه شهر يغفل الناس عنه . فأصلح صحيفتك قبل أن يدخل عليك شعبان ! وبادر بالتوبة ، فمن يقول انه لا ذنوب له فهذه أكبر ذنوبه : الكبر والغرور ورؤية النفس . والفرق بين من يقع في الذنوب بالخطأ وبين من يصر ويمكر ويخطط لها . وعقيدتنا عقيدة أهل السنة والجماعة أن من يموت مصرا على كبيرة يكون حكمه تحت المشيئة .. إن شاء الله عذبه وإن شاء رحمه وغفر له . ثم أهوال القبر الستة ، وأهوال الموت ومنها رؤية ملك الموت . فعند خروج الروح الطيبة تصلي عليها كل ملائكة السماء والأرض وتفيح من السماء أطيب رائحة قط .. تكفن الروح العبد المؤمن الصالح بكفن من الجنة وحنوط من الجنة ويصعد بها في السماء .. وروح الكافر تكفن بكفن من النار وحنوط من النار . ثم ترد الروح الي الأرض وتدخل في الجسد ، فيأتياه ملكان اسودان ازرقان يجران اشعارهما ويبحثان القبر بأنيابهما .. اصواتهما كالرعد القاصف وابصارهما كالبرق الخاطف .. فتلداك وترتاك .. يجلسانه وينتهرانه بشدة : من ربك ؟ ولا تكون اجاباتك الا بحسب الواقع الذي كنت تعيشه في الدنيا .. وفي القبر الضمة ، العصرة ، الانتهار ، وتوابع ذلك . وضمة القبر تتفتت منها وتختلف أضلاع الفجار والكفار . وعذاب القبر ونعيمة دفعة تحت الحساب .. فعلى قدر ذنوب العبد يكون العذاب .. ويكمل في جهنم إن لم تكف أهوال القبر للتكفير ، ويمحص يوم القيامة . ومن أهوال القبر دخول الجليس ، ورؤية مقعده من الجنة أو النار ، وفتح باب إلى الجنة أو النار .. وجليسك في قبرك هو عملك الصالح أو عملك غير الصالح في هيئة رجل قبيح الهيئة وجهه لا يبشر بخير معك إلى يوم القيامة . ومن كان من أهل الجنة يفسح له في قبره مد بصره . وفيها أهمية الدعاء للوالدين وللأموات ، والصدقة ، والصدقة الجارية ، والحج والعمرة. وشأن وصفات المنافقين الجدد

3496
59:33
26 - أهوال القيامة ج٢ | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

ها هو ذا شهر رمضان قد اقترب ، َوتفصلنا عنه أيام قلائل ، حيث فرص العتق من النار في كل ليلة ، وفرص استجابة الدعاء عند كل إفطار، فرمضان موسم عظيم للطاعات لا عوض لمن فاته، فعلينا أن نستعد له استعدادا حقيقيا . فالخطر كل الخطر أن تثبط فيه عن الطاعات .. أن يكره الله تعالى طاعاتك فيثبطك .. فمن أسباب التثبيط ( كما قال ابن القيم ) : أن يدخل واجب الوقت وأنت غير مستعد ومتهيأ لفعله . وأن ترد الأمر لأول وهلة لمخالفته هواك فيتقلب قلبك . ويسن في شهر شعبان كثرة الصيام .. ولحسن الاستعداد يجب تتوب إلى الله عز وجل توبة نصوحا قبل دخول رمضان . وان تكثر من تلاوة القرآن وقيام اليل . وموضوع الحلقة : تمحيص القيامة إن لم يكف القبر ، وذلك بثلاثة أشياء : أهوال القيامة ( نفخة الصور .. نفخة الصعق .. نفخة الإفاقة – الحشر ، وطول يوم القيامة ، وتطاير الصحف ، والميزان ، والعرض على الله ، والصراط ، والقنطرة التي بين الجنة والنار ) . ثم شفاعة الشفعاء ، وعفو الله سبحانه وتعالى . فإن لم تكف هذه لتمحيصه فسيدخل النار ، ويخرج منها بعد أن يطهر إن كان موحدا ويدخل الجنة . ومراحل أهوال القيامة لابد من المرور عليها والوقوف معها ، فنفخة الصور تبيد كل شيء .. إلا الشهداء / لا يسمعون حسيس النار ولا يفزعون ، آمنون يوم القيامة . الكل يخرج من قبره كيوم ولدته أمه من التراب . أمامه شاهد ووراءه سائق . ويخرج من القبر يجد ذنوبه حول قبره لها جرم وحجم يحملها على ظهره ولا يحملها عنه أي أحد . والأرض يومئذ منبسطة بيضاء لا معالم فيها ، ويصطف فيها الناس، وتقترب الشمس من الرؤوس قدر ميل ، ويعرق الناس كل بقدر عمله ، حتى أن فيهم من يلجمهم العرق الجاما . وآخرون في ظل عرش الرحمن ، يشربون من يد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم . وفيها بيان العمه والضلال ، وأحول الناس يوم القيامة .

3092
49:03
27 - أهوال القيامة (الجزء الثالث) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لعلاج الفتور ينبغي أن نقرر أن أفضل وسيلة للدفاع هي الهجوم .. وللدفاع عن الإيمان ينبغي زيادة الطاعات .. فمن ينزل خطوة يسهل عليه تتابع النزول .. فإذا وقع العبد في درك الخطيئة فعليه أن يعلم أنه ليس هناك صلة أو قرابة بين العبد وربه .. فمن أذنب حتما سيعاقب .. لعموم قوله تعالى من يعمل سوءا يجز به .. ويمنع نزول العقوبة تمحيصها .. والتمحيص اذا لم يتم في الدنيا ولا في القبر يكون يوم القيامة .. ومن الممحصات يوم القيامة أهوال الساعة .. فيوم القيامة مقداره خمسين ألف سنة .. وأشد شيء على الإنسان هو الانتظار .. خصوصا انتظار المجهول .. يقال أن الناس يطلبون أن يشفع لهم عند الله بأن ينتهي هذا اليوم ولو إلى النار من شدة الانتظار .. وفي عز هذا هناك أناس في ظل عرش الرحمن يأكلون قرصة نقي كفأها الرحمن الجبار بيده وزائدة كبد الحوت ويشربون من يد النبي صلى الله عليه وسلم .. وهؤلاء الذين يستظلون في ظل عرش الرحمن يوم لا ظل إلا ظله : الإمام العادل .. فالله جل جلاله عدل يحب العدل .. وشاب نشأ في عبادة الله .. يعجب الله من شاب ليس له صبوة .. وهذا من فضل التعود على الطاعات . ومنهم رجل قلبه معلق بالمسجد .. فإن الملائكة تتفقد من يصلي فيها حين يغيبوا او يمرضوا .. إنما يعمر مساجد الله من يؤمن بالله واليوم الآخر . ورجلان تحابا في الله . ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال اني اخاف الله . ورجل تصدق بصدقة فلم تعلم شماله ما انفقت يمينه . ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه . ومن أظل غازيا . ومن أنظر معسرا أو وضع عنه . ومعاونة غارم أو مكاتب . والتنفيس عن غريم . المشترك فيمن يظلهم الله هو : مخالفة الهوى . وفيها وقفة مع حديث الشفاعة وحديث البطاقة ، وإذن الله ببدء الحساب ، فتفتح السماء أبوابا وتتطاير الصحف فمن آخذ بيمينه ومن آخذ بشماله أو راء ظهره ، فتبيض وجوه يومئذ وتسود وجوه ، والميزان .

3037
59:40
28 - أهوال القيامة ج4 | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

من عدل الله تعالى في الموت والقبر والقيامة أنك طالما تألمت فإن الله يحط من خطاياك ويمنحك حسنات .. يا له من رب .. يا الله . ويوم القيامة الكل يحشر .. صفا .. عرايا حفاة .. ينفذهم البصر يسمعهم الداعي .. حتى الوحوش حشرت .. ونشرت الصحف .. ونصب الميزان .. وفيه لا يثقل مع اسم الله شيء . ومن أسباب النجاة يومئذ حب الله ورجاءه وحسن الظن فيه تعالى . ففي حديث العبد الذي تلفت بعد الميزان وهو في طريقه للنار .. فلما أتي به وسأل قال ما كان هذا ظني فيك يا رب .. فقال تعالى خذوه إلى الجنة . هذا الحديث قمة الرجاء في وجه الله . وكذلك في قصة شارب الخمر الذي يجلد ونهي فلما لعن قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعله يحب الله ورسوله . وفي مرحلة العرض على الله ، الكل يرى الله وهو واقف في مكانه بدون تزاحم ، وهذه أخطر مرحلة في الأمر كله ، هو الذي رآك وانت تعصي وهو من سيحاسبك بنفسه . فيوم القيامة هو يوم الفضيحة الكبرى . ومن نوقش الحساب هلك وعذب ، فاترك الجدل والنقاش واعترف وقر بذنوبك ولا تبرر ، فالذي يحاسبك هو من يعلم السر وأخفى . ولمن خاف مقام ربه جنتان .. فاعمل حساب هذه الوقفة .. ماذا ستقول لله .. وكن على يقين أن الله تعالى سيكلمك وستقول الحق . ووقفات مع حديث الأعرابي حين قال إن الكريم إذا قدر عفا ، وحديث تقرير الله تعالى للإنسان بنعمه عليه .. أظننت أنك ملاقيّ ؟! فيجادل فيشهد جسمه عليه ، وحديث يدني الله عبده ويضع عليه كنفه ويقرره بذنوبه فيقر بها، فيقول له الله تعالى سترتها عليك في الدنيا واغفرها لك اليوم ، وينادي فاز عبدي . وفيها التفكر في آلاء الله . وان من شروط صحة التوبة الإيمان ، أن تؤمن أن الله كان يراك وأن تعصي .

3139
59:40
29 - أهوال القيامة ج5 | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

هل أعددت لسؤال الله عز وجل جوابا ، عما فعلت وعصيت وانت تعلم ان الله رقيب عليك . ففي القيامة يتبرأ منك كل الناس وحتى اعضاؤك وتخذلك وتشهد عليك . يقول الإنسان يومئذ أين المفر . لتركبن طبقا عن طبق . يخرج من الحساب والعرض على الله أناس ليس في وجههم مزعة لحم .. حياءً من الله .. وهناك من يعرقون حتى يجري العرق أنهارا .. اللهم ارض عنا .. فإن لم ترض عنا فاعف عنا .. فإنه قد يعفى عن الشخص وهو غير مرضي عنه . ثم الصراط .. وينصب على شفير جهنم . إن الله شرع لعباده في الدنيا صراطا مستقيما .. فمن كان في الدنيا يمشي على الصراط سويا فكذلك كان في الآخرة .. والعكس بالعكس . وكما فارق المؤمنون الناس في الدنيا وكانوا مع القرآن ، كذلك يفارقوهم يوم القيامة ينتظرون ربهم . وعندما يضرب الصراط ، يكون أول من يمر عليه هو النبي صلى الله عليه وسلم وأمته .. ولا يتكلم يومئذ إلا الأنبياء والرسل ويقولون ( يا رب سلم سلم ) .. ويمر عليه الناس كل يسرع أو يبطئ بحسب عمله . فإما ناج سليم ، أو مخدوش ، أو ينزل ويقع في النار .. فمن لم يصل في الدنيا سيؤدي ما عليه من صلاة في نار جهنم .. ويكون طبقا واحدا بلا مفاصل .. فما لينت المفاصل لابن آدم في الدنيا الا للصلاة . ويعطى المؤمنون النور كل بحسب عمله .. ويضرب بين المؤمنون والمنافقون سور .. وهؤلاء هم من فتنوا انفسهم في الدنيا وتربصوا وارتابوا وغرتهم الأماني وغرهم بالله الغرور .. فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره .. فالمعاملة بالذرة .. ومن قطع اليد لدراهم وجلد الظهر في القليل من الخمر لا تأمن أن يفعل فيك مثل هذا يوم القيامة .

2935
1:01:29
30 - لقاء الخصوم في القنطرة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

ان ربنا الله عز وجل قد وضح لنا في عقيدتنا ، كيف خلقنا ، ولماذا وإلى أين نصير ، وكيف النجاة والسعادة . فإنك مهما عشت ومهما كان معك ومهما كنت ، سيدركك الموت .. ستموت . عندما تبلغ الروح الحلقوم تنتهي قضية الدنيا وتبدأ قضية الآخرة ، وأخطر شيء أنه لا إعادة .. لا دور ثاني .. لا تقل انك بصحة او شباب .. موت الفجأة والحوادث لا تعرف شبابا او مرضى . وبعد الصراط قنطرة بين الجنة والنار ، للاقتصاص للتنقية التامة قبل دخول الجنة .. فإياك وأن تجد على القنطرة أبوك أو أمك أو ابنك أو بنتك أو زوجتك . واعلم انك لن تدخل الجنة حتى لو مت شهيدا ، حتى يرضى عنك والديك . فإن الله تعالى يغفر فيما صدر منه في حقه ( إلا الشرك ) .. لكن لا يغفر فيما بين العباد وبعضهم . يعطى للناس من أفضل حسناتك المقبولة . استرض الناس . العبد المحب لربه يدرك أنه ليس له إلا الله ، إذا أردت أن يكون الله وكيلا لك هناك فيجب أن يكون وكيلك هنا . فإذا رضي الله عنك أرضى عنك خصومك . وإذا لم يرض عنك فسيسلمك إليهم ، فاحذر من هجوم الخصوم على حسناتك .. تخلص من حقوق الناس اليوم ، فطوبى لمن إذا مات ماتت ذنوبه ، ولم يحاسب إلا على ذنوبه .

2893
1:01:40
31 - الشفاعة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

في القنطرة ربما تنتهي الحسنات المنجية وتأخذ السيئات المهلكة .. فهل ستدخل النار وينتهي الأمر ؟ .. لا .. هناك الشفاعة .. الشفاعة هي أمل ورجاء .. عندما يؤذيك عدوك فيمكنك التحمل .. ولكن عندما يؤذيك ويتخلى عنك القريب فهذا هو ما يؤلم .. لذلك في القيامة يتخلى عنك كل قريب والكل يقول نفسي نفسي حتى الأنبياء إلا النبي محمد صلى الله عليه وسلم لأنه حبيب الله . وللشفاعة شروط منها : لابد من قدرة الشافع على الشفاعة .. فمن استطاع أن ينفع أخاه فليفعل .. من يشفع شفاعة حسنة يكن له نصيب منها . والشفاعة تكون لـمن ( شهد بالحق وهم يعلمون ) . والمشفوع له لابد أن يكون مسلماً . وأن يأذن الله للشفيع أن يشفع . وأن يأذن الله عن الرضا في المشفوع له . فكيف سنلقى ربنا وهو غضبان يوم القيامة ؟! .. لم يغضب قبله مثله ولا يغضب بعده مثله .. حتى يهاب الأنبياء أن يشفعوا .. يوم تخشع الأصوات للرحمن فلا تسمع إلا همسا .. والشفاعة هي للخطائين اللواثين .. والأمل أن ندخل الجنة بدون حساب .. فإن حوسبنا فسنفضح . ويشفع النبي صلى الله عليه وسلم لبعض المشركين ليخفف عنهم العذاب .. مثل عمه .. الشيء الغريب أن يظل عمه ٤٠ سنة يدافع عن النبي صلى الله عليه وسلم ثم لا يسلم عند الموت . وهناك شفاعة المؤمنين بعضهم البعض . وهناك من في الجنة يفتقدون احدا من النار فيشفعون له عند الله .. ويخرج من النار لنهر الحياة فيرجع كما كان ويدخل الجنة . اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عنا .

3369
53:54
32 - عفو الله ج١ | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

من الناس من يتلهى بالأمل ويكتفي أن يعترف بأنه أخطأ ويريد أن يتوب .. وهذا لا يكفي بل يجب التشمير والبدء بالعمل .. يجب أن يتخلص العبد من رق المعاصي ومن كل ما يتعلق به غير الله .. فالأصنام في زماننا كثيرة .. منها الكمبيوتر ( هُبَل ) هذا العصر .. وما اكثر المعاصي وما ايسر تحصيلها ، واكبر الظلم نسيان المعاصي . ومن أكبر معاصي القلوب ( عدم توقير الله ) علمك بخبث قلبك وعلمك باطلاع الله على ذلك وصبرك على ذلك. وهذه وقفة مع مطالعة الجناية والوقوف على الخطر فيها والتشمير لتداركها وتمحيصها في عشرة عناصر منها ثلاثة يوم القيامة ، أهوال القيامة ، والشفاعة ، وعفو الله. وفيها قصة المرأة التي زنت وجاءت للرسول وقالت طهرني .. حتى بعد ثلاث سنوات .. فكيف بالشباب اليوم وكل يوم يعصي الله بقسوة القلب .. قم الليل وقل لله طهرني ، فقد تحتاج بعد أن تموت حسنة واحدة لكي تنجو .. ولا تنتظر لما بعد موتك وأن يقوم ورثتك بعمل خير لك فقد لا يفعلون . وما أكثر القصص الدالة على ذلك . ثم مسألة في العقيدة في حكم من مات على التوحيد و كان مصرا على كبيرة .. هو مسلم قطعا .. إن شاء الله عفا عنه وأدخله الجنة وإن شاء الله عذبه في النار حتى يقضي ما عليه ثم يدخله الجنة .. فللنجاة لابد من سوء الظن بالنفس وحسن الظن بالله .

3143
51:43
33 - فلسطين واحتلال القدس |منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

قضية احتلال فلسطين والتي اختزلت تاريخا من الذل العربي في ظل عمل متواصل لليهود عليهم لعنة الله. استقراء القصة من صفحات التاريخ . حيث بدأت قضية احتلال فلسطين في نوفمبر ١٩٤٧ عندما صدر قرار من الامم المتحدة بتقسيم فلسطين . ورفض العرب واكتفوا بذلك . فظل اليهود يعملون ، والعرب يخطبون ويتكلمون . ان مشكلة القدس وفلسطين تأزمت عندما خرج الأمر عن العقيدة الإسلامية وأصبحت قومية عربية . فاليهود لهم عقيدتهم والتي ينبغي ان تقابل بعقيدتنا التي هي أقوم وأقوى . فهل ضاعت القدس؟ . والجواب لا ، لم ولن تضيع القدس مهما كان ومهما يكون مما يحدث ومن حال العرب ، فقدسية المكان لا تتغير بأحوال الزمان ، فالأرض التي كانت مسرى الأنبياء لن تكون مكان لقتلة الأنبياء . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ألا وان الايمان حيث تقع الفتن بالشام . الله أرحم بالمسلمين هناك أكثر منا ومن أنفسهم . والجهاد حاليا قد يكون هو جهادك لنفسك . لأن الفرار إلى الله يكون بشرطه سبحانه وتعالى وليس بشرطك .. فالحماس والكلام لن يغير شيئا . لما طلب بنو اسرائيل القتال ولم يكن مكتوبا عليهم .. عندما كتبه الله عليهم تولوا الا قليلا منهم . ان ما يحدث في فلسطين والقدس إنما هو بأعمال هذه الأمة ولابد من التوبة والرجوع إلى الله .فنحن نحتاج للدعاء تماما مثل الذين يقتلوا .. من شعور العجز والحرقة الذي نشعر به . وفيها ان تعلم ان الذي بيننا وبين اليهود ليس القدس فقط وانما ان معاداتهم من الدين .. لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا . وكيف نستجلب رحمة الله في أحد عشر عنصرا منها الولاء والبراء والتقوى والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واصلاح ذات البين والصبر عند البلاء والاعتصام بالله والاحسان وقيام الليل .

3688
1:12:13
34 - معرفة الزيادة والنقصان من الايام | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة اليقظة معرفة الزيادة والنقصان من الأيام . مسألة الوقت وتنظيمه وواجب المسلم تجاه وقته ، فيضن بأنفاسه ويسعى بها ليتدارك الفائت ويصلح الباقي . الوقت هو العمر .. وهو مادة حياة الإنسان ورأس ماله . وكما في الحديث ستسأل عن العمر جملة وعن الشباب خاصة ، عن عمرك فيما أفنيته ، وعن شبابك فيما أبليته . فمن كان وقته لله وبالله فهو حياته وعمره . الإنسان في آخر زمانه .. سيتحسر على شبابه الذي أضاعه . فإن العمر والوقت نعمة .. ولابد من شكرها وإلا سلبت . ومن شكر نعمة الله سيكافئه عليها ، وإن لم يشكر فسيسلبها منه ويعذب بها . فالنعم جيران ، فلابد من إحسان مجاورتها . فإن نعمة الله قلما تفر عن قوم ثم تعود كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم . وشكر النعمة يكون في طاعة الله . فما هو الواجب على المسلم تجاه الوقت : الحرص على عدم تضييعه ، والغيرة على الدقائق . كان السلف أشد حرصا على الدقائق أكثر من حرصنا على الدراهم والدنانير ، حتى لا تتحسر يوم القيامة على تضييعها . ولتحقيق الاستفادة القصوى من الوقت ينبغي تنظيمه بتقسيمه الى أجزاء صغيرة ووضع هدف لكل جزء . فالوقت لا يمر عليك الا وانت في نعمة أو بلية أو طاعة أو معصية . وينبغي أن تؤدي حق الله عليك فيه بالشكر أو الصبر أو شهود المنة أو التوبة والاستغفار . ثم انتهاز فرصة ونعمة الفراغ . لا تضيعه بإتباع الهوى .. أهل الدين المتقون يبحثون عن الحق وإن خالف الحق هواهم .. لا تأخذ من الدين ما هو على هواك . ووقفة مع الفرار وهو ممن لم يكن إلى من لم يزل : الفرار من الجهل إلى العلم عقد وسعيا ، ومن الكسل إلى التشمير جدا وعزما ، ومن الضيق إلى السعة ثقة ورجاءً . وشرطي قبول العمل هما الإخلاص والمتابعة ، فإن كنت مخلصا ولم تكن متابعا للسنة لا يكون عملك مقبولا . وهما غير مترابطين فلا يأتي أحدهما بالآخر ، بل يأتيا معا . ومن السنن أن العلو والعز على قدر ا

2846
53:02
35 - كلمة لأبطال غزة وواجبنا تجاههم | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

مسألة الجهاد في سبيل الله والاعداد لها، وعقيدة أهل السنة في اليهود . ان الله جل جلاله يتخذ من عباده شهداء بنص القرآن ، فالشهادة اتخاذ . والجهاد يكون بجيش مجهز أمام جيش مجهز . والواجب على الشباب غير المسموح لهم جهاد انفسهم وتزكيتها ، والتخلص من المعاصي والذنوب . ولمواجهة اليهود لابد ان يكون ذلك بعقيدة كما أنهم أصحاب عقيدة . وعقيدتنا : عقيدة المسلمين – عقيدة حاملة وليست عقيدة تشعلنا – في اليهود أنهم كفار .. كفرهم الله . وأنهم أعداء حتى ولو لم يقاتلونا ، وانهم لن يكفوا عن محاربتنا حتى المعركة النهائية والتي لن يبقى بعدها يهوديا واحدا ، وأننا سننتصر عليهم . ثم كلمة ورسالة لأهل غزة ، واستجلاء الفوائد من المحن والابتلاءات في عناصر : الوعي بالقضية ، وانها تمحيص لكل من في الأرض .. فقد رأينا شرك وجهل وبدع في الدعاء .. لذا لابد من أن نتعلم آداب الدعاء ، ونتضرع الى الله جل جلاله ونوحده . وهذه المحنة تعلمنا جلاء المشاعر للأعداء ، وتكشف لنا حقيقة الشيعة . وأظهرت لنا أين مشكلة شبابنا . وان الأعداء عملوا لوقت كبير جدا . فنحن نحتاج كذلك لوقت كبير للاستعداد .. وآخر شيء سيكون الاعداد الجسدي . فمكن لدينك في نفسك اولا ، ولا تفقد رصيد الغيظ في صدرك . ولا تنفض ثوب الحزن الذي لبسته لغزة . اننا نحتاج للإخبات في ساعات ووجل من الله في ساعات. واعلم ان الأبواب الضخمة لا يشترط ان تكون مفاتيحها ضخمة مثل الباب ، ولكن تحتاج إلى صبر.

3194
59:40
36 - سبل مواجهة اليهود ، استغلال الوقت والمحافظة عليه | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كيفية تلافي الخطر الناتج من لعب اليهود في محاور ثلاثة وهي المخدرات والنساء وتضييع الدين. فالمخدرات خطر حقيقي لتغييب وعي الشباب . وعصمة الشباب من فتنة النساء ينبغي تلافيها بالحفاظ على البنات . ان الأمة يراد بها الفسق ليستخف بها .. فاليهود لا يريدون ان يدخل أحد في اليهودية ولكن يريدوننا ان نخرج من ديننا .. يريدون زحزحة الثوابت فينا .. لذلك لابد ان نغرس هذه القضية في ابناءنا واهلينا .. وهي إخراج اليهود من فلسطين . ثم عودة إلى شرح مدارج السالكين وأعلى منازل اليقظة ودرجاتها ، للحفاظ على الإيمان بمعرفة الزيادة والنقصان من الأيام وذلك بالتنصل من تضييع الأوقات .. التنصل الاعتراف والاقرار والاعتذار الي لله .. فالتنصل من الذنب لابد منه وإلا ستفعله يوم القيامة . والنظر إلى الضن بها .. أن تبخل بوقتك .. لتدارك فائتها وتعمير باقيها .. بالمحافظة عليها وعدم التفريط فيما بقى منها . وفيها حاجتنا لفهم ديننا ، ليس مجرد التعلم وانما الفهم العميق ؟! .. ودعوة لعمل طفرات إيمانية في حياتك .. أن تعمل أعمالا على غير عادتك . وان تحجم علاقاتك وهمومك .. ولا تبحث عن المبررات .. فمن غير الجيد ان توجد مبررات للفشل.

2706
57:43
37 - كيفية لحظ القلب إلى النعمة وصفاؤه ، مكان العقل | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لحظ القلب الى النعمة بنور العقل في عناصر منها : فهم الدين وان نعيشه ، اننا نعيش لنصل إلى الله ، وكلما عشنا وجدنا أننا مقصرين في حق الله . ان هؤلاء الملايين من المسلمين مهما سمعوا عن دين الإسلام وتمنوا نصره واعجبوا به فلن يغني هذا عن أن يعيشوه .. ومن فهم الحديث ، من لم يفهم هذا الدين لم يرد به خيرا . ثم الاستسلام ، فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر الصحابة وأمته بالاستسلام التام والانقياد . وصفاء الود وطعم الأنس بالله . ان الدنيا دار كدر وصفاء الحال فيها يحتاج لجهد ووقت مديد . اذن فمتى يذوق العبد طعم الأنس بالله ؟.. الذي هو من أعظم النعم .. والتي بها لا يحتاج الإنسان شيئا من الدنيا بعدها .. إذا صفى الود وخلصت المعاملة . والود لا يكون إلا بين إثنين .. الود القلبي أن تحب الله حبا عاطفيا صافيا . فمن صفى صفي له ومن كدر كدر عليه . والله غيور ، لا يحب أن يشرك أحدا في حبه معه . قال ابن القيم رحمه الله : إذا رضيت باليسير من الله يرضى منك باليسير ، واذا سارعت لمرضاته سارع لإرضائك .. فالجزاء من جنس العمل . ان القلب اذا صفا ضاقت عليه الارض فاتجه إلى السماء . ويصفو الود إذا اجتمع الهم في الود .. فاجعل قضية حياتك ومحورها هي حب الله . من يحب لا يسأل كم من الوقت تحبه .. بل مشغول طوال الوقت بالحب والمحبوب . ثم التدرج في طلب العلم ، وقدر العقل عند أهل السنة ، وأين القلب و بعض موافقات العلم الحديث . ان في كل المسائل يكون أهل السنة وسط وغيرهم طرفان .. المعتزلة يقدمون العقل على الشرع .. وهناك من لغوا العقل تماما .. وأهل السنة وسط بينهما .. فالعقل كالعين ، فكما لابد أن يضاء النور لكي ترى .. كذلك الشرع هو النور الذي يضيء للعقل لكي يعقل . والعقل في القلب بنص الشرع وقد أثبت العلم هذا ، مع شرح كامل لكيفية عمل المخ القلبي وتأثيره على السلوك والعاطفة والتفكير .. وأن المخ الرأسي تابع للمخ القلبي

2702
1:04:04
38 - الصدق ، نور العقل ووظائفه | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كيف حالكم مع الله ، كيف حال قلوبكم ، سنظل نسأل هذا السؤال ونصف وما نعالج به قلوبنا . لأن السير إلى الله يكون بالقلوب لا بالأقدام .. فإذا سلم القلب وصح .. فإنه بإذن الله يصل إلى الله .. وإنما يسلم القلب بالصدق ، قال تعالى : ( .. إلا من أتى بقلب سليم ) ، وقال عز وجل : ( .. يوم ينفع الصادقين صدقهم ) .. فالصدق يجعل القلب سليم . والصدق ليس فقط صدق اللسان .. بل في الأصل هو الصدق مع الله .. صدق القلب .. هل ترضى أن تموت على هل حالتك التي أنت عليها ؟! إذا كان لا .. فهل عزمت على التغيير ؟! أي عاقل لا يرضى حاله ولم يبدأ التغيير ؟! . ثم كيفية صفاء النعم ( وسط البلاء ) ؟ ويكون أولا بنور العقل ، حسب قوته أو ضعفه . ووظيفة العقل أصلا لتفهم ماذا يريد منك الله ، لذلك من لا يفهم قلبه المراد منه فهو لا قلب له ، فالمعدوم شرعا كالمعدوم حسا . والذي يعمي العقل ويلغيه هو الهوى .. يقتل فيه الفهم . ووظيفة العقل في عناصر هي الفهم عن الله ورسوله ، والنظر في العواقب ، والتمييز بين القبيح والحسن ، والتدبر والتأمل والتفكر .. والانتفاع بهذا ، والتذكر والانتفاع بالعظة ، وأخذ الموعظة من تجارب الآخرين ، وقياس الأحوال على الأحوال . وفيها ضوابط الكلام عن الإعجاز العلمي ، فالخطر يكمن في أن المعلومة العلمية قد تكون مخطئة فلا يعتد بها . فنحن نؤمن بما جاء الله به ابتداءً دون الحاجة إلى دليل . ووقفة مع قضية فتنة النساء واستفحالها في هذا العصر ، والتداوي من مرض الزنا والعشق والنظر .

3619
1:03:13
39 - أنت عاقل ؟! أسئلة لقياس الذكاء | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

أهمية العقل ووظائفه مثل الوقوف عند الشعرة بين الخطأ والصواب، والوقوف عند الوسط بين الافراط والتفريط، وعبوديته في الوقوف عند حده. عندما خير الرسول صلى الله عليه وسلم مرتين ( في السماء والأرض ) بين الخمر واللبن اختار اللبن .. فبشره جبريل انه اختار الفطرة وانه لو اختار الخمر لغوت أمته .. فهذا أمر جيد ومخيف أيضا .. هل هذه هي أمته حقا ؟! اننا بحاجة لكي ننج بعقولنا فمن لم ينج بعقله هلك به . فأخطر مواقف الحياة واشدها حرجا واقربها إلى الزلل تلك التي تحتاج فيها إلى تحكيم عقلك .. هناك مسائل تحتاج للاختيار .. ومن غلب هواه ولم يستعمل عقله ضاع . والامر اخطر لما يكون الفرق بين الخطأ والصواب شعرة . فالفرق بين اظهار العمل للدعوة والاقتداء وبين السمعة والرياء شعرة . كالفرق بين انتصارك للحق وبين انتصارك لنفسك وحبك ان توفق شعرة . او ان تتنازل عن حقك لله وبين شهوة خفية شعرة . فمن وظائف العقل ان يقف عند هذه الشعرة وان يقف عند الوسطية . فان كل خلق حسن يكون وسطا بين خلقين ذميمين .. والعقل هو من يضبط هذه الوسطية . مثلا الشجاعة خلق وسط بين التهور والجبن ، والغيرة المحمودة بين الشك واللامبالاة ، والقناعة بين الطمع والخسة ، والرفق بين الطيش والتفريط ، والرحمة بين القسوة والمهانة ، والتواضع بين الكبر والتفريط ، والحياء بين الجرأة والقحة . وأيضاً من وظائف العقل أن يدلك على الله . فما قيمة العقل ان لم يدلنا على الله ! وينزهنا عن السفاسف ، وان يقف عند حده . ثم، هل أنت عاقل في عشرين سؤال وأجوبتها، منها : هل تختار ما تبحث في مآله وعواقبه أم ما يوافق هواك حالا ؟ كيف بك إذا شعرت أنك ستبتلى ؟ خطط وخذ بالأسباب .. ولكن اذا وقع الابتلاء فعليك ان تصبر . هل انت متسرع في الكلام دون داع وفي الاجابة دون تثبت ؟ . ثم وقفة مع كمال عقل النبي محمد صلى الله عليه وسلم .

7634
1:08:42
40 - شيم بروق المنة ( رؤية النعم وسحب الطبع التي تحجب رؤيتها ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كل ما نسأل الله هو تعبيد العقل ، فعبودية العقل هي العبودية الحقيقية . والنعم قد تبدو لك غير واضحة مشوشة ، لذلك ذكر المصنف رحمه الله كلمة ( تصفو ) . ومن ذلك أن نرى المنع عطاء ونعمة .. فإن الله الكريم لم يمنعك بخلا وإنما لطفا . ولنقف مع العنوان ، شيم بروق المنة .. شيم اي تلمح ، وبروق جمع برق .. البرق يكون في لحظات .. والمنة ما تعطاه بدون استحقاق منك ، فتلمح برق المنة وتشبث بها . وسحب الطبع التي تحجب رؤية النعم هي النظرة التشاؤمية للحياة ، وتهويل البلاء وتحقير النعم ، والتطلع لما في أيدي الناس ، والغرور والعجب والبطر ، والطمع والبغض والحسد. وتلك من معاصي القلوب والتي هي أخطر وأكبر من معاصي الجوارح . ولتهوين البلاء ينبغي على المبتلى ان يفهم ثلاثة أمور ، انها في دنياه وليست في دينه ، وانها اهون من غيرها ، وانها مكتوبة في ام الكتاب هكذا فلابد من وقوعها . ثم ترك النظر المحرم على العين وهو ليس فقط للعرايا ، ولكن نظرة الحسد والحقد و ... إلخ . والنظر لما في أيدي الآخرين مدخل للشيطان .. يزين لك ما في أيدي الناس وبين يديك خير منه ، وكما قيل ( اخبر تقله ) .. اي اعرفه على حقيقته تتركه وتنساه . فالزوجة نعمة وغيرها مما حرم الله تعالى عليك مصيبة وسبب إلى دخول النار . فما انت فيه منة من الله دون استحقاق منك .. ولابد من تذكر أصلك . فتلمح النعم المنسية ، واعرفها واعترف بها .. تأمل نعمة التنفس !! بتفاصيلها .. لو تأملنا أصغر نعمة سنموت ساجدين لله . الحمد لله على الأكل وعلى انه جل وعلا تركنا نأكل . اما علاج غشى وعوار وعمى البصيرة يكون بمعرفة النعم والاعتراف بها ، ونسبتها الى الله وحده جل جلاله فهو مسبب الأسباب ، والثناء بها على الله وشكرها . ناجي ربك بالاعتراف بهذه النعم بأدب وتعظيم وتوقير وامتنان واعتذر له عن التقصير واظهر عجزك عن شكرها.

3486
57:18
41 - تطييب قلب المبتلى وفضل البلاء | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

القلب في زماننا تقطع وتتشتت بسبب الهموم والشهوات ، والناس تبحث عن الحلول ولكن الحل في القلب نفسه ، ان يكون مع الله . ثم ينبغي ان نعلم ان نعم الله سبحانه وتعالى علينا كثيرة جدا ، ونحتاج معرفتها ورؤيتها وشكرها . لذلك يجب ان تكون باحثا عن رؤية النعم حتى تلمح بروقها . فان الضياع هو الاستمتاع بالنعمة ونسيان المنعم . اما الموحد فيرى ان كل ما يملكه من الله . ومن وسائل صفو النعم الاعتبار بأهل البلاء . فكما قيل الصحة تاج على رؤوس الاصحاء لا يراه الا المرضى . وفي الحقيقة لا يوجد أحد في الدنيا غير مبتلى . ولكن طرق البلاء مختلفة من شخص لآخر . فهذه الحياة الدنيا دار بلاء . فكيف ننجو من البلاء ؟ اولا لا تظن انك واحدك المبتلى .. كل الناس بلا استثناء مبتلون .. هنا دار الهم والنكد والألم .. حتى النبي صلى الله عليه وسلم لم يسلم من هذا وابتلى بأشد انواع الابتلاءات .. من يريد الراحة ولا يريد هذه الابتلاءات فهذا في الجنة وليس هنا في الدنيا . ثانيا ان تعلم ان هذا من الله .. ( إنا كل شيء خلقناه بقدر ) أفعال العباد مخلوقة .. البلاء من فعل وتقدير وخلق الله وهو من يرفعه . وعدم ذكر تفاصيل البلاء .. وشكاية الله لغيره .. لا تشكو من يرحمك لمن لا يرحمك .. واعلم ان الله ابتلاك لا ليعذبك ولكن ليحبك ، فمن رضي فله الرضى ومن سخط فعليه السخط . وان الله اذا احب عبدا ابتلاه . والابتلاء هو سبب للانكسار أحيانا .. وعند رفعه يطغى الإنسان . وفيها قراءة من كتاب الله هو الطبيب وفضل زيارة المريض .

2713
48:37
42 - الصبر على البلاء | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

يعيش المسلم أفضل أيامه في البلاء إذا رضي وأقبل بقلبه إلى الله . ويبتلى المرء على قدر دينه ، فإذا ابتليت بشكل كبير فاعلم أن دينك جيد . والإنسان من جهله يطلب التلذذ بالنعمة ولو علم لكان بالبلاء أكثر تلذذا من العافية . في منزلة البرق : يستعظم المرء القليل من العطاء ، ويستقل فيها الكثير من الإعياء ، ويستحلي فيها المر من القضاء . فانه ما ابتلاك إلا ليعافيك . فاصبر فان الله جل جلاله مدح الله الصبر وأهله في ١٢٠ آية ، وعقبى الصبر دائما خير . الصبر مر في البداية ولكن يحليه الصبر لله .. لأن الله بيده عواقب الأمور . ومقام الصبر هو مقام الأكابر . ومنه صبر الكرام .. صبر الاختيار ، والإخلاص ، ورضا ، بدون تعبيس . وهناك صبر اللئام .. هو استمساك في الظاهر وتألم وسخط في الباطن . وجزاء الصبر سلامة الباطن والسعادة ورضا الله . ان الله عز وجل يحبك عندما يراك ويرى ما بك ويراك على ما يحبه . والصبر أصعب التكاليف .. الصبر على القضاء .. والأفضل .. الرضا عن القضاء . البلاء النفسي قد يكون أصعب من البلاء البدني .. يتحير العقل من حكمة القضاء .. ويجادل إبليس .. وهو الأخطر . فكيف أصبر ؟ الصبر على البلاء ينشأ من أسباب عديدة : شهود جزاءها وثوابها . وشهود تكفيرها للسيئات ومحوها لها . وإما أن لك ذنبا كبيرا لا يكفر إلا بهذا .. أو درجة عالية عند الله لن تبلغها إلا بهذا .. بالصبر والاحتساب . وشهود القدر السابق الجاري بها .. وانها مقدرة . وشهوده حق الله عليه في هذه البلوى .. تتفكر ماذا يريده الله منك .. ما مراد الله منك . وشهود ترتبها عليه بذنبه . وان يعلم ان الله قد ارتضاها له وقسمها . وان يعلم ان الله لا يريد ان يهلكه . وان يعلم انها دواء نافع ساقه اليه الطبيب العليم . وان في عقبة الدواء من الشفاء وزوال الألم ما لم يحصل بدونه . وان يعلم انها لتمتحن صبره . وان يعلم ان من رضي نال الرضا .

2959
59:04
43 - مشاهد العبودية في البلاء وأسباب تأخر الدعاء | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إذا كنت في عافية ، وابتليت وقعدت ، قد يكون حبسك الله لكي تتعبد ، فافهم عن الله وافهم مراده منك ، واصبر ، فالصبر فرض ، والرضا فضل ، وأفضل منه الشكر . من مشكلات هذا العصر ليس فقط اننا لا نتصور الإيمانيات العالية .. لكن صرنا لا نصدق ان هذا ممكن أن يحدث ، ومع الله تسقط الحسابات . مثلاً سيدنا زكريا عليه السلام كان يعلم أن الأسباب لا تصلح بأن ينجب كما ذكر ذلك .. وعندما رأي مريم ترزق بغير اسباب زاد يقينه فدعا ربه . سورة مريم تعلمنا أن نحكي لله همومنا . وعلى المبتلى أن يحذر ان تصدر عنه كلمة او فعلا او فكرا يمكن أن يؤدي للسخط او الكفر ، فراقب : لسانك ، وقلبك ، وعقلك . فالذي ابتلاك هو ارحم الراحمين ، ارحم بك من امك ، فلا تهول البلاء . سيدنا ايوب توسل إلى الله بالرحمة وقال ( مسني الضر ) ولم يهول البلاء . قال شريح القاضي ان من أصابته مصيبة فلله عليه فيها ثلاثة نعم : انها لم تكن في دينك ( لم تبتلى بكفر او كبيرة ) ، وانها لم تكن أعظم مما كانت .. فهي أخف من غيرها ، وانها لابد كائنة اذ هي مكتوبة عليك ، وانتظار البلاء اصعب من البلاء نفسه . أيها المبتلى لحظة واحدة في الجنة ستنسيك كل البلاء وكل الحزن ... لو دخلت الجنة إن شاء الله .. البلاء يذهب ويبقى الأجر كما تذهب اللذات المحرمة ويبقى الوزر . ومن البلاء أن يدعو المبتلى فلا يستجاب له .. وهذا أيضا يحتاج إلى صبر .. وقد يسأل ويتعجب .. وهو مريض ويحتاج علاج . وقد تخفى الحكمة من المقدور المؤذي ظاهرا ولكن الطبيب يرى في ذلك المصلحة .. وقد يكون امتناع الإجابة لآفة ( مأكول مشبوه ، أو غفلة في الدعاء ، او عدم توبة من ذنب ) .. وليس لأحد أن يتأله على الله ، فله الحكم وله الأمر . وفيها استكمال مشاهد العبودية في البلاء في تسعة عناصر منها التسليم والرضا ومطالعة الثواب ورجاء الآخرة والتفكر في عدم استجابة الدعاء وما يصاحب ذلك من أمراض والتخلص منها .

2867
1:13:16
44 - مطالعة الجناية (الجزء الأول) | منزلة اليقظة |مدارج السالكين
مدارج السالكين

المرتبة الثانية من مراتب اليقظة ، مطالعة الجناية وكيف تتحقق بالنظر فيها وان ذلك يوجب الانكسار والذل لله . وكيف تصح بتعظيم الله عز وجل . ان أهل الغفلة وأهل الابتداع هم أهل البلاء حقا ، الذين نعتبر بهم على ما هدانا الله من نعمة الهداية واليقظة . ومطالعة الجناية تصح بثلاثة أشياء : تعظيم الحق ، ومعرفة النفس ، وتصديق الوعيد . يقول الله جل جلاله : وخلق الإنسان ضعيفا . فالإنسان محاط بفتن وشهوات .. حفت النار بالشهوات والجنة بالمكاره . لذلك فإن المرء مهما كان متيقظا سيقع لأنه ضعيف .. كل ابن آدم خطاء . فلكل إنسان ذنوب على قدره ، وخطر الذنوب أنها تؤدي إلى سوء الخاتمة . والمخرج منها هو التوبة . وأول التوبة النظر . أن تنظر ان الله تعالى خلى بينك وبين الذنب فوقعت فيه ، ولو عصمك ما وجد إليك الذنب سبيلا . والعلاج كخطوة أولى أن تعتكف يوما في مسجد ، وتتفكر في سبب وقوعك في المعاصي . فحبك للمعصية اكبر من فعلها . فالحذر ان تحب ما يكرهه الله تبارك وتعالى . هنت عليه فتركك تقع فيها . فكيف نعالج حب المعصية وننزعه من القلب ، وقراءة في كتاب ( كيف أتوب ؟ ) لفضيلة الشيخ محمد حسين يعقوب . وفائدة مطالعة الجناية ان تخضع وتذل لله تعالى . فإن الله عز وجل يحب ذلك من عبده . انك عندما تذنب تذل لله فترى نفسك مثل الزجاج المكسر تحت الأحذية ، ليس فيك منفعة البتة ولا قيمة لك ولا رغبة فيك إلا أن يجبرك الله من جديد . ان من لم يذل لله راضيا وراغبا يذله الله رغم أنفه ، ولكنه لن يستمتع بهذا بالذل ، بخلاف من يذل راغبا . كان النبي صلى الله عليه وسلم يستكثر كل النعم ويستقل الطاعات ويستعظم المعاصي . ومشكلتنا اننا لا نعظم الله كما ينبغي ، فقد كان المنبر يهتز تحت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتكلم عن عظمة الله . فمن كملت في قلبه عظمة الله تعالى عظم عنده مخالفته .

3108
1:03:38
45 - مطالعة الجناية ( الجزء الثاني ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من درجات اليقظة مطالعة الجناية . وكيف يتحقق النظر إلى الجناية ، ووقفة مع موجبات التوبة ومراتب الذل الأربعة . نريد أن نثبت في قلوبنا إرادة التخلص من الذنب ، فمن الخطر أن تذنب ولا تريد التوبة . والأكبر من ذلك أن تصر عليه وانت تعلم ، وان لا تريد عفو الله ومغفرته ودرجات الجنة العليا . صاحب البصيرة إذا صدرت منه خطيئة فله النظر إلى خمسة أمور : النظر إلى أمر الله ونواهيه ، وليس بمجرد العلم ، ولكن باستشعاره في قلبك ، مثل أن تعرف الفرق بين معرفة الله وتعظيم الله في القلب . وثمرة ذلك ان يعترف بقلبه انها خطيئة وانه مذنب . وينظر إلى الوعد والوعيد ، ويحدث له ذلك خوف وخشية . ثم ينظر لتمكين الله له وتخليته بينه وبينها ، ان يقع فيها ويقدر عليها ، ولو شاء الله جل ثناؤه لعصمه منها . ويحقق له هذا النظر عبادات ومعرفة لأسماء الله وصفاته لا يحدث بغيره ، فيتربى . والتائب من الذنب عندما يرجع لربه يشعر وان التوبة أحاطت به من كل جهاته ، وانه ذليل خاشع طريح بين يدي ربه . وهذا الشعور لا يحصل بكثرة الأعمال وانما للتائب فقط ، فتربيه هذه الذنوب. كما ان الاعتراف يهدم الاقتراف ، فالنفس فيها طغيان مثل فرعون ، ولا يدفع هذه المضاهاة إلا ذل العبودية . والذل أربعة مراتب منها مرتبة مشتركة بين الخلق جميعا وهي ذل الحاجة . وذل خاص بأهل طاعته وهو ذل الطاعة وذل الاختيار . وذل في المشاعر والعواطف ، ذل المحبة . ثم ذل التوبة ، ذل المعصية والجناية . وسر ضياع الأمة الآن ، هو ضعف توقير الله تعالى وقلة تعظيمه في قلوبنا .

3117
56:46
46 - تعظيم ومعرفة ومحبة الله تعالى | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كلام نفيس عن تعظيم الله ومعرفته ، ومحبته في القلوب ، والأسباب الموجبة لذلك ، ووقفات إيمانية مع لفظ الجلالة ( الله ) ، وفضائل هذا الاسم ، وأثره على العبد . فإن الكلام عن الله تعالى يرطب القلوب ويطمئنها . وان الله تعالى جعل معرفته هي سبب الخلق والأمر . فإذا عرف الإنسان الله سعد بمحبته والانس به . ولا تحصل المحبة إلا بالمعرفة ، ولا تحصل المعرفة الا بدوام الذكر . ومن كان بالله اعرف كان له اخوف . ومن عرف الله أحبه ، ومن أحبه اقبل بقلبه عليه ، فأقبل الله عليه . وقرة العين بالله تأتي بشدة المعرفة وكثرة الذكر . وبسبب الجهل بالله تضيع حلاوة الإيمان . ومما أثر عن شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ان أصل تفاضل الناس بمعرفة الله ومحبته . وفيها بعض أقوال السلف عليهم الرضوان عن محبة الله تعالى ، وكلام عن الله جل ثناؤه في العقيدة السلفية ، ومن ذلك ان تعلم انه إذا أعرض الله عن جهة أظلمت أرجاؤها ودارت بها النحوس . ودعوة لتعظيم الله تبارك وتعالى وللكف عن الذنوب والمعاصي .

2988
1:03:45
47 - الله جل جلاله | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

ان الله عز وجل خلق الانسان واعطاه اللسان وعلمه البيان ليذكره ويثني عليه. وآفة الناس هي جهلهم بالله تبارك وتعالى ، مما يجعلهم يبعدون عنه سبحانه ، ويجترؤون على ارتكاب المعاصي والذنوب . والكلام عن الله سبب لترقيق القلب ، ودواء حقيقي لقلوبنا وعقولنا . فالله .. الله ، ما اعذب الكمة ، وما احسن الاسم ، وما اجل المسمى ، فهي حلوة في المنطق ، عذبة في السمع ، حبيبة إلى القلب . يجب أن نتعلم كيف نتملق ونثني ونمدح الله فإن الله يحب ذلك من العبد ، ولا احد احب للمدح منه سبحانه جل ثناؤه . وفيها بعض ما ذكر في الاسرائليات عن كرم وفضل الله تبارك وتعالى . ومناجاة الله جل جلاله . وسبيل لدخول الجنة بلا حساب ، يتعجب الله ويحب ويضحك ويغفر لمن قام من الليل وترك سريره الحسن وزوجته الحسنة ، ومن ضحك الله له فلا حساب عليه . وعن كلمة التوحيد ، لا إله إلا الله ، وانها افضل الدعاة . فهيا لنتعلم كيف نثني على الله ونناجيه. ونسبح، ونهلل، ونكبر، ونحمد الله جل جلاله حتى يقربنا ويحبنا .

2734
1:03:05
48 - ثاني مراتب مطالعة الجناية ( معرفة النفس ج١ ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

فهمنا حركة القلب ، والحركية في الدين . فانزعاج القلب هو تحركه ، فإذا استنار القلب مشى ، كما في قوله تعالى ( وجعلنا له نورا يمشي به في الناس ) . ثم إلى الذين يعانون ملالة الحياة ، إياكم والملل من الكلام عن الله . فتعظيم الله تبارك وتعالى هو الحل ، أن تكون عظمة الله تعالى في قلبك اكبر من كل شيء . فبها تتم مطالعة الجناية ، ثم بمعرفة النفس . في زماننا هذا نعاني فيه من خبث النفوس ، ومع ذلك يظن المرء بنفسه خيرا ، ولا ينبغي هذا ولا يصح مع النهي عنه ، قال تعالى : فلا تزكوا انفسكم . ومن آفات النفس الإنسانية التي ينبغي على المرء ان يحذرها فتنة التطويع ( فطوعت له نفسه ) ، وفتنة التسويل ( سولت لي نفسي ) . وآفات النفس كالفيروس ، قد يكون غير نشط ، أو ينشط أحيانا ويخمد أحيانا ، ولكن تظل هذه الآفات موجودة . فهناك نفوس لينة سهلة الانجرار ، وهناك نفوس غليظة . وهناك نفوس طاهرة وهناك نفوس كدرة . والطاهرة تصلح فيها الرياضة ( ترويض ) ، والكدرة لا تصلح فيها . وقد يمسخ القلب على الحيوان الذي يشبهه . فهناك أناس لهم قلوب كقلوب الحمير ، أو الكلاب ، أو الخنازير ، أو القردة ، أو الشياطين . وايضا تجد صفات النفس كما ورد في حديث دعاء الكرب وغيره ، ومن ذلك : الضعف ، ( والضيعة ) ، والعورة ( والعوزة ) ، والذنب ، والخطيئة . ومن عرف ربه اكثر عرف نفسه اكثر . فالخطر الأكبر نفسك التي بين جنبيك ، والمصيبة والرعونة من المرء أن يطيع نفسه في كل ما تطلبه . المحاضرة قيمة ونادرة عن أخطر شيء في تركيبتك، آفات النفس الإنسانية ، وعللها وامكانية العلاج . وقول ابن القيم النفس جبل في طريق السير الى الله ، وتدبر قوله تعالى : فلا اقتحم العقبة .

3088
1:06:39
49 - ثاني مراتب مطالعة الجناية ( معرفة النفس ج2 ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

اليقظة هي أول منزلة ، هي البداية والانطلاقة ، ومن صحت بدايته صحت نهايته ، ومن كانت له بداية محرقة كانت له نهاية مشرقة . قال عالم الغيب والشهادة : نسوا الله فأنسىٰهم أنفسهم. فهل أنت منهم ؟ أم تراك تعرف نفسك ، وتعرف حقيقتها كما برأها خالقها . إنها رحلة في أعماق النفس الانسانية لاستكشاف أسرارها وأخطارها ، ومتى تبلغ ذروة كمالها البشري . واقتلاع ما فيها من أشواك تعيق سيرك إلى الله . فالنفس الإنسانية عجيبة من عجائب خلق الله تعالى . ولا يوجد مخلوق او موجود ادق واعمق واغمض ومتناقض اكثر من النفس البشرية ، فهي بحاجة لأن تذل وتحب وتتأله وتقدس . من أصول الوصول إلى الله تعالى ليس فقط معرفته إلى أين ستذهب ، ولكن أين أنت . ان تعرف انك ستبدأ من عند نفسك .. أن تعرف نفسك .. ان تبدأ التغيير من عند نفسك . والنفس جبل شاق وعر وعالي يجب عبوره للوصول . هناك أناس كثر وقفوا عند النفس ولم يصلوا حتى ماتوا . ومنهم من يصعد جبل النفس ويقع ويصعد ويقع وهكذا . وفي النفس أشواك ، ومن يمشي على شوك يمشي ببطء وحذر ، ولهذا جاءت الأوامر بالتقوى . والنفس مثل طريق السفر .. كلما بحثت عن العقارب والحيات لوجدت ولن تسافر ابدا ، ولكن الصحيح هو ان ما يظهر منك تمسحه وتتغلب عليه وتكمل ، وهكذا التعامل مع اشواك النفس الإنسانية .. ان ما يدخل منها في قدمك اثناء السير تزيلها وتكمل . ومن هذه الأشواك : الضعف والخور والجبن والهلع . وبالاستعانة بالله تتغلب على الضعف ، وبالصلاة يعالج الهلع ، فصل صلاة صحيحة لن تجذع أبدا ان شاء الله . وبالإنفاق تتخلص من شوكة البخل والشح ، فلا خير في المال الا ما أنفق . وبالافتقار إلى الله تعالى تتخلص من الطغيان . وبعض الآفات لا يمكن علاجها ، فنوجهها للخير مثل العجلة . ثم كيف تتعامل مع آفة الجدل والفجور .

2762
59:54
50 - ثاني مراتب مطالعة الجناية ( معرفة النفس 3 ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

نفسك هي العقبة التي بينك وبين الله عز وجل ، مليئة بالأشواك ، مثل العجب والكبر . وفي طريق سيرنا إلى الله تعالى نحتاج أحيانا إلى اقتلاع هذه الأشواك ، واحيانا الي كسرها او الي الوقاية من ان توجد . فكسر شوكة العجب مثلاً شبه مستحيل . وثمة فرق بين العجب والغرور ، فليس كل معجب مغرور . وأكثر الناس – إلا من رحم ربي – يعاني من الكبر . وكيف يعجب ويتكبر من يرى نعمة الله عليه في تسخير الناس له ، حتى أن كل إنسان له فضل عليه . ولكن في الحقيقة ان معالجة النفوس أشق من معالجة الجوارح والأبدان . وان علاج النفوس هو أطول علاج على الاطلاق . فالواجب على المرء هو مخالفة النفس والهوى ، بل يجب التخلص من نفسه بالكلية . سأل عن أحد سلفنا الصالح ، كيف بلغ في قومه ما بلغ ، فقيل انه كان اشد النفس سلطانا على نفسه . فالمجاهد من جاهد نفسه في الله . والنفس هي اشد واسوأ من العدو ، فالعدو لو قتلك صرت شهيدا ، اما النفس لو قتلتك فستهلك . والانتصار عليها مستحيل الا بولاية الله وعصمته . والبداية من عندك ، لذلك نبدأ بصحة المنطلق في نقاط هي نقطة البدء ونقول القرآن هو البداية . وتحديد الهدف رضا الله ، ثم حسن النية . وصواب الطريق ، فكثير من الناس لا يعدمون الإخلاص ولكن يحتاجون إلى الصواب . وقوة التعلق بالمطلب ، فلو كانت الجنة واضحة في اعيننا فستزهدنا وتجعلنا نضحي من أجلها . وعلو الهمة وقوة الرغبة ، والصبر والاحتمال وعدم الاستعجال . وليس ثمة أحد أعلم بالنفس الانسانية وآفاتها وأسرارها أكثر من الذي خلقها وبرأها ، فهاهنا وصف الداء والدواء ، فالمحاضرة عن التخلص من النفس الأمارة ، ووقفة مع قول ابن القيم عليه رحمة الله : ومن خالف نفسه ولم يتبعها هواها دخل جنة الدنيا وتعجل بذلك الجزاء في الدنيا .

2573
1:08:42
51 - ثاني مراتب مطالعة الجناية ( معرفة النفس 4 ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كلام عن الزهد في الدنيا والتجافي عنها والتبلغ منها قدر ما يوصله فقط ، ووصف حالة العبد، وحاله مع فتنة المال ، وكيف يعيش على مراد الله جل ثناؤه منه . أن لا يشعر بالغنى بشيء حتى لا يستكثر منه . ان لا يشعر بالغنى إلا بالله . فلا يعتمد على المال في وجوده ، او يفتقر إليه في حال فقره . ان يكون الأمر عنده سواء . فليس من الصحيح ان يعيش المرء على مراده من الله ولكن على مراد الله منه . قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى : لن تصح لك عبودية ما دام لغير الله فيك بقية . فالعبد ينبغي أن يكون خالصا لله ، رؤيته لمراد الله أنسته مراده ونفسه ، ان يحب الله وينشغل به عن حب ما سواه ، خاضعا لله ، سريع الانقياد له . فالله يحب العبد الذليل ، ويكون العبد في حال ذله لله اقرب لجبر الله لخاطره . وأخطر شيء في علل السير الى الله ، ان يريد العبد الله على مراده هو وليس مراد الله . فهناك من يقوم بالعبادة لتحصيل لذتها بعدما ذاقها وليس لله عز وجل . وفيها وقفة تدبر مع قول الله جل جلاله : اذ قالت امرأة عمران رب اني نذرت لك ما في بطني محررا . والصبر المحرم ، الصبر عن الله سبحانه ، وبعض الرقائق والعظات السامية لتعرف حقيقة نفسك .

3227
1:00:42
52 - ثالث مراتب مطالعة الجناية ( تصديق الوعد والوعيد ج ١ ) | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

شعبان شهر رفع الاعمال والصحائف وعرضها على الله تعالى ، ولا تفتح بعد ذلك الا يوم القيامة ، يوم تطاير الصحف ، فمن يفرح بكتابه أو من يتمنى لو انه لم يؤتاه . فيجب أن تكون هذه الليلة جديدة في حياتك . ان الأيام تمر ، والعمر ينقضي ، ورأس المال ينتهي ، فكيف حالنا إذا قبضنا الليلة وحوسبنا وعرضنا على الله . فمن نعم الله علينا ان فتح لنا باب التوبة . فلو صدق العبد فمن الممكن ان تبدل السيئات حسنات . ثم نقف مع معنى لطيفة من لطائف كتاب أسرار المحبين في رمضان لفضيلة الشيخ محمد حسين يعقوب حفظه الله وهي احساسك بأن يدا حانية توجهك يمينا ويسارا لفعل الخيرات وأعمال البر والطاعات وتشعر انها تسندك من الزلل والعطب بينما تجد آخرين ميسرة لهم الذنوب والمعاصي مشغولين عن الله بالفتن والهموم ، فنسأل الله العافية . فمن كان همه الله وشغله الشاغل هو الله كفاه الله هم الدنيا ، ومن أصبح والدنيا همه حمله الله همها وأنكادها . من القوانين إلإلهية والسنن الربانية التي لا تتبدل ولا تتحول ولا تحابي أحدا من الناس ، ان من أعرض عن عبودية الله ومحبته ابتلي بعبودية المخلوقين وخدمتهم . هذا ، ومن الوعود العظيمة في القرآن الوعد بالخلافة والتمكين والأمان اذا تحقق الإيمان والعمل الصالح والتوحيد وإقامة الصلاة وايتاء الزكاة وطاعة الرسول صلى الله عليه وسلم . وينبغي الفهم أن التمكين ليس غاية في ذاته وانما هو لإقامة العبودية لله تعالى . وتصديق الوعد يعين على المواظبة على فعل الطاعات ، فإذا صدقت ان الله يعد اكراما في الجنة لمن يمشي الي المسجد فلن تترك صلاة الجماعة بعد ذلك أبداً ، وعندما يدخل العبد الجنة ان شاء الله يجد إكرام كل السنين . ومصافحة المسلمين مغفرة الذنوب . وبالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم تصلي عليك الملائكة . وفضل الصلاة والدعاء والصدقة وبعض أحاديث الوعد الداعية للعمل لتحصيل أجور عظيمة .

2676
1:03:44
53 - المسارعة بالتوبة والأعمال | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

بعض الأمراض الجسدية قد تحتاج إلى حقنة أو مجرد حبة دواء او عملية جراحية وهناك أمراض تحتاج لمتابعة طوال العمر او لأشهر او لسنين طوال . وهكذا أمراض النفوس والوقوع في المعاصي والذنوب . فتحتاج لقرارات مصيرية ، وتوبة نصوحا ومتابعة بعد التوبة . فانفض عنك غبار الذنوب والخطايا . وانجز وسارع وسابق عقارب الساعة . فلابد من المسارعة بالتوبة الشاملة الخالصة . ولابد أن يرى الله تعالى عزم قلبك على عدم الرجوع من التوبة إلى ادران الخطيئة . ولابد من الأعمال الصالحة بعد التوبة . فالفجر القادم ينبغي ان يكون بداية جديدة . ويجب ألا تستعظم وتهول وتضخم الاعمال الصالحة فتحبط. لا تؤجل البداية ، ابدأ الليلة ، اياك ان تستسلم للوهم . هناك قاعدة من أصول الدين ، انك كلما تقربت لله تقرب الله منك ، وكلما تبت تاب الله عليك . وفي عملك وسيرك إلى الله تعالى تحتاج إلى السرعة ، والصمت ، والستر . فان التعجل إلى الله يرضيه ، فمطلوب منك النشاط والسرعة في عمل الآخرة . إن الفتور الذي تشكو منه سببه طغيان النفس والقلب ( إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى ) ، فاستر عملك عن عين نفسك ، استر همتك حتى لا تنقض عزيمتك وتخذل . ثم وقفات مع بعض أحاديث الترغيب والترهيب وبيان خطورة أن تملك القرآن او تحفظه ولا تقرأه ، او تنام عن الصلاة المكتوبة . وخطورة الكذب والنكت الكذب . وخطورة اكل الربا . وفضل قيام الليل وايقاظ الاهل للصلاة ، بناء مسجد . ومن يذب عن عرض اخيه غيبة ، يعتق من النار . وفضل دعاء السوق . وإفطار صائم او تجهيز مجاهد له اجر مثله . وقرب الناس من الامام في الجمعة كقربهم يوم القيامة من ربهم . والطواف سبعة اشواط ثم صلاة ركعتين كأجر عتق رقبة ، وفضل صيام يوم في سبيل الله وستر المسلم.

2560
52:58
54 - قلب جديد : الاستعداد لشعبان ورمضان | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

حذر الرسول صلى الله عليه وسلم من الغفلة في شهر شعبان ، فالغفلة فيه مقدمة للغفلة في حياتك حتى الموت ، فإنه من يغفل عن نهاية السنة يغفل عن نهاية العمر . فالحذر ان تنقضي نفحات هذه الأيام وانت في غفلة ، والحذر ان تكون فيمن يقال لهم لقد كنت في غفلة . ثم ، من يتأمل أسباب الأزمة الاقتصادية التي طالت كثيرا من الناس يتبين له من كلام ربنا انها بسبب الظلم ، والصد عن سبيل الله ، واكل الربا ، واكل اموال الناس بالباطل ، ان منعنا وحرمنا من نعم هي حلال لنا . ثم وصايا في شهر شعبان، شهر القراء وعرض الأعمال على الله ، للاستعداد لرمضان . حاجتنا لأن نكون محترفي عبادات ، ان نعلم شيئا عن كل شيء ، ونعرف كل شيء عن شيء . يجب على كل واحد ان يكون له علم بكل السبل والطرق إلى الله تعالى ويتفرد ويتفوق في واحد منها ، لا يترك شيئا من الدين . ومن الاحتراف ان لا ترضى بالدنية ، فالرضا بالدنيا كدر ، واستحباب الحياة الدنيا على الآخرة مجلبة للعذاب العظيم . ثم الصبر ، اصبر ولا تطع الهوى فينفرط امرك فتكون من الخاسرين . فانك اذا آثرت الله على شهوتك آثرك الله تعالى، فالجزاء من جنس العمل . وفيها قصة الرجل الذي صبر عن التدخين لوجه الله تعالى ، ينظر اليها ويضعها في فمه ثم ينزلها خوفا من العقوبة واستمر في هذه الحال لأسبوع ينظر اليها ويتصبر الي ان تركها نهائيا وما رجع اليها قط . وكذلك فيها وقفة مع سورة يوسف وتعبير الأحلام والرؤى ، واستنباط بعض الفوائد في القصة ، لماذا ارسل يوسف القميص ولم يذهب ويلقيه على وجه ابيه بنفسه . ثم الدعوة للعمل ، إلى الصيام ، وتلاوة القرآن ، والقيام ، والاستغفار . وفيها بيان حاجتك لقلب جديد في معرض كتاب قلب جديد لمن يريد لفضيلة للشيخ محمد حسين يعقوب .

3338
56:44
55 - معرفة الزيادة والنقصان من الأيام | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

يجب ان نسأل انفسنا هل اذا ما متنا الآن هل حالنا هذا يرضي الله ؟! هل هذا قلب ادخل به رمضان ؟! هل هيأت رقبتك ( وانت تقترب من رمضان ) للعتق من النار ؟ هل ستكون ممن يستحق العتق من النار في اول ليلة من رمضان ؟ اننا بحاجة لهذه الوقفة . ومازلنا في منزلة اليقظة ، والمرتبة الثالثة منها معرفة الزيادة والنقصان من الأيام ، وتستقيم بـسماع العلم ، وإجابة داعي الحرمة ، وصحبة الصالحين . ان بعض الناس يفرح بالأيام يقطعها ، وما مر الأيام إلا أذان بانقضاء العمر واقتراب الرحيل . قال ابن القيم رحمه الله إن السالك على حسب علمه بمراتب الأعمال ونفائس الكسب تكون معرفته بالزيادة والنقصان في حاله وإيمانه . هناك أناس لهم فكر التجار في التجارة مع الله ، ينتهزوا الفرص ، مثل من يصلي ويكثر من الصلاة في الحرم لأنها بـمائة ألف صلاة . وفي حديث ام المؤمنين جويرية بنت الحارث قال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد قلت بعدك اربعة كلمات لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن : سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته . وانما يتأتى هذا الفقه بسماع العلم ، لم يقل المصنف رحمه الله بقراءة العلم ، وفي ذلك إشارة لطيفة لأهمية تلقي العلم عن العلماء مباشرة . كان السلف عليهم الرضوان ينصحون بالرحيل لطلب العلم ورؤية ومقابلة أهل العلم . قال ابن خلدون ان الرحلة في طلب العلوم ولقاء المشايخ مزيد الكمال في التعليم وتقوية الملكات الفقهية . وفيها الكثير من آثار السلف الصالح وأحوالهم في الجد والسفر لطلب العلم .

2689
53:35
56 - نصائح للاستعداد لرمضان | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

شهر رمضان هو شهر التنفيذ ، لقد مضى أوان الكلام والادعاء ، فخذ هذه الوصايا القيمة للاستعداد لرمضان والعمل بها ، منها : تفاءل ، أسس في قلبك أن الله يريد بك الخير ، فتح أبواب الجنة وغلق أبواب النار . وأسس جمعية القلب على الله بأن تكون على مراد الله منك . ثم عش يومك وكأن النبي صلى الله عليه وسلم معك ، واستحضر مراقبة الله تبارك وتعالى لك . توكل على الله وحده ، فالناس يخذلون من يعتمد عليهم . عندما تذهب لتصلي لا تذهب لتصلي للشيخ ولكن لله . اذا اردت الهداية فاستقم ، تركنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على طريق الاستقامة ، وشرطها استقم كما أمرت . عوض بقلبك ما فاتك بجوارحك ، وقدم لنفسك بين كل عبادة . اعط كل عبادة وقتها في الاستحضار . في رمضان فرغ نفسك لله ، نحتاج ان نفهم معنى العبادة قبل قدومها . من الأدب مع الله ألا تعطيه الفضلة من وقتك ، وانما تعطيه من أعز الأوقات وقتاً . لابد من الاحتساب وتبييت النية ، ان كل عطش تشعره في الصيام سيخفف عنك يوم القيامة إن شاء الله . لا تخادع ، لابد من الإخلاص . شهر رمضان شهر الصبر للمحبين . تكرار الأعمال للإلحاح . ونحتاج الى صقل قلوبنا بكثرة الذكر . علو الهمة ، علمنا النبي صلى الله عليه وسلم طلب الفردوس الأعلى من الجنة . أرغم نفسك على فعل الطاعات والخير ، كان النبي صلى الله عليه وسلم أجود ما يكون في رمضان . تفقد قلبك . لا تندم الا على حسنة فاتتك . اياك والتمني بالعمل . لا تتلهى بالتوبة عن العمل الصالح بعدها . تقدم كل يوم عن سابقه وكل ساعة عن قبلها . لا تنفق وقت فيما لا ينفع فتطول حسرتك وندمك بعد الموت . أصبح واستشعر حلم الله عليك ، وأمسي واستشعر فضل الله عليك . اصطبر لعبادته .

2770
53:18
57 - نصائح الثبات بعد رمضان | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كانت هناك بهجة بالعبادة والصيام والقيام في رمضان ، وبعد رمضان يبدأ الفتور وتخفت هذه البهجة . فلابد من أمور معينة على الثبات بعد رمضان ، لابد ان نعرف ثمرات رمضان أولا لنثبت عليها بعد انقضائه . من ثمرات رمضان : اليقظة وجماعية العبادة ، والوعود بمغرفة الذنوب والعتق من النار ، واستماع القرآن بتركيز ، وحسن الظن بالله والرجاء ، والدقة وضبط الوقت ( كما في الفطور والسحور) ، والصبر ، والشكر ، وعدم تزكية النفس ، فلا يشرع للمرء ان يقول صمت رمضان كله او قمت رمضان كله . وكيفية الثبات بعده في عناصر منها إصلاح الفكرة وإصلاح الشهوة والانطلاق في ستر ، وتلمس فرص العتق والمغفرة بعد رمضان ، واصلاح الفكر بتحجيم هم الدنيا والشهوات ، وشغل الوقت بالطاعات ، وتقوى اللسان ، والعفاف ( فكرا وجسدا وعقلا ولسانا ) من الشهوات او التشوف إليها ، والمداومة على الصيام والقيام والقرآن وصلة الأرحام والصدقات . ان المشكلة في عدم الاستمرار بعد رمضان هي جعل رمضان هدفا في ذاته فيضعف المرء بعده . وللثبات لابد من التوكل لتكون اقوى الناس ، والتفويض والرضا . فبعض الأمراض علاجها هو الوقاية منها مثل العشق ، وحب الشهرة فانه لا علاج لها الا ان تمنعه من البداية من الوقوع فيها ، فاحذروها كل الحذر .

2770
58:47
58 - تابع معرفة الزيادة والنقصان من الأيام | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إلى متى سيظل الإنسان في مجاهدة وعناء ، تارة يطير في السماء إيمانيا ، وتارة يزحف على الأرض ؟ والاجابة : إلى أن يموت . يموت وهو يجاهد ويعاني . ووقفة مع حقيقة البلاء ، فالبلاء الحقيقي هو في الدين بدليل حديث الأعمى والأقرع والأبرص . ثم ، مراجعة منزلة اليقظة ، ومعرفة الزيادة والنقصان من الأيام من خلال الرحلة في طلب العلم . وبعض المواقف من سير السلف الصالح عليهم الرضوان في تحصيلهم للعلم وأهمية العمل به . ودروس من حياة السلف عن قراءة الكتب ومدارستها عشرات المرات ، وما يستفاد من ذلك في معرفة مدى تقديرهم لقيمة الوقت واستغلاله . ولن يعرف الانسان قيمة الوقت والحياة الا بالعلم . وينبغي لطالب الآخرة ان يكون سريعا حرصا على الوقت . واعلم ان احد السلف قد قرأ كتاب صحيح البخاري آلاف المرات ، ومنهم من درس كتابا ألف مرة . فاخبرني اين ضاع وقتك ؟ لماذا لا تذكر الله كثيرا ، وتقرأ قرآن . استغل الوقت كما ينبغي ، فالنوم الكثير يجلب نوما أكثر . والنصيحة هي طلب العلم وقضاء العمر في ذلك بمزاحمة العلماء تحت ارجلهم لنتعلم من سمتهم قبل لفظهم . اقرأ كتاب مختصر صحيح البخاري للألباني ، ففيه تم حذف الاسانيد والمكرر . ان طريق العلم قد يجعلك تعاني الفقر ، ولا يطلب العلم براحة الجسم . ولابد من العمل به . فالأئمة الأربعة اشتهروا وانتشر علمهم لأنهم عملوا بالعلم ، لذلك نحتاج إلى بذل وجهد وصبر . وينصح فضيلة الشيخ حفظه الله بمكتبة تحتوي على كتب التفسير، السعدي وابن كثير والقاسمي او اضواء البيان مع القرطبي والطبري ، والسنن الستة بشروحها وكتب الفقه ، وحبذا لو وضعت أسطوانة شرح علي كل كتاب لتكون تركت لورثتك علما .

2696
1:02:17
59 - تابع معرفة الزيادة والنقصان من الأيام | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الأيام تجري والعمر يمر . وتكون معرفة الزيادة والنقصان من الأيام بـ ( سماع العلم ) سماع القلوب ، الفهم . وإجابة داعي الحرمة . فلابد من تعظيم هذه الحرمة . ومن نعم الله عز وجل علينا أن أوجد داخل كل مسلم واعظ خير . ففي الحديث ان الله ضرب مثلا صراطا مستقيما ، وعلى جانبيه سوران فيهما أبواب مفتحة عليها ستور مرخاة ، فمن يمشي ولذة الطاعة في عينه لن يلتفت . ومن لم يلتفت سيسير . وان الشياطين تدعوك للالتفات . ومن يلتفت ويفتح ستارة فإنه يلج هذه الأبواب . وفوق الصراط داع ينهى عن فتحها ، وهو واعظ الله في قلب كل مسلم . فالمؤمن لا تخالط قلبه لذة بالمعصية ابدا ، فهو في حزن وندم اذا ما وقع في خطيئة . فالحياة الدنيا للآخرة ليست بشيء ، وهي مليئة بالكنوز لتحملها إلى الدار الآخرة (فالأعمال الصالحة والعبادات هي الكنوز التي ينبغي حملها ) ، وللأسف انشغلنا بزينة الحياة الدنيا عن الكنوز . والسؤال لماذا يعصي العاصي وهو يعرف ان لها عقوبات وستودي به الى جهنم ؟ ومع ذلك يعصي ! لماذا نعصي الله ؟! بسبب الجهل والغفلة . فقد حفت الجنة بالمكاره ، وحفت النار بالشهوات . واعلم ان ذرة من حلاوة الإيمان يمكنك أن تعيش عليها دهرا . فالإنسان بطبيعته يريد أن يتحول ويغير مسكنه وسيارته وزوجته ولبسه ... الخ . أما الجنة لا يريد أن يتحول عنها ( لا يبغون عنها حولا ) . وفيها وقفة مع اسم الله تعالى البر ، وامتحان القلوب ، ووجوب النقاب .

2691
52:18
60 - معرفة الزيادة والنقصان من الأيام : صحبة الصالحين ج1 | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كل يوم نمضي خطوة نحو القبر . المصير الذي نسير إليه . وعندما تخرج الروح يفقد الانسان كل امل في النجاة . فمن يصلي ويصوم عنك بعد الموت ؟ وفي القبر فإن العمل السيء جليس سوء نتن الرائحة ، معك الى يوم القيامة ، وهذا عذاب في حد ذاته . ان الله تعالى خبير عليم بأنواع الذنوب ، عالم بدقائق وتفاصيل نفسك وذنوبك . ولو لم يذنب الناس لابتلوا بما هو أخطر من الذنوب مثل : الكبر والعجب وجحود النعمة . فالذنوب هي ما تكسر العبد . وفي تدبر حديث الرجاء علم عبدي ان له ربا يغفر الذنب ويأخذ بالذنب قد غفرت له ، ان تعلم ان الله قادر على مغفرة الذنوب والخطايا وقادر على الأخذ بها وان تعبد نفسك وعقلك لله تعالى للفوز بالمغفرة . فإن الهلاك يعم الأمة اذا كثر الخبث . فهل انت من الصالحين ؟! هل انت من الصالحات القانتات ؟! ماذا لو بحثت في عقلك وقلبك وجوارحك ؟؟ فإننا بحاجة إلى تحجيم الخبث في حياتنا وزيادة الصلاح لتجنب الهلاك . ولتكون من الصالحين ينبغي ان تطلب ذلك وتتشوف له . قال عمر بن عبد العزيز لرجل يطلب الدنيا ولم يدركها : إذا كنت لا تدرك الدنيا وأنت تطلبها فكيف تدرك الآخرة وأنت لا تطلبها !!! فلابد أن تتشوف لهذه المكانة ( أن تكون صالحا ) وتطلب من الله تعالى ان يختارك ، مثلما طلبها الأنبياء ( دعووا الله أن يكونوا من الصالحين ) . وأن تكون صالحا هو أمر عال جدا جدا جدا ، فالله تعالى مدح أنبيائه ووصفهم بالصلاح في الآخرة . وفيها تدبر الحديث أنهلك وفينا الصالحين والسبيل إلى النجاة .

2608
53:26
61 - كيف تكون من عباد الله الصالحين | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

صلاحية المحل وتفاوتها وشروط شكر النعمة ومن ذلك قبولها والتعبد إلى الله بها ، لتكون من عباد الله الصالحين . فهل أنا منهم ؟ هل أصلح أن أكون من عباد الله الصالحين ؟ هل افعالي وتفكيري كأفعال وتفكير عباد الله الصالحين ؟ ان الله تعالى رحمته واسعة ، يختص ويصطفى ويختار . فكيف أجعل الله تعالى يختارني ؟ ان هذا يكون بصلاحية المحل ، ان يكون القلب قابلا للنعمة . الله أعلم حيث يجعل رسالته . ونصائح غالية في غاية الأهمية عن الأدب في الكلام عن الله والأدب في الكلام مع الله ، ان تعلم يقينا ان الله عدل وحكيم في منعه وعطائه ، وكل شيء عنده بمقدار ، والناس كلهم سواسية ، وان الله لا يظلم مثقال ذرة . والتفاوت العظيم بين الناس يرجع إلى صلاحية المحل ، فمن الناس من يعرف النعم ويعرف قدرها ويشكر المنعم عليها ويستعملها في طاعته ، أليس الله بأعلم بالشاكرين . وصلاحية المحل تكون بشكر النعمة ، ولا يظننن أحد ان النعمة ليس فقط الا المال ، بل أعظم النعم أن يوفقك الله إلى مراضيه وعمل الصالحات والقربات . قال تعالى : وأما بنعمة ربك فحدث ، فتحدث بنعم الله عليك ، تحدث بها مع نفسك إن كنت تخاف الحسد . وعظمة النعمة ليس فقط في قدرها بقدر ما هي من الله العظيم . ومن ينعم الله عليه بنعمة ولم يشكر الله عليها يعذبه بها ولابد . ولشكر النعمة شروط منها عدم استعمال النعمة في معصية الله ، فمن نظر بعينيه إلى الحرام فما شكر الله تعالى على نعمة البصر ولو أنفق كل ماله شكرا لهذه النعمة ، فيجب استعمال النعمة في طاعة المنعم .

2732
56:48
62 - علو الهمة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

محاضرة راقية عن علو الهمة، وما روي عن ابن الجوزي رحمه الله في ذلك ، وعذابه بعلو همته . وكيف حال اصحاب الهمم العالية ، وسير بعض من علت هممهم لنيل الدنيا وكيف كانت نهاياتهم . مثلا أبو مسلم الخرساني ، فإنه كان لا يكاد ينام . ولما سأل عن السبب ذكر ان هذا لصفاء ذهنه ونفسه التواقة الى معالي الأمور في وسط عيشة كعيشة الهمج الرعاع . وكان يطمع في الملك فنال ولاية وقع قبلها في سفك الكثير من الدماء ثم قتل وما نال الملك . ان الطموح السليم كان ينبغي ان يكون فيما أعد الله من النعيم للمتقين في جنة عرضها السماوات والأرض ، فهذا هو الملك الحقيقي والنعيم الكبير . ومن لم يعرف نعمة الله ولم يعاملها حق معاملتها فإنها تسلب منه . فينبغي على الإنسان ان يزكي نفسه ، ولا ينبغي ان يطيعها في كل ما تريد ، وذلك بالمقاومة والصبر . فإذا زكى الإنسان واصبح قابلا للنعمة فسيرى ان كل ما رزقه من محض كرم الله ومنته دون استحقاق منه . انظر الفرق بين سيدنا سليمان وبين قارون ، فسيدنا سليمان عندما أتي بعرش ملكة سبأ شكر الله تعالى ونسب الفضل لله عز وجل لا لأي سبب من الأسباب . وكذلك ذو القرنين عندما بنى السد نسب الفضل لله سبحانه . فعليك بعلو الهمة حتى لو تعذبت بهذا ، وعليك ان تنظر لنعم الله عليك صدقة من الله تعالى ، وانك لا تستحقها ، وعليك بتقبلها بقبول حسن وأن تشكرها .

2891
58:30
63 - الحج | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لبيك اللهم لبيك ، موضوع الدرس عن الرحلة إلى الله ، عن الحج . اننا بحاجة هذه الأيام إلى شحذ الهمة إلى الحج والإلحاح على النفوس بشد الرحال إلى البيت العتيق . فلماذا نحج ؟ اولا طاعةً لله ، قال تعالى : ولله على الناس حج البيت . وان الحج عبودية وخضوع لله وخشية . والحج جهاد ، فافضل الجهاد حج مبرور . وان النفقة في الحج كالنفقة في الجهاد . ولأن الحج تجديد للحياة ، فهو يهدم ما قبله . والحجاج والزوار وفد الله . والحج ينفي الفقر والذنوب . والحج مدرسة ، حوالي اسبوع في عبادة متواصلة . والحج قصد ، والكعبة قصد . فلمن يريد الحج : فليبدأ بإحرام القلب أولا . ثم التوبة النصوح ، توبة عامة شاملة نصوح من الذنوب والمعاصي ، فلابد للكبائر من توبة لتغفر ، ورد المظالم والحقوق ، وتصحيح واصلاح العبادة ، ومعرفة اسرار العبادة ، والتزود للحج بالتقوى . وللأسف فإن اكثر الحجاج لا يتقي الله في الحج ويتجاوز . ومن قصد الكعبة فقد قصد الله تعالى .. والله تعالى لا يضيع زيارته . لما لبي رسول الله صلى الله عليه وسلم قال اللهم حجة لا رياء فيها ولا سمعة ، فيجب الإخلاص في الحج . وبر الحج يكون بخمسة أشياء : كثرة الذكر ، وغض البصر ، وتعظيم الشعائر ، وحسن الخلق ، وكثرة النفقة . وحسن الخلق يكون بكف الأذى واحتمال الأذى وبذل الندى . في يوم التروية ، تروى ، اجلس وقل يا رب واطلب طلبك ، روي قلبك بما تحتاجه في أيام الحج . ويوم عرفة ، يوم عيد ، يوم تم دين الله ، ويوم تذكير بأن الله تعالى أخذ عليك الميثاق في هذا المكان وهذا اليوم . وفيها الكثير من أسرار مناسك الحج فلا غنى عنها لتعيش معاني النسك وروح الحج .

2907
1:22:12
64 - من فوائد الحج ، وفضل الصدقة وخطورة محقرات الذنوب | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

عندما يعيش الناس الأيام الخالية من المواسم وتخلوا الايام من الجديد والتجديد ، يعيشون حياة الركاد والملل . في هذا الدرس استنباط الفوائد من الحج . فبالرغم مما كان قد سبق الحج من تحذير للناس مما لا يخاف منه ، فقد مضى الموسم في سلام وأمان . وكأنما كانت الأمطار لتغسل الأرض وتطهرها . ورغم ما كان في السماء من سحب ، مرت الليلة هادئة دافئة ، فاستشعرنا كرم الله وعنايته بحجاجه والضعفاء . عرفت اسم الله الكريم والستير . ورأيت الطهارة ، طهارة الداخل وان كان على الخارج اقذار الدنيا بأسرها . وعرفت الله . ان الله تعالى جعل الكعبة والبيت الحرام والهدي والقلائد لنعلم أن الله يعلم مافي السموات ومافي الأرض . وتعلمنا معنى طول المكث ، فالمنافق يضجر . والتفكر في قوله تعالى وليشهدوا منافع لهم . ومن ذلك رؤية الناس من جميع اقطار الأرض ، كلهم يعبدون الله ويحبونه ، أن تتعلم من الناس ومن أحوالهم . وإذا رأيت الوادي بسيل بالحجاج ، منظر مهيب يغيظ الكفار ، الكل يسير في اتجاه واحد ، والشعور بطهارة الظاهر والباطن ، كأنهم لؤلؤا منثورا . ثم نصائح غالية عن الصدقات والتحذير من محقرات الذنوب . فلابد من صدقة كل يوم حتى لو تبتسم لأخيك ، ان تحتسب خطواتك للمسجد ، ان تقرض الناس وتسمح للمتعثر بتأجيل السداد اذا طلب ذلك . ان تحتسب بكل تسبيحة وتحميدة وتكبيرة وتهليلة صدقة . واحتساب النفقة على الاهل صدقة . نريد تفعيل قضية الذرة في حياتك أن تعمل ذرة خير وتستزيد ، وان تحذر ذرة الشر . هناك من لا يعمل كبائر الذنوب ، ولكن كثرة الذنوب الصغيرة تهلك الإنسان ، فإياكم ومحقرات الذنوب .

2917
59:23
65 - وقفة مع النفس ! | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

مدارج السالكين ، عمل وحياة ، وليس كلام نظري وأدلة . فكيف تكون من عباد الله الصالحين ؟! أول شيء هو صلاحية المحل ، فالقلوب هي آنية الله في خلقه ، فينبغي ان يكون المحل قابلا للنعمة شاكرا لها . اجلس مع نفسك واعتذر لربك ، اذ لابد من توبة صالحة صادقة ناصحة . وانظر أولا تخلية الله لك ان تركك تقع في المعصية ، وهو القادر على ان يعصمك ، لتعلم عزة الله تعالى في قضائه. ان الله تعالى عزيز ، فيجب ان تنشغل باسم الله العزيز . فانشغالك بهذا وتدبرك للمعاني الإيمانية الراقية مثل الأنس بالله والانشغال بأسماء الله تعالى أصلح لقلبك وانفع له . فلو تأملت في هذه المعاني لارتقيت وسموت . قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم أريد مرافقتك في الجنة فقال أعني على نفسك بكثرة السجود . ويقول ابن الجوزي رحمه الله تفكرت في نفسي منذ الطفولة وحت الآن، ووزنتها قبل ان توزن فوجدت ان اللطف الرباني رباني ، اللهم بحمدك وسترك اغفر لي ، وقال لا اعرف صالح اعمال لي ادعو الله بها فأقول اللهم اغفر لي كذا بكذا . وقفات مع نياحة ابن الجوزي ونياحة ابن عقيل عليهما رحمات الله في دعوة للوقوف مع النفس والتفكر فيها ووزنها وذلها لله عز وجل .

2873
59:14
66 - عاشوراء وعقيدة أهل السنة والجماعة في ال البيت | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

شهر الله المحرم فيه يوم عظيم وهو عاشوراء ، ونحن أولى بالحق وبالأنبياء . نحن نعرف حقيقة سيدنا موسى وسيدنا عيسى عليهما السلام ، لأن الله تعالى أخبرنا ، فنحن أحق بموسى وعيسى منهم بحق . ومنهج الدعوة أن نوضح الحق للناس ، وما على الرسول إلا البلاغ المبين ، كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم . ومنهج اهل السنة والجماعة منهج معصوم وسطي . لا غلو فيه ولا تفريط . في ليلة عاشوراء قتل الحسين رضي الله عنه . وهنا وقفة مع عقيدة أهل السنة والجماعة في آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولنتعرف عليهم ، من هم ، فإنه من الضلال المبين أن يقصر بعض الناس أن آل البيت فقط هم سيدنا علي وفاطمة والحسن والحسين رضي الله عنهم !!! ومن خصائص آل البيت : انهم تحرم عليهم الصدقات ، ولهم خمس الفيء ، وأن آل البيت أشراف وأطهار ( إذا صلحوا ) . ووجوب محبتهم ( فالرسول صلى الله عليه وسلم وصانا عليهم ) . ومن خصائصهم الصلاة عليهم . قال الإمام الطحاوي رحمه الله ان البراءة من النفاق تكون بسلامة الاعتقاد في آل البيت . وفيها بيان فضل يوم عاشوراء وأن صيامه يكفر ذنوب سنة ، وان من أصول الإسلام ان لا تسأل الناس شيئاً .

2585
53:56
67 - الصبر !! | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الصبر هو من الأمور المعينة على السمع والطاعة ، فإننا نفتقد في هذا الزمن ( السمع والطاعة ) . وتكمن أهمية الصبر في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : من يستعفف يعفه الله ومن يستغن يغنه الله ومن يتصبر يصبره الله وما أعطي أحد عطاء خيرا وأوسع من الصبر . فالنبي صلى الله عليه وسلم سمى الصبر عطاءً ، يعطه الله تعالى ويمنعه . الصبر مجاهدة الإحباط . والصبر نعيم وصاحب لا يُمَل ، وهو السبيل للثبات . فكيف يتأتى الصبر على الطاعات في نقاط منها حب الله ، وهو أهم شيء ، فهذا يجعلك تصبر له ، من يحب يصبر لحبيبه . والاستعانة بالله ، فإن الاحساس بالفشل هو الفشل نفسه ، والتخلص منه يكون بالاستعانة بالله . وحضور القلب بالطاعة والتلذذ والاستمتاع بها . وهنا ينبغي التنبيه لخطر ان تكون النية من العبادة لمجرد الحصول على حلاوة العبادات ، فإنها حلاوة مسمومة ، فينبغي أن نتعبد لكي تصل الى الله تعالى ، هذه هي النية الصحيحة ، ثم اذا جاءت الحلاوة بعد ذلك فلا حرج من الاستمتاع بها . وتلوين الطاعات وتجديدها فالنفس ملولة . وعلاج الكسل يكون بالضغط عليها ، وأن يكون لك هدف . فآفة النوم أنه يجر إلى مزيد من النوم ، وكذلك الكسل يجلب المزيد من الكسل . ويتأتى الصبر بمطالعة الأجر والثواب والخوف من العقاب . وتخويف النفس من ضياع هذه اللحظات . وصحبة الصالحين ومنافستهم . وفيها كيف أن النبي صلى الله عليه وسلم حقق مقامات الصبر كلها .

2788
1:01:20
68 - القلب | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

ليس الشأن في طهارة القلب وإنما في رضا الله ، فإننا نطهر قلوبنا لنرضي الله . فكيف يطهر الإنسان قلبه ؟ ان الامر ليس في استطاعتنا او بأيدينا ولكن بيد الله سبحانه وتعالى . فقلب الانسان عجيبة من عجائب خلق الله ، وكل خلق الله عجيب . هذه القلوب التي بكلمة تتحول من الكفر للإيمان ، وأن الله جل وعلا كتب في قلوب المؤمنين الإيمان ( كتب في قلوبهم الإيمان .. ) فيها وليس عليها أو لها ! . في هذا الدرس تحذير من خطر سماع الباطل وصيانة السمع وعلاقته بالقلب ، فالقلب يسمع ويبصر ، فإذا تنجس عوقب فلم يعد يسمع أو يبصر . في تدبر قول الله جل ثناؤه : سمعون للكذب سمعون لقوم آخرين لم يأتوك . هناك أجيال قضوا زمنا في سماع الباطل حتى ألفوه .. شابوا على سماع الباطل ، والقلب إذا اعتاد سماع الباطل أحبه ، فإذا جاء الحق رده . فيجب علينا ان نحافظ على ابناءنا بألا يسمعوا الكذب والباطل . ليظلوا على أصل الطهارة . إن النبي صلى الله عليه وسلم منع الصحابة بأن يأخذوا إلا من القرآن في بداية الدعوة ، ثم اذن بعد ذلك لما امتلأت قلوبهم بمحبة القرآن . فالقلب الطاهر لا يشبع من القرآن ، فإن القرآن نوره ودواؤه وغذائه وحياته . وفيها التروي والرفق في حمل الناس إلى الحق ، دون تحريف له .

3261
55:17
69 - منجسات وقواطع القلب الأربعة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كم هي المسافة بين العبد وبين الجنة ؟. والإجابة لا توجد ثمة مسافة ، ما بيننا وبين الجنة ( أو النار ) طرفة عين ، فقط خروج الروح . فإذا مات العبد كفن بكفن من الجنة وحنوط من الجنة ، أو الأخرى أعاذنا الله وإياكم . ثم ، هل توجد مسافة بين العبد وبين الله . قال جل جلاله وإذا سألك عبادي عني فإني قريب . فكيف نصل إلى الله ؟ كيف نطهر قلوبنا ؟ القلب يتطهر بأربعة أشياء ، ويتقذر ويتنجس بأربعة أشياء أيضا . أما منجسات القلب فهي الدنيا ، فللقلب وجه واحد ، والدنيا ظلمة ، فإذا أظلم القلب بالدنيا فإنه يعمه ! . ان تعلق القلب بالدنيا الفانية وبشهواتها فإنه ظلمة في ظلمة ، فالمتعلق بالدنيا مخذول ، ولا شيء أضر على القلب من الدنيا . اذن كيف أخرج الدنيا من قلبي ؟ والسبيل إلى ذلك هو الزهد ، وهو ليس دعوة إلى الفقر وانما لتكون فيما في يد الله أوثق مما في يدك . الزهد في الدنيا يكون بـعلم العبد ان الدنيا ظل زائل وخيال زائر . ووراءها جنة ونعيم . وان زهدك في الدنيا لا ينقص مما كتب لك فيها . ومن منجسات القلب الشهوات ،فهي حجاب بين العبد وبين الله . وتعلق القلب بها عمى وضلال . وهي حرمان من كنوز الخير وخزائن البر . إذا كانت الشهوات المباحة تفعل ما تفعله في العبد وفي أحواله ، فكيف بالشهوات المحرمة ، الشهوة الخفية ملتبسة وهي أخطر من الشهوة الحسية الجلية . ثم الغفلة . فإذا أراد العبد القيام لله فيجب عليه أن يطهر قلبه من الغفلة ، فهي جنابة القلب وسرطان الإيمان . وطهارته منها تكون بالمجهادة والمكابدة والتأمل والتفكر . وقد يصب الله على عبده من البلاء لكي يفوق من الغفلة . وعجبا لمن يريد التعرف لربه ، فإذا تعرض له الرب أعرض . ورابع منجسات القلب الهفوة . فقد تتعرض لك هفوة تغير حياتك تحرفك عن الطريق الصحيح . وهي بسبب رعونات النفس والمراهقات المتأخرة فلابد من التذكر والتنبه والتفطن للهفوات والاستدراك سريعاً .

2901
1:07:49
70 - الخلوة | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

تكلمنا عن كيف تكون من عباد الله الصالحين ، وأول خطوة هي ( صلاحية المحل ) ، وصلاحية المحل تكون بطهارة القلب ، فكيف نطهر قلوبنا ؟ ان أركان الطهارة هي التفكر ، والصمت ، والسهر ، والجوع ، والخلوة . هذا الدرس عن أهمية ان تكون في حياتك خلوة ، وخطورة الانفتاح على الناس واصناف المخالطة لهم في أربعة عناصر . ان السبيل إلى طهارة القلب يكون بالخلوة الصحيحة والعزلة عن الناس ، وكثير من سنة النبي صلى الله عليه وسلم مما يدل على الخلوة . قال ابن الجوزي رحمه الله : اذا رأيت نفسك لا تستوحش بين الناس وتستوحش في الخلوة فاعلم انك لا تصلح له ! . فمن ثمرات الخلوة لملمة شعث القلب من الدنيا واوديتها . وتحصيل الأنس بالله ، فاذا صح الود وصلحت المعاملة بين العبد وربه .. وجدت الأنس بالله . وتلمس رحمة الله كما في قوله تعالى فأووا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته ، والنشر فيه اشارة الى الكثرة . والناس أصناف يتفاوتون فيمن ينبغي ان نخالطه او نعتزله بدرجات . فمن الناس من مخالطته كالمرض والسم الزعاف فيجب اعتزال هؤلاء فورا . وهناك أناس مجبرين على التعامل معهم ولا يمكن اعتزالهم ، فنعاشرهم بالمعروف إلى أن يجعل الله فرجا . وهناك أناس كالدواء ينبغي ان تكون مخالطهم بقدر الحاجة . والخلوة ليست هدفا في حد ذاتها . ولكنها ركن في طريق السير إلى الله . وربما يعتزل الانسان الناس ولكنه لا ينصلح ولا يستفيد ، والعلة في ذلك التفكير في الدنيا والشهوات . ولذلك لابد من صون الإرادة قبضا . وفيها بيان أنواع الخلوات وهي خلوة القلب ، وخلوة الشخص ، وخلوة الحال . وهناك خلوة لتسلم ، وخلوة لتغنم ، وخلوة لتنعم . فلابد أن يكون في حياتك خلوة .

7764
53:17
71 - آفة الكبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لازلنا في منزلة اليقظة ، ووصلنا إلى معرفة الزيادة والنقصان من الأيام ويستقيم ذلك بثلاثة أشياء : بسماع العلم ، وإجابة داعي الحرمة ، وصحبة الصالحين . فكيف تكون من عباد الله الصالحين ؟ والوصول لهذه الدرجة بثلاثة أشياء : أولا الاستشراف لها وتمنيها ، وطلبها والدعاء لها والعمل لها ، ومعرفة النعمة وقبول القلب لها . ويتأتى ذلك بصلاحية المحل أن يكون طاهرا ، قابلا للنعمة ، قابلا للحق . وهذا الدرس عن قبول الحق ، وهي القضية التي عانى منها الأنبياء ويعاني منها الدعاة . من شروط أن تكون من عباد الله الصالحين ، أن تقبل الحق أيا كان ممن . فمن رد الحق فيه كبر . والكبر آفة قلبية ومثقال ذرة منه في القلب تمنع من دخول الجنة . ومن الكبر غمط الناس أي استصغارهم واحتقارهم فترى انك افضل منهم . وخطر الكبر أن الفخر والبطر والعجب والحسد والبغي والخيلاء والظلم والقسوة والتجبر والاعراض وعدم قبول النصيحة والاستئثار وطلب العلو والجاه وان يحمد بما يفعل ، كل هذه الأمراض القلبية تنشأ منه . ان تعديد هذه الأمراض في حد ذاته يفتت القلب فما بالنا بالمبتلى بها ! والكبر غفلة وقرين الجهل . الكبر حرام على كل الناس ، فمن الناس من يسوغ الكبر ، ويظن أنه الوحيد الذي يعلم ويفهم . وعلاج الكبر يتم بالعلم بالله ، أن تستشعر أن الله يراك ويعلم ما في داخلك وأنك مفضوح ، وفي معرفة النفس . وفيها علامات القلب السليم وأنه لا يستفتى قلبه الا ذو القلب السليم ، فمن كان قلبه غير سليم فلو استفتى قلبه لأوداه لجهنم ، وسيحيك الحق في صدره . وان القلب السليم مهيأ لقبول الحق و محب له ، وأن من يريد أن يتخلص من الكبر فليس بمتكبر . وأن العلم وسيلة ولمعرفة الحق وليس غاية . ومن الصدق ان تحب الصدق وتقبل الصدق وتبحث عن الصدق لله عز وجل ولا ترائي بذلك أحداً من الناس .

2507
54:03
72 - تابع آفة الكبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

دخول الجنة سهل ، كأن تتوضأ كما يتوضأ رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم تقول الذكر الذي به تفتح لك به أبواب الجنة الثمانية . ولكن الصعوبة تكمن في أنفسنا ، فهي تستولي على العمل الصالح وتستأثر به وتحول بينه والوصول إلى الله تعالى فترائي به ، وتعجب به ، وتتكبر به ، فالنفس تريد العاجلة والدنيا والشهوات . قال ابن الجوزي رحمه الله النفس حية تسعى ما دامت حية تسعى . وكما يختلف الناس اختلافا شديدا في تركيباتهم البنيوية ، فالبصمات النفسية أكبر اختلافا وتعقيدا . ان المتكبر يظن نفسه أكبر وأعلى وأفضل من غيره ، ولو نظر حوله لعرف قدر نفسه ، فلو كنت تظن أنك ذكيا فانظر إلى أذكياء العالم كالإمام الشافعي والإمام الجويني رحمهما الله فستتجلى لك الحقيقة أنك لست بشيء . وأول درجات الكبر : أن يكون في القلب والصدر ، وأكثر البشر هكذا . ثم تظهر أفعال الكبر ، مثل السير ، فينبغي ان تعلم كيف تمشي كعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هونا . والمتكبر يظن المقدرة في نفسه على فعل أشياء لا يفعلها غيره ، ويتضح الكبر في لحظات الظفر والنشوة ، ويكون أحياناً في ابتسامة صفراء . أما عباد الله الصالحين فيعلمون أن التوفيق والسداد مجرد رحمة وفضل من الله تعالى ، كما يتبين ذلك في قصة استجلاب عرش ملكة سبأ في طرفة عين لسيدنا سليمان عليه السلام . وكذلك في قصة بناء سد يأجوج ومأجوج ، فإن قوته وعلوه لم تحجب ذو القرنين عن عظمة الله سبحانه وعن قوته وجبروته جل جلاله وأنه قادر بكن أن ينسفه ويجعله دكاء . أما العقوبات التي تقع على المتكبر في الدنيا فهي الصرف عن الحق ، فالمتكبر لا يقبل الحق ، بخلاف الصالحين الذين حالهم كما قال تعالى : وما لنا لا نؤمن بالله وما جاءنا من الحق . والمتكبر قلبه منكر ، يرى لكل فعل وقول تفسيرا لخلاف ما هو عليه في الظاهر ، لا يعجبه شيء ، معذب بكل ما حوله . ومن عقوبات المتكبر أيضاً الإصرار على الخطأ .

2892
1:03:46
73 - علاج آفة الكبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر. فهل تضمن خلو قلبك من مثقال ذرة من كبر . لا يخلو قلب أحد من الكبر إلا من رحم ربي . ولعلاج الكبر : اجعل التواضع تطبعا حتى يصير طبعا . فلابد أن تتواضع اختيارا ، فمن تواضع لله رفعه الله جل جلاله . وقال ابن المبارك رحمه الله : ورأس التواضع أن تضع نفسك عند من هو أدنى منك . ويعالج الكبر بالذل للمؤمنين ، فالذل لمن هو دونك في الدنيا هو ذل لله ، أما ان تذل للغني لمجرد غناه فهذا منهي عنه . وهناك ارتباط شرطي بين الذلة على المؤمنين والعزة على الكافرين . فيجب الاتيان بهاتين الثنتين سويا ، فإنه لما زالت اذلة على المؤمنين وصار بأس المسلمين بينهم شديدا زالت معها الأخرى . ومن الكبر ان تأنف مما هو مطلوب شرعا ، فاذا قلنا ينبغي الذلة للمؤمنين فمن باب اولى ان تذل المرأة لزوجها والابن لأبيه . ثم صحبة الفقراء والضعفاء والمساكين . فكما تكره ان يراك الأغنياء في الملابس الدون فاكره ان يراك الفقراء في الملابس المرتفعة . وامسح برأس اليتيم ليرق قلبك ويلين . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا عائشة لا تردي مسكينا ولو بشق تمرة . ولعلاج الكبر عدم الأنفة من إتباع الحق ، وألا تحرص على أن تكون زعيما . والزهد في الشهرة وأن يكره ان يحمد او يثنى عليه . والثامنة كظم الغيظ والتسامح وعدم الانتصار للنفس ، وحب الخير للناس . فأحب الناس الى الله انفعهم للناس واحب الأعمال سرور تدخله على مسلم ، فاخدم المسلمين صغيرهم وكبيرهم . ثم، غمط النفس وذمها واحتقارها . وعدم رؤية الأعمال والتخلص من نسبتها إلى النفس ورؤية انها من فضل الله وحده ومنته ومن عين جود المنة . وعدم التنافس على الدنيا وان لا يحب العلو فيها . ان يحب ان يكون من الأخفياء وان يكره الشهرة . تعلق القلب بالآخرة وذكر اهوال القيامة والقبر .

1664
1:08:21
74 - الصبر | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان من ورائكم ايام الصبر للمتمسك يومئذ بما انتم عليه أجر خمسين منكم . وان الصبر هو أخص صفات الصالحين . والصبر لا يستطاع إلا بالله لقوله تعالى واصبر وما صبرك إلا بالله . والصبر حلو يذهب مرارة الألم . هذه اصول أربعة نأخذها في الحديث عن الصبر ، وهو على ثلاثة درجات ، التصبر : وهو افتعال الصبر . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن يتصبر يصبره الله. ثم الصبر وهو تحمل المشقة وتجرع الغصة والثبات على ما يجري من الحكم . وهو نوع سهولة تخفف على المبتلى بعض الثقل وتسهل له صعوبة المراد . ثم الاصطبار : وهو التلذذ بالبلوى والاستبشار باختيار الله تعالى للعبد . فكيف يتأتى الصبر . أولا ان تعلم يقينا ان الصبر نصف الدين . فمنازل الإيمان كلها بين الصبر والشكر . قال تعالى ان في ذلك لآيات لكل صبار شكور . فالصبر يستلزم الشكر والشكر يستلزم الصبر . والنعمة تستلزم الصبر عن مباشرة الأسباب التي تؤدي إلى زوالها ، والصبر على الأسباب التي تؤدي إلى حفظها ، فالمنعم عليه قد يكون أحوج إلى الصبر من حاجة المبتلى . والبلاء يستلزم الشكر . يقول فضيلة الشيخ حفظه الله أنه عاد مريضا فقال له اشكر الله ، اشكر نعمة ان لك رب تقول له يا رب . ان من أعظم النعم علينا نعمة الإسلام ، ومعرفة الله في دين الإسلام . وتذكر قول الله جل ثناؤه في الحديث القدسي : أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده ، يا بني اشكر الله . ذكر الصبر في القرآن كثيراً ، يمدح أهله ويثنى عليهم ويأمر به وتذكر ثمراته العظيمة . إن الصبر سبب في كل كمال ولم يتخلف أحد من كماله الممكن الا بنقصان صبره . فكمال العبد بالعزيمة والثبات فبهما يثمر كل مقام شريف وحال كامل . ولا تقوم شجرة العزيمة و الثبات الا على ساق الصبر . هذا الدري لتكون من عباد الله الصالحين بالصبر. وفيه تدبر آيات الصبر، ووقفات مع معانيها الراقية.

2416
1:01:18
75 - معينات الصبر عن المعاصي | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الاصطبار أبلغ من الصبر وفيه استبشار بفرج الله . قال عنه الهروي رحمه الله هو التلذذ بالبلوى والاستبشار باختيار المولى . فكيف أصبر عن المعصية ؟ المعاصي قبيحة في الأصل ، وأصحاب النفوس الكريمة يروا ذلك ، فلما حرمها الله تعالى ، كساها هذا التحريم قبحا على قبح . فسيدنا أبوبكر الصديق رضي الله عنه لم يكن يشرب الخمر في الجاهلية ولا في الإسلام . وقالت هند بنت عتبة رضي الله عنها أو تزني الحرة؟! فمن المعينات على الصبر عن المعصية : معرفة دناءتها وقبحها . وأن الله تعالى حرمها لهذا . وأيضاً الحياء من الله تعالى باستحضار نعمه الظاهرة والباطنة ، فلا ينبغي على الكريم الأصل ان يعصي بسمعه من وهبه السمع ولا ببصره من خلقه مبصرا ولا بلسانه من جعله ناطقا . والخوف من العقوبة ، قال ابن القيم رحمه الله من اذنب وظن انه لن يعاقب إما جاهل أو مجنون ، قال تعالى من يعمل سوءا يجز به . ومعرفة أنها سبب في زوال النعم ، فما من ذنب يقع فيه العبد الا ويسلب به عنه نعمة ، فمن أخطر العقوبات ان تسلب النعمة من العبد ولا يشعر بها ، والأشد أن يظن هذا السلب نعمة . ومحبة الله ، فللمحبة سلطان على القلب يمنعه عن المعصية ، والمحب مطيع لمن يحبه . وأكمل الحب لله وأفضله للعبد أن يكون مقرونا بالتعظيم والإجلال . وشرف النفس وزكاتها والأنفة من كون العصاة هم الفسقة وسفلة الناس . وقوة العلم بسوء عاقبة المعصية وقبح أثرها والضرر الناشئ عنها ، وفي هذا الدرس بيان تلك العقوبات الناتجة عن الذنوب والمعاصي وهي كثيرة جدا . فينبغي ان تعلم ان المعاملة مع الله ذات حساسية بالغة ، فالتعامل بمثقال الذر ، وأن العمل هو الجليس في القبر . ففعل أعمال الحسنات ترفع الإنسان ، وأعمال الذنوب تهوي به . والمعاصي تمحق البركة . ومن المعينات على ترك المعاصي ثبات شجرة الإيمان في القلب بالطاعة .

2894
1:07:06
76 - قواعد في الصبر على الطاعات | منزلة اليقظة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

مراجعة سريعة للعوامل المعينة على الصبر عن المعصية ، فكيف تمر المعصية دون أن تفعلها ؟ وقد ذكرنا هذه العوامل في الدرس السابق ونلخصها في ثلاث : حب الله ، والأنفة من المعاصي وأنها دأب سفلة الناس ، والخوف من العقوبة ، فإن من يأتي لله طائعا أفضل من أن يأتي محمولا مضطرا . ثم تأصيل قواعد في قضية الصبر على الطاعة : وأولها ان الطاعة رزق مقدر ، يسوقه الله لمن يشاء من عباده . وما عند الله لا ينال إلا بطاعته . وان الله تعالى يضع النعم في المحل القابل لها ، وهو الشكر، إذن فإننا نطلب الطاعات بالطاعات . ثم الحذر من ان تقول معصية واحدة ، فقد تكون معصية واحدة تجر المرء سنوات للوراء ، ولكن نقول توفيق وخذلان ، فمعصية واحدة قد تستلزم غضبه سبحانه وتعالى . وان الطاعات تتوالد وتتكاثر بالمناسبة ، كسلاسل متشابكة تجر بعضها ، وكذلك المعاصي ، فإذا أردت الحب فازرع الحب . وان حاجة الإنسان إلى أن يعبد الله ويحبه ويتقرب إليه أكبر من حاجته للطعام والشراب فسعادة الإنسان في الدنيا والآخرة لا تكون الا بطاعة الله جل جلاله . ومن أهم وأول أسباب الثبات على الطاعة معرفة أن الله تعالى يحب ذلك ، فالمحافظة على الطاعة متعة ، والجزاء من جنس العمل ، فمن يريد ان يحفظه الله فليحافظ على الطاعة ، ومن يريد أن يؤثره الله فليؤثر الله . وللثبات على الطاعات نحتاج إلى الإحساس بالمعاني الإيمانية وأن تعيش الدين ، فالخطر أن تعيش الإسلام والإلتزام لنفسك وليس لله .

2561
1:05:57
77 - الصبر على الطاعة
مدارج السالكين

قضية فقدان الصبر على الطاعة مما عمت به البلوى في هذا الزمان . وما أعطي أحد عطاء أوسع من الصبر. فقد سمى رسول الله صلى الله عليه وسلم الصبر عطاء . في هذه المحاضرة بيان عشرة عوامل معينة على الصبر على الطاعة . كيف لا وأسوتنا النبي صلى الله عليه قد حقق مقامات الصبر كلها على أكمل وجه . والسبيل للصبر هو مجاهدة الإحباط ومراغمة الفشل ومعالجة خور الطبيعة . فمن المعينات على الصبر على الطاعة : حب الله .. فحب الله يسهل فعل الطاعة للوصول للمحبوب . ثم الاستعانة بالله . وذلك بمعرفة العبد نفسه ومعرفة ربه ، وأنه لا حول ولا قوه إلا بالله . إن الاحساس بالفشل هو الفشل نفسه والتخلص منه يكون بالاستعانة بالله . وأيضاً من معينات الصبر على الطاعة حضور القلب والتلذذ بها . وهنا ينبغي الحذر من حلاوة العبادات فإنها حلاوة مسمومة . فإنك لو ستقوم بالعبادة للحصول على هذه المتعة فإنك لا تقوم لله . ومن فتح على قلبه باب الشوق فإن الشوق لا ينقطع أبداً . رابعاً تجديد الطاعات وتنويعها . فكلما قمت بطاعة تفتحت لك أبواب طاعات أخر . وذلك بمعرفة النفس الملولة الكسولة . وننوه هنا لأهمية التوبة من الكسل. فإن الأمة اليوم تعاني من الكسل والملل والنوم . والعلاج أن يكون لك هدف لا يجعلك تنام لأجله. ثم الصبر عن الشهوات . فالكف عن المعاصي سهل فهو ترك والقيام بالطاعة أصعب لأنه فعل . والعلاج معرفة انها تمر وتزول ، فلا ينهمك ولا يبالغ فيها ، فانك لن تشبع منها . ثم مطالعة الأجر والثواب . والنظر في العواقب . والتصبر والاصطبار والخوف من زوال النعم . وأخيراً صحبة الصالحين ومنافستهم . وينبغي أن تعلم أن من أراد الحياة بلا صبر فقد أرادها على غير حقيقتها . وختام المحاضرة نماذج من صبر آدم ونوح وإبراهيم ويعقوب عليهم الصلاة والسلام وصبر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .

2382
1:15:55
78 - مشاهد العبودية في البلاء
مدارج السالكين

تحدثنا عن الصبر عن المعاصي وقلنا انه سهل لأنه كف ، والصبر على الطاعات يحتاج للثبات والعمل . أما الصبر على البلاء فهو ما يحتاج لمعاناه وجهد . فمن العلماء من قال ان الصبر على البلاء سهل واختلفوا هل الصبر عن المعاصي هو الأصعب أم الصبر على الطاعة . ولكن الحقيقة ان الصبر على البلاء يحتاج لتعبيد العقل ، ان البلاء هو قدر الله الذي هو خير للمؤمن . ولفهم هذا ينبغي كنس زبالات الأفكار وإزالة قاذورات العقول ، وهذا هو الأشق خصوصاً في هذا الزمن . فنحتاج لنرى الحقيقة ونعالجها ونعانيها . ان الصبر لا يتأتى الا بالعلم ، قال تعالى : وكيف تصبر على ما لم تحط به خبرا . هذه المحاضرة عن تطييب قلوب المبتلين ومشاهد العبودية في البلاء في تسع عناصر منها ان تشهد تربية الله لعبده ، فهل يسامح الله من يحبه أم يعاقب من يحبه ؟ والصحيح : إن الله يعامل عبده بما يشاء إن شاء الله سامحه وإن شاء عاقبه . إن الله يربي عباده بالابتلاءات . لذلك يجد العبد في البلاء الذل لله والانكسار .. وسبحان الله فإن العبد قد لا يصل لهذا الحال أبدا إلا في حال البلاء . كم أذل البلاء قلوبا متكبرة متجبرة متحجرة .. وكم أرجع البلاء قوما لم يكونوا ليرجعوا . فهو رحمة من الله بعباده . ثم مشهد الفهم عن الله، وفيه أن تعلم أن منع الله عطاء وابتلاءه عافية . فقف وتأمل وتدبر مع تثبيت يقين أن الله رحيم وتعميق يقين أن الله حكيم . فتسلم تسليم مملوك لحكيم . فإن كان العبد مذنبا فهي تكفير للذنوب . وإن كان غير ذلك فهو رفع للدرجات وتقريب العبد لله جل جلاله . ويبتلى المرء على قدر دينه . ولنا في الأنبياء خير دليل ، بداية من آدم عليه السلام الذي أخرج من الجنة ، والنبي صلى الله عليه ابتلي بجميع أنواع الابتلاءات . ومنها أيضا مشهد الصبر وطلب الأجر في احتساب المعاناة ، وشهود ترتبها عليه بذنبه .

2975
58:03
79 - صحبة الصالحين
مدارج السالكين

لازلنا في البداية تماما ، نتكلم عن صحبة الصالحين ، وهي فرع من مرتبة ( معرفة الزيادة والنقصان من الأيام ) من ثلاث مراتب لمنزلة ( اليقظة ) من ١٠٠ منزلة في السير إلى الله جل جلاله . ان إنهاء المدارج ليس هدفا ، ولكن الهدف هو وضع قدم المسلم على الطريق الصحيح للسير إلى الله . وتكثير الصالحين لغايتين : لإنقاذ هذه الأمة من الهلاك . ولأن الرجل الصالح ( العالم العابد ذو الأخلاق العالية ) أقوى بكثير من وجود الكتب ، فوجود الصالح مهم جدا .. فهو قدوة .. مثل النبي صلى الله عليه وسلم .. والمشايخ والعلماء ، فوجود العالم العابد في الأمة يعمل فيمن حوله بوجوده أكثر مما يعمل هو نفسه ، كأن هذا الرجل الصالح هو التكملة الإنسانية للناس . ليقيم الله تعالى بهم حجته وليثبت بهم أن غير الممكن ممكن وغير المستطاع مستطاع . وكما أن من الأمراض الخطيرة تنتقل بالعدوى فكذلك القوى الشديدة ، وإذا عدم الناس هذا الرجل الذي يعديهم بقوته العجيبة فقلما يصلحون للقوة ، ولا يصلح مثل هؤلاء مليون كتاب ، فالبلد الذي ليس فيه شيخ من أهل الدين الصحيح والأخلاق الإلهية والنفس الكاملة هو من الجهل كالبلد الذي ليس فيه كتاب البتة ، لذلك أرسل الله عز وجل رسله تترا ، حتى تصير الكلمة روحا تمشي بين الناس . ان الله عز وجل خلق الصالحين لوزن الأمة عند الفتن، وإصابة الله عباده الصالحين بالتقوى كإصابة المرض ، سنة كونية . فحاجتنا لإيجاد الصالحين لإنقاذ الأمة . وفيها نقلة إلى منزلة الاجتباء والمراد . وشرح سنة ربانية ان من يمشي بهواه فإن الله تعالى يعامله بنقيض قصده .

2587
59:37
80 - منزلة التذكر
مدارج السالكين

الاجتباء أن يصطفيك الله جل جلاله وينتقيك ويستخلصك ، وهو مختلف عن المراد ، فالمراد أول درجاته أن يعصم الله العبد وهو مستشرف للجفاء اضطرارا . فكيف تدخل دائرة الاجتباء ؟ . الاجتباء أوله كسبي وآخره وهبي ، فلابد من أن تسير درجة درجة لتحصيله . يقول الله جل جلاله : الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب . وقال تعالى : وما يتذكر إلا من ينيب . والتذكر فوق التفكر ، فالتفكر طلب والتذكر وجود . وتحصيل التذكر في ثلاث عناصر : الاستفادة من الموعظة بشدة الافتقار إليها فتحس أن هذا الكلام قيل لك انت خاصة ، والعمى عن عيب الواعظ وتذكر الوعد والوعيد . فالأصل أن يقبل الإنسان الحق من من جاء به كائنا من كان وان كان الشيطان . فالسنة في قراءة آية الكرسي كل ليلة ذكرها شيطان لسيدنا ابي هريرة رضي الله عنه وقال له النبي صلى الله عليه وسلم صدقك وهو كذوب . ثم استبصار العبرة والظفر بثمرة الفكرة بقصر الأمل والتأمل في القرآن والتخلص من سموم القلب الخمسة والتي هي فضول المخالطة ، وفضول الأكل ، وفضول النوم ، والتعلق بالخلق . وهنا سؤال : هل يسلم المرء من الناس ، والإجابة لا . والحل أن تعلم أن الناس مقهورون مربوبون مربوطون بأقدارهم فترحمهم كي يرحمك الله جل ثناؤه . ومن مفسدات القلب ركوب بحر التمني ، والخطر فيه في كلمة سوف وحرف السين حين تقول مثلا سوف اتوب .. سأحفظ .. فقصر الأمل يدفعك للعمل مباشرة . ووقفات مع قصة يوسف عليه السلام ولطف الله عز وجل الخفي ، وان يوسف عليه السلام لما رأي إحسان الله عليه لم يوبخ إخوانه فذكر لهم ان الله عز وجل اكرمه بإخراجه من السجن الذي لم يكن اخوانه يعلمون عنه ، ولم يذكر ان الله اخرجه من الجب ، ثم قدم نفسه في نزغ الشيطان .

2614
1:10:08
81 - منزلة الإنابة
مدارج السالكين

ننوه على استمرار السير ، فإن الطريق إما صاعد أو نازل ، إذا وقفت وقعت وإذا وقعت فستقع في القاع . تجد كثيرا من الناس من يتوب ثم يرجع ويتوب ويرجع وهكذا. وكثرة المحاولات الفاشلة قد تصيب الإنسان باليأس ، والسبيل إلى الاستمرار هو دوام التعلم . ستظل تتربى وتتزكى إلى أن تموت . فلابد من الاعتقاد أننا دائما نحتاج للزيادة وتصحيح الايمان والاسلام . فإن شيخ الإسلام ابن تيمية مع عظمة علمه وعمله وزهده وجهاده وسيرته في الدعوة يقول ما معناه أنه يصحح اسلامه كل يوم منذ أربعين . ومن ظن غير ذلك كان اسلامه في خطر . تحدثنا في المحاضرة الماضية عن الاجتباء وأنه يكون إما ابتداءً من الله تعالى ، أن يصطفي الله عبده ويستخلصه ويختاره . وإما أن يسعى العبد لتحصيل الاجتباء وذلك بالتذكر والإنابة والهداية ثم الاجتباء . و هذا الدرس عن منزلة الإنابة في ثلاثة عناصر وهي : الرجوع إلى الحق إصلاحا كما رجع اليه اعتذارا ، والرجوع اليه وفاء كما رجع اليه عهدا ، والرجوع إليه حالا كما رجع إليه إجابة . لتعرف المعاملة لا بد أن تعرف مع من تتعامل . لذلك عندما تخطئ لابد أن تعتذر فإن الله يعلم كل شيء . وينبغي ان تعلم أن الله يحب أن يتملقه العبد . والرجوع إلى الحق إصلاحا كما رجع اليه اعتذارا يكون بالخروج من التبعات والتوجع على العثرات واستدراك الفائتات . فإن لكل خطأ تبعة كبرت أو صغرت ، والمشكلة في الخروج من التعبات قد لا يكون ذلك سهلا ، فإن الله قد يسامح في حقه ولكن لا يسامح في حق الغير . والرجوع إليه وفاء كما رجع إليه عهدا بعانصر منها التخلص من لذة الذنب . وقد حقق رسول الله صلى الله عليه وسلم أعلى درجات الوفاء مثل وفاءه لأمنا أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها .

2422
51:28
82 - منزلة الإنابة
مدارج السالكين

لنستكمل شرح منزلة الانابة ، وكنا قد وقفنا عند نقطة ( الرجوع إليه وفاء كما رجع اليه عهدا ) وتحدثنا عن التخلص من لذة الذنب . واليوم ننتقل إلي المرتبة الثانية وهي : عدم الاستهانة بأهل الغفلة تخوفا عليهم مع الرجاء لنفسك . وذلك بأن تعلم انه لولا أن صرف الله عنك المعصية لوقعت فيها ، وأن الله قد حبب إليك الإيمان وزينه في قلبك ، ثانيا أن تعلم أن لله تعالى في أهل المعصية والطاعة أسرار لا يعلمها الكرام الكاتبون ، فحين ترى هؤلاء المبتلين بالمعاصي فينبغي ان تحمد الله على نعمة المعافاة . ثالثا قد يكون هؤلاء عند الله أفضل منك في جملة الأعمال والأحوال ، فإن الله أخفى اوليائه حتى لا يتعالى على أحد من الناس ولا يزدرى احد . فربما رؤيتك بأنك أفضل منه واحتقارك له اكبر خطيئة من ذنبه ، كما ان الأعمال بالخواتيم والقلوب بين يدي مقلب القلوب ، فلا تتعالى على أحد . والمرتبة الثالثة هي الاستقصاء في رؤية علل الخدمة . فمن يتطاول ويتعالى فذلك بسبب انه يرى عباداته وأعماله ولكنه لا يذكر عللها ولا آفاتها . قال ابن الجوزي رحمه الله اني انظر في أعمالي ولا اجد فيها عملا استطيع ان اقول به اللهم اغفر لي كذا بكذا . والدرجة الثالثة من منزلة الإنابة هي الرجوع إليه حالا كما رجع اليه إجابة في ثلاث عناصر ، بالإياس من عملك ومعاينة اضطرارك وشيم برق لطف الله بك . فانه متى ما كنت راضيا عن نفسك وعن عملك فاعلم انه ليس راض عنك ، ورؤية العمل محبطة له ، فلا يغيب عنك لحظة اضطرارك لله ، فأنت ليس وحدك ولكنك بالله ، فيجب أن تتلمح بروق منن الله عليك ولطفه وعطفه بك .

2862
39:41
83 - منزلة المراد | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إن الإنسان ليزداد إيمانا حينما يرى تصديق قول النبي صلى الله عليه وسلم ستكون فتن كموج البحر . فيجب أن يكون في بالك قضية أن تكون من عباد الله الصالحين لتنجو ، أنت تطلب ان يكرمك الله ليس لأنك تستحق .. ولكن لأنه كريم يحب الكرم والعطاء . هذا الدرس عن منزلة المراد ، وأول درجاتها : عصمة الله لعبده وهو مستشرف للجفاء اضطرارا ، بتنغيص الشهوات ، وتعويق الملاذ وسد مسالك العطب عليه اكراها . ليرد الله العبد إليه . فهل يحبك الله ؟ ماذا فيك ليحبك الله ؟ . إذا رأيت أن الله تعالى يسد عند ابواب المعصية فهو يحبك ، أما إذا سهل عليك المعاصي والانشغال بغيره فهو لا يحبك . فالتقي لا يكون له نفس للشهوات المحرمة ، فالتقوى تكون عنده اصابة كإصابة المرض فتمنعه من الشهوات حماية له ، فالمعصوم من عصمه الله ، ولا سبيل للعصمة والهداية والثبات إلا بالله . فتجد أن رب هذا المجتبى – الذي سلك مسلكا فيه هلكاه – سده عنه . والدرجة الثانية : معافاة الله لعبده من عوار النقص والعقد النفسية ومن سمة اللائمة وان يملكه عواقب الهفوات ، ولله عناية خاصة لمن يحبه ، يرعاه اكثر من رعاية الوالد الشفيق ولده ولله المثل الأعلى . والعبد ليس معصوما . . لكن العبد المجتبى عندما يقع يفوق ويستدرك ما وقع منه . والدرجة الثالثة : الاجتباء والاستخلاص ، وصناعة الله العبد لنفسه . إن الله تعالى يجتبي من يشاء بما يراه هو لا بما نراه نحن . إن الله تعالى يجتبي العبد من ناصية رأس قلب عبده ، فيحميه من الذنوب ويمنعه من التلفت عما سواه .

2599
1:07:14
84 - ثمرات الصلاح
مدارج السالكين

لولا فضل الله تعالى على الناس لما زكى منهم من أحد ، فالإنسان حقير مذنب خطاء ولا يستحق ، وانما يرزق منة وفضل من الله عز وجل ، يؤتيه من يشاء ولا يسئل ربنا عما يفعل . فيها صفات عباد الله الصالحين ، ثم ثمرات زيادة الصالحين في عناصر : حماية الأمة من الهلاك ، فإن أمنا أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنهلك وفينا الصالحون؟ ، قال نعم اذا كثر الخبث ، فزيادة الصالحين سبب لحماية هذه الأمة من أن تهلك . ثانيا الولاية وهي نوعية خاصة من المعية ، ومن لم يكن الله مولاه فإن النار والشيطان مولاه . ثالثاً التوبة والأوبة والمغفرة . فليس الرجل هو من يصر على مواقفه وان كان مخطئا ، ولكن الرجل من يحاسب نفسه ويستطيع أن يتراجع عن أخطائه . رابعا كلما زاد الصالحون مكن الله للأمة . خامسا يؤتيهم الدنيا تحت أقدامهم . ثم إن أولاد الصالحين صالحون . ويرزقون معية خاصة مع النبي صلى الله عليه وسلم . والدخول في رحمة الله . ولهم جنة خاصة أعدت لهم . وكما أن هناك عباد صالحون ، فهناك نساء صالحات ، ولية من وليات الله الصالحات ، وأول صفاتهن أن يكن قانتات ، راضيات ليس كل همهن قضية المساواة .

2923
58:02
85 - خلع العادات
مدارج السالكين

اكمال شرح منزلة اليقظة في قول المصنف رحمه الله وملاك ذلك كله خلع العادات. وهي في ثلاث: هجر العوائد وتخطي العوائق من شرك أو بدعة أو معصية وقطع علائق القلب بالشهوات. وفيها تقديم عن فشو الكذب وبعض أنواعه مثل الكذب في المشاعر ووصية غالية للتوبة منه.

2507
1:04:38
86 - مدارج السالكين | منزلة الفكرة
مدارج السالكين

التألق في مدارج السالكين والمتعة الحقيقية وحلاوة الإيمان . ومراجعة منزلة اليقظة وأصل الترقي في المدارج في وقفة مع مقولة أن يستحكم العبد في مقام . فإن استحكام العبد في منزلة شرط لانتقاله للتي بعدها . ولهذا الاستحكام والتمكن أمثلة ، فإذا تمكن المرء من ترك تعلق قلبه بالانشغال بالدنيا وهموم الدنيا وانشغل بالله وبالآخرة . فُتِح له باب الأنس بالله . وإذا تمكن من حب الهدوء فتح له باب الحلاوة . فيجد حلاوة ولذة وراحة في العبادة والصلاة أضعاف ما كان يجده في اللهو والشهوات . فعندما يدخل في الصلاة يود لو أنها لا تنتهي . وإذا تمكن من ذلك فتح له باب حلاوة الاستماع لكلام الله تعالى ، فإذا سمعه هدأ باله واطمئن كما يهدأ الصبي في حضن أمه . فإذا تمكن من ذلك فتح له باب شهود عظمة الله حتى يستغرق في ذلك فيحس أن قلبه في عالم آخر غير الذي يعيش الناس فيه . فإذا تمكن من ذلك فتح له باب الحياء من الله ، وهو النور في القلب يجعله يستحيي من الله في خلواته وغيرها ، فيكون في دوام المراقبة لله تعالى . فإذا تمكن من هذا فتح له باب الشهود بالقيومية .. أن كل شيء قائم بالله . فإذا تمكن من ذلك فتحت له أبواب الخير . وفي مثال آخر بديع يقول ابن القيم : أول الطريق أن تهتدي إلى الله وتهتدي إلى طريق يوصلك إليه . فإذا صدق في ذلك رزق محبة رسول الله ، واستولت محبة النبي صلى الله عليه وسلم على قلبه ، حتى يصير قدوته وشيخه ويقرأ سيرته ويتبع هديه وسننه كأنه يعيش معه . فإذا رسخ في ذلك رزق فهم الوحي بحيث لو قرأ سورة فهم كل ما يخصه فيها . فإذا تمكن من هذا انفتحت في قلبه عين أخرى يوقن بها بصفات الرب عز وجل . فإذا تمكن من ذلك شهد قلبه الصفة المصححة لصفات الكمال لذلك . فإذا رسخ قلبه في ذلك فتح له مشهد المعية . فإذا تمكن من ذلك فتح الله عليه بعلو الهمة . ثم نقلة إلى منزلة الفكرة : تحديق القلب الي جهة المطلوب التماسا له .

2567
1:00:07
87 - الذل لله | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

دخول شهر شعبان ، فهو شهر خطير تعرض فيه الأعمال على الله ، ودعوة لنصومه كله الا قليلا . والسر في علاقة الصيام برفع الأعمال هو الانكسار لله تتعالى . تضاعف دائما وأظهر ضعفك وانكسارك . فمن كان اذل لله كان أعز به ومن اظهر ذله وافتقاره لله تعالى أظهر الله عليه عزه . فمما يتعجب له في زماننا قلة الذل لله وكثرة الذل للمخلوقين . فلربما هذه عقوبة ، لما تركنا الذل لله عوقبنا بالذل لغير الله . فذل لله واستح منه سبحانه وتعالى . وا حياءاه عندما نلقى الله وفي صحائفنا هذه الأعمال والذنوب وإن سامحنا .. بأي وجه سنلقى الله . والتوبة أيضاً تحدث في القلب انكسارا وذلا ، وهذه الكسرة في قلب التائب ليس ثمة ما يشبهها . ولتعلم الانكسار الله ، أول تدريب هو السجود ، فبطول السجود وكثرة الذكر يستجلب الذل . ورد فضيلة الشيخ على بعض التساؤلات فسئل هل يسلك القلب ويرتقي في المدارج من قلبه معلق بمعصية ولم يفعلها . فبين انه ما لم يفعل المعصية لا يكون القلب معلق بها ، ولكن ربما هو مشغول بها ، فيكون علاجه في صرف قلبه للانشغال بأعمال البر والخير مثل الصلاة وتلاوة القرآن والذكر . ولا يمكن للقلب المشغول بالمعصية أن يسلك الطريق إلى الله فلابد من أن يكون مفرغا . وعن كيفية استجلاب اليقظة وضح أن اليقظة تدربك على التركيز .. اشعر بنعم الله عليك وتفكر فيها واحمد ربنا عليها . ثم نقلة إلى منزلة الفكرة وهي تلمس البصيرة لاستدراك البغية .. أن يرى القلب ، والأمراض التي تحول دون ذلك من عمى أو عشى أو حول أو عور وكيفية علاجها . قف وتفكر ماذا تريد ؟ أكبر مشكلة ممكن أن تواجهها هي ألا ترى الأشياء على حقيقتها .. رؤية حقيقة الأشياء هي البصيرة وليست إلا للقلب السليم ، فالقلب يطبع عليه بالرياء والمعاصي فيصير أصم وابكم أعمى .

6510
1:02:22
88 - وقفات مع النفس | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إيمانيات راقية لكل المحتاجين ولكل القلوب المترقبة والخائفة ، ولنيلها لابد أولا من حدوث الانفصال لكي يحدث الاتصال . والانفصال هو ان ينقطع قلبك عن حظوظ النفس المزاحمة لمراد الرب ، وألا يلتفت قلبك رغبة او خوفا أو مبالاة أو فكرا في غير الله . والاتصال ان يتوجه قلبك لله خوفا وحبا ورجاء وانابة ويقينا . والسر الدفين في عدم القبول وعدم الاستمرار هو ان تعمل لله بهواك لا على مراد الله . حينما يكون في القلب خبث فلابد ان تتطهر منه او يظهر خبث قلبك على عملك فتعاقب عليه ، فإظهار العيوب يتم بامتحان القلوب . مثلا من كان في قلبه شهوة لأمر حرام ولم يفعله .. وهو يعلم أن الله مطلع على ما في قلبه ولم يتطهر منه.. فإنه يبتلى بتمكينه مما يحب من الحرام فإن امسك ولم يفعل يبتغي بذلك وجه الله عوفي من هذه الآفة التي في قلبه وطهر قلبه . واذا ارتكب الحرام فإنه يعاقب بعمله . فإن الله تعالى لا يبتلي دائما ليعذب .. ولكن قد يبتلي ليصطفي ويهذب . فالتخلية وانقطاع القلب عن هذه الآفات يتسنى بعدم الانشغال بالناس أو رضاهم ، فانشغالك بالناس يدل على انشغالك عن الله ، فهناك فرق بين الفرح بالله والفرح بالعمل . فإن الفرح بالله حس بالقرب من الله وليس برؤية الناس ، أما من يفرح بالناس فلن يلبث أن يتنغص بهم . والذي يحسم مادة انشغالك بالناس هو يقينك الراسخ أنهم لن ينفعوك أو يضروك إلا بشيء قد كتبه الله لك أو عليك ، فإنما هم أدوات لتنفيذ ما هو مكتوب ، فانشغل بالله العظيم ولا تنشغل بالعبيد عنه . وأيضاً بانقطاع مادة خوفك من المخلوقين ، والذي يحسم ذلك هو التسليم لله والثقة في الله والرضا بالله . اقطع رؤية الناس وانشغالك بالناس بأن ترى الحقيقة وهي ما وراء الاسباب مسبب الاسباب ، أن كل شيء من الله وبالله . ثم الوصايا بمناسبة النصف من شعبان والاستعداد لرمضان : ومنها التخلص من الشرك بأنواعه ، ألا يكون في قلبك الا الله .

2754
1:05:30
89 - ماذا بعد رمضان ، فضل السيدة عائشة رضي الله عنها | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

وقفة بعد مضي شهر رمضان المبارك ، وأثر رمضان في حياة الأمة ؟ . فإن الأمة قد اختارت الله منذ ان نوت الصيام من أول يوم . انظر للصدقات والاطعام والمساجد .. مما يظهر ان الامة فيها خير.. ولكن هذا الخير يخبو بعد رمضان .. والسؤال لماذا نخسر رمضان بعد رمضان ؟! فلكل من يشكو الفتور بعد رمضان : نقول له ان الله تعالى شكور ، إذا قبل عملك فسوف يشكرك بأن يوفقك للعمل بعده . لنتوقف قليلاً لننظر ماذا نأخذ ونتعلم من رمضان . أول ثمرة نأخذها من رمضان هي التقوى ، وثمة فرق بين التقوى والفتوى في مسألة الحلال والحرام .. فالتقوى هي الدرة المفقودة والغاية المنشودة . والثمرة الثانية هي المداومة على الأعمال . داوم على العمل وعالجه وعانيه حتى تألفه ويصبح لك سهلاً . ومن هذه الأعمال التي ينبغي المداومة عليها بعد رمضان قراءة القرآن والتهجد ، فالبيوت التي يقرأ فيها القرآن تتلألأ لأهل السماء . والذين يقومون الليل ويتهجدون تتنزل عليهم البركات والرحمات . ومن ثمرات رمضان أيضاً حسن الخلق . حسن الخلق صار أزمة في هذا الزمان ، فارتق عن معاملة من عاملك بالسوء ان تعامله مثل ما عاملك به . ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم . واظب على هذه الأدوية الرمضانية بعد رمضان . وفي المحاضرة بيان فضل السيدة عائشة رضي الله عنها أمنا أم المؤمنين ، فمن قال انها ليست أمه فهو غير مؤمن ، فهي الطاهرة المطهرة المبرئة من فوق سبع سموات حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ابنة الصديق رضي الله عنه أفضل الأمة بعد النبي صلى الله عليه وسلم .

2838
48:51
90 - صفات المحسنين | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

لا يظن أحد أنه لا يمكن أن نزيد مما كنا عليه في رمضان . قال تعالى : سنزيد المحسنين ، رغم ان الإحسان أعلى درجة في الإسلام ، فانه لا حرج على فضل الله . ان الله يحب المحسنين ، والمحسنون هم أولياء وأحباب الله تعالى ، يختصهم برحمته ، ويؤتيهم الحكمة والعلم . فقمة مراتب العلم هي أن يؤتى المرء مع العلم الحكمة . والهداية والمعية للمحسنين . والسلامة والسلام والسلم هو جزاء المحسنين . ووقفة تدبر مع قوله تعالى: والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا . فلام القسم ، ونون التوكيد في قوله تعالى لنهدينهم ، وصيغة الجمع في قوله عز وجل سبلنا ، تفيد ان الله تعالى سيهديهم لكل سبيل إليه . ويعضد هذا الفهم بأن سيدنا سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه لما كان حزينا لتخلفه عن فتح مكة بسبب المرض قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلك ان تخلف حتى ينتفع بك أقوام ويضر بك آخرون . فإنه لا ينبغي للسائر الى الله أن لا يرى إلا طريقا واحدا . وللآية أيضاً قصة مع شيخنا الوالد محمد حسين يعقوب حفظه الله فإنه لما نزل إلى مصر اشتكى إلى شيخه الشيخ ابن باز رحمه الله قلة الدروس وحلق تلقي العلم فقال له الشيخ باز الآية وأن يبقى عنده . ففضل الله لا حد له . والزيادة تكون زيادة درجات وثواب وبركات وفضل وتقوى وهداية وزرق وعافية ، وسكينة ، وقربا ، وسلاما ، ... ان الله تعالى يزيد المحسنين مما يشاؤون .

2935
56:17
91 - الفكرة في معاني الأعمال والأحوال | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

مراجعة منزلة الفكرة، المرتبتين الأولى والثانية، الفكرة في التوحيد ، والفكرة في لطائف الصنعة . وهذه المحاضرة عن الفكرة في معاني الأحوال والأعمال وأهمية معرفة هذه المعاني في تيسير سلوك طريق السير إلى الله تعالى . إن العاصي عندما يتوب يبدأ يفكر .. فإذا استحكمت يقظته .. أوجبت له الفكرة . والفكرة هي تحديق القلب إلى جهة المطلوب التماسا له . أو تحديق القلب بتلمس البصيرة لاستدراك البغية . وهي على ثلاثة مراتب ، وأولها الفكرة في التوحيد . ان مقام التوحيد أولى المقامات أن يؤتى به ، فهو أول ما دعا إليه الرسل ، ولا ينجو العبد في هذا الباب إلا بالتعلق بالوحي والتمسك بالعلم الشرعي وفهم السلف . والتسليم في التوحيد يكون بـعجز العقل ، والإياس من الوقوف على الغاية ، والاعتصام بحبل التعظيم . والمرتبة الثانية الفكرة في لطائف الصنعة . وتحصل بثلاث أشياء : بحسن النظر مبادئ المنن . وإجابة دواعي الإشارات . والتخلص من الشهوات . والشهوات كثيرة جداً ، فمن الناس من يعبدون أنفسهم ، وشهواتهم في الدين أحط منهم في شهواتهم الدنيوية . والمرتبة الثالثة الفكرة في معاني الأحوال والأعمال . فمعرفة لذة هذه الاعمال والقربات تسهل عليه السير إلى الله . وفيها وقفة مع صفات عباد الله السابقين المقربين والفوائد العظيمة من ذكر أحوالهم ومنها أن يدعوا المنقطعون الله تعالى أن يلحقهم الله بهم فلعل دعائهم ان يصادف لحظة إجابه ، أو يتحدثون بهذا الشيء فيعمل به غيرهم ، ومنها الارزاء على النفس ، فالعبد الذي يرى نفسه متخلفا عن الركب ويذم نفسه ، لعل الله عندما يرى منه هذا الانكسار والذل أن يؤويه . ان علم معرفة السير والوصول الى الله ومعرفة العبادة الموصلة الى الله هو اشرف العلوم بعد التوحيد .

7145
1:03:24
92 - الفهم والعلم (الجزء الأول) | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الفكرة في معاني الأعمال باصطحاب العلم الشرعي، وضبطها وفق الكتاب والسنة وفهم السلف الصالح . وأهمية العلم في معرفة هذه المعاني وأسرار العبادات والحكمة منها ، فهي تسهل على العبد سلوك الطريق إلى الله ، وتستقيم بثلاثة أشياء وهي استصحاب العلم والفهم ، وإتهام النفس ، ومعرفة مواقع الغير . ففهم معاني الاعمال والمراد منها واسرار العبادات في غاية الأهمية . ففي الصلاة مثلا فإن القيام للقنوت والركوع للتعظيم والسجود للذل ، فلو خلت الصلاة من هذه المعاني فكأنك خشبة على حائط . والفكرة في هذه المعاني تعرفك على الله وتسهل عليك السير إلى الله . وأخطر شيء في معاني الأعمال والاحوال هو الشطحات . وأفضل هذه الأحوال ما كان على علم ، إذ لابد للسائر إلى الله من قوة علمية وقوة عملية ويكون هناك توازن بينهما . فلو طغت القوة العلمية على القوة العملية كان ذلك من النفاق ، علم بلا عمل . واذا طغت القوة العملية على العلم أدى ذلك للوقوع في البدع بحيث يتم العمل بلا اتباع . فكل عمل تعمله بغير اقتداء فهو عيش النفس . وكل عمل تعمله باقتداء وإن كان عذابا فهو نعيم الدنيا والآخرة . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلوا كما رأيتموني أصلي . سأل سائل فضيلة الشيخ بأنه يجد قلبه حين يصلي في البيت ، فقال له ان كنت تصلي لنفسك فصل في المكان الذي يعجبك وان كنت تصلي لله فصل حيث يريدك أن تصلي . ومما يعين على العمل والاتباع حب الله وإخلاص العمل له . فان مصانعة وجه واحد أسهل من مصانعة وجوه كثيرة . فأنك ان ترضي الله عز وجل أسهل من أن ترضي الناس كلهم وشهواتك . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الله تعالى يرضى من احدكم ان يأكل الأكلة فيحمده عليها او يشرب الشربة فيحمده عليها أو كما قال صلى الله عليه وسلم .

2494
40:25
112 - وصايا لشهر شعبان
مدارج السالكين

فضل صوم شهر شعبان وسرد الصوم فيه في عناصر منها أنه بمثابة السنة القبلية لشهر رمضان، وان صيامه احب الي رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولغفلة الناس عنه، ولأنه ترفع فيه الأعمال إلى الله. فيها دعوة لستر الأعمال وكثرة الذكر وعدم تهويل البلاء وتوحيد الله تعالى في تطبيق الشريعة.

2322
51:58
113 - يقظة القلب
مدارج السالكين

جمع شتات القلب بالنظر إلى خويصة النفس ومعرفة ما ينبغي تغييره، وما يعين على ذلك بأن يقذف الله تعالى على قلب عبده الإيمان ويزينه له، وتحصيل ذلك بأن ترى العبادات جميلة وأن تحبها. ثم، الانفصال بهجر العوائد وتخطى العوائق وقطع العلائق.

2903
54:36
114 - وصايا لشهر رمضان
مدارج السالكين

الخطر في رمضان ووصايا قيمة منها الدخول إلى رمضان بنفسية التحدي وتجديد التوبة وتحسين الخلق والكرم وتعلم التركيز وان تفرغ وقتا لله واختيار الصحبة الصالحة واحياء الأوقات الميتة والحرص على أداء الأفضل والمداومة على محاسبة النفس. ثم، عشرون نية لصيام رمضان منها أن تكون من الصديقين والشهداء.

2579
1:00:28
115 - الهداية
مدارج السالكين

نصائح غالية لتعود الأمة إلى الله ومن ذلك أنه اذا كانت الأهداف واضحة مشروعة فيجب كذلك ان تكون الوسائل مشروعة. ودعوة لتجنب أبواب الفتن، ومراجعة للدرجة الأولى من منزلة البصيرة. ثم وقفة مع المرتبة الثانية وقول المصنف رحمه الله ان تشهد في هداية الله واضلاله أصابة العدل.

2830
50:37
116 - الفهم
مدارج السالكين

شرح نصائح غالية لترك متابعة الأحداث والأخبار، والتذكير بمرور الأيام والاقتراب من الأجل، والانشغال بالله عز وجل وما يرضيه سبحانه وتعالى. والدرجة الثانية من البصيرة وانواع الهداية في عشرة عناصر منها ان يفهمك الله مراده من مرادك.

2319
56:00
117 - فهم الدين
مدارج السالكين

مراجعة أنواع الهداية ودرجة الافهام. ووقفة مع حديث تقسيم الناس الي ثلاث طبقات من حيث الفهم والضبط وقبولهم للعلم. ودعوة إلى تفقد القلوب والمسارعة بالطهارة وغسلها من الذنوب والمعاصي التي تنجس الابدان والأفكار.

2469
1:07:15
118 - الفهم والبيان
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من منزلة البصيرة ودرجة الافهام. ثم البيان العام، وظيفة الأنبياء والمرسلين عليهم الصلاة والسلام والدعاة إلى الله تعالى من بعدهم، وحجة الله على عباده. والمذهب عرض الحق، أن يبين ويعرض بأدلته وشواهده، والدعاة أجراء عند الله. وفيها تدبر قوله تعالى : أول مرة.

2336
53:03
119 - البيان الخاص
مدارج السالكين

وقفة مع قول المصنف رحمه الله ان تشهد في هداية الله واضلاله إصابة العدل وفي تلوين اقسامه رعاية البر. بر الله جل جلاله بعباده وعصمته إياهم من الذنوب والمعاصي وهدايته الخاصة لهم في وقفة مع منزلة المراد ومنزلة الهيمان. وكيف يعافيك الله من عوار النقص وسمة اللائمة.

2925
1:00:38
126 - الرؤيا الصالحة
مدارج السالكين

هي الدرجة العاشرة من درجات الهداية. آداب عامة عن الخطر في التحدث عنها وتأويلها بجهل. ثم نصائح لمن أراد أن تصدق رؤياه: منها تحري الصدق وأكل الحلال والنوم على طهارة وعلى ذكر وعلى جهة القبلة. وفيها مراجعة درجة الإلهام والخطر فيها.

2641
53:02
127 - مشاهد العبودية في النوم
مدارج السالكين

مراجعة بعض مراتب الهداية السماع والإلهام والرؤيا الصادقة. وكيف تستجلب الرؤيا الصادقة من خلال فهم قضية النوم وأنه آية من آيات الله، وملاحظ العبودية في النوم، منها ملحظ التوحيد، ومنة الله العظيمة به، والكلاءة فيه، وأنه رحمة، ولتحب الله جل ثناؤه.

2596
55:31
128 - لا تنم حتى تأخذ الدواء
مدارج السالكين

للاهتمام بصحة القلب وإيمانه لابد من جرعات قبل النوم، جرعة حب، وجرعة ورع، وجرعة تعظيم، وجرعة توبة، وجرعة شوق، وجرعة حمد، وقصر الأمل. ثم آداب النوم في خمس عناصر قبل الرقية وقراءة الأذكار.

2509
1:01:44
129 - مراتب الهداية
مدارج السالكين

مراجعة مراتب الهداية في وقفة مع الدرجة الثانية من منزلة البصيرة؛ أن ترى في هداية الحق وإضلاله إصابة العدل. الرؤيا الصادقة والفرق بينها وبين الحلم وحديث النفس والتحذير من الكذب فيها، وآدابها وآداب الأحلام.

2696
1:00:28
130 - الرؤيا الصادقة
مدارج السالكين

مراجعة ما سبق عن مرتبة الرؤيا الصادقة، وتقسيم الناس من حيث الرؤية الي خمسة أنواع النبيين والمرسلين والصالحين والمستورين والفساق والكفار وأحكام رؤاهم. وامثلة لرؤي الأنبياء والمرسلين والصالحين. وآداب واحكام تعبير الرؤي.

2909
1:00:18
131 - علاج البلطجة
مدارج السالكين

تحذير شديد لمن يهرقون دماء المسلمين ومن يأخذون أموالهم بغير حق في تدبر قصة ابني آدم، ودعوة للتوبة والأوبة إلى الله، واستنباط العبر والفوائد من الآيات وإسقاطها في واقعنا المعاش. وفيها وأهمية اقامة الشريعة والحدود دعوة إلى نجدة المظلومين ونصرتهم.

2709
55:18
132 - نور لا إله إلا الله
مدارج السالكين

مراجعة مراتب منزلة البصيرة وأهم ما يستجلب بالبصيرة ان ترى الدار الآخرة. يوم القيامة والصراط المنصوب على نار جهنم، وكيف يمر الناس عليه. وعن كلمة لا إله إلا الله واختلاف نورها في قلوب المؤمنين في تدبر آيات سورة الحديد.

2876
44:16
133 - البصيرة في الأسماء والصفات
مدارج السالكين

مراجعة مراتب منزلة البصيرة وأهم ما يستجلب بالبصيرة ان ترى الدار الآخرة. يوم القيامة والصراط المنصوب على نار جهنم، وكيف يمر الناس عليه. وعن كلمة لا إله إلا الله واختلاف نورها في قلوب المؤمنين في تدبر آيات سورة الحديد.

2350
1:06:39
134 - البصيرة في الأمر والنهي
مدارج السالكين

البصيرة في عدم معارضة الأمر بتأويل أو تقليد أو هوى، والسماحة في ترك ما نهى الله عنه وعلمك بقبحه عقلا قبل ورود الشرع بتحريمه. والبصيرة في الوعد والوعيد وثمراتها وكيف انكار المعاد ويوم الحساب محض كفر بالله وبحكمته وإلاهيته. ثم مراجعة مراتب منزلة البصيرة على طريقة صاحب المنازل رحمه الله.

2302
56:43
135 - صلاح الأمة
مدارج السالكين

كيف يمكن الحصول على رجل دولة سياسي صديق وأمين؟. وحاجة الناس أجمعين وعطشهم الروحي أن يعبدوا الله ويكون لهم حال صدق معه جل جلاله. وحاجة الرباني لاستغلال الصحة والفراغ في حياته في التعبد والتنسك. والأمر بحفظ الخطرات لتحصيل العصمة في الجوارح، في ست وصايا قيمة لصلاح الأمة.

2379
41:30
136 - أمارات صدق أهل البدايات
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2706
59:28
137 - الحالة عبد
مدارج السالكين

حال العبد المقرب من ربه عند الأمر والنهي، والبلاء بالمصائب والمعائب، شكر النعم في اربعة عناصر، معرفتها والاعتراف بها وعدم نسبتها لغير الله تعالى والثناء على الله بها.

2781
48:45
138 - منزلة الفراسة ، منزلة القصد
مدارج السالكين

منزلة الفراسة وثمراتها وكيف تقوى وتضعف، وكيف أن بني آدم كلهم قادرون على التوسم. وامثلة لفراسة رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدعوة وبعض السلف الصالح عليهم الرضوان. ثم منزلة القصد، ثمراتها والعقبات بين يديه، وآفة العلل.

2378
1:01:24
139 - عرض الأعمال في شعبان و الإستعداد لرمضان
مدارج السالكين

139 - عرض الأعمال في شعبان و الإستعداد لرمضان

420
140 - منزلة القصد ، منزلة العزم
مدارج السالكين

مراجعة منزلة القصد ومراتبها . منها قصد كالبحر يدفعك إلى زيادة الأعمال ، وقصد استسلام لتهذيب العلم ، وقصد اقتحام عقبة النفس الأمارة.

526
57:19
141 - الاستعداد لرمضان
مدارج السالكين

رمضان على الأبواب كما أنه شهر رحمات وبركات إلا أنه شهر خطر - الإختلاف بين الناس وفهم طبيعة الحياة ، وفيما يستعملك الله وقصد القرب في عنصرين

2696
46:42
142 - تأسيس جيل جديد
مدارج السالكين

مراجعة منزلة القصد ، ثم متابعة منزلة العزم .. ضربة البداية : استجماع قوى الإرادة والشروع في الحركة مقرون ذلك بالتوكل على الله . والمسارعة لإرادة الله وحده ، وخطر التذبذب والتردد وإعمال العقل لرد الأمر لأول وهلة لمخالفته هواك , نحتاج لبناء جيل التأسيس يحمل راية الدعوة الأساس هش البداية البيت .. فرأينا الأب والأم ملتزمين ولكن الأبناء والبنات غير ملتزمين .. يجب أن يكون الجميع ملتزمين بأسس متينة وفهم

2808
53:28
143 - استشعار مراقبة الله
مدارج السالكين

ضربة البداية بصدق التوجه إلى الله من حيث يرضاه الله وبما يرضاه بمراقبة الله في خطرات القلب. وكيف تكون إحاطة القلب، والفرق بين الواردات الربانية والنفسية والملكية والشيطانية. ثم انتهاز حماسة البدايات، والتوكل، وعدم التمادي في الندم.

2620
55:34
144 - امارات أهل الصدق في البدايات
مدارج السالكين

منارات على طريق السالكين إلى الله منها التحذير من تسلل مغلوطات الاعلام الي تصوراتنا، وأن نقرن لأهمية القراءة نوعية القراءة. وأمارات أهل الصدق في البدايات في عناصر منها حياة القلب وعدم الفتور وعدم الانشغال بالناس وأنهم لا يقدمون على عمل حتى يعلموا حكم الله فيه.

2584
59:57
145 - منزلة العزم
مدارج السالكين

المزيد من امارات أهل الصدق في البدايات ومنها مجانبة اهل الريب والخداع، والأدب مع الصغير والكبير، وتمييز الخواطر بدوام المراقبة لنفي الصوارف الرديئة بالمجاهدة بفطم النفس وحملها على مخالفة الهوى.

2674
1:04:12
146 - خطة الطريق إلى الله (الجزء الأول)
مدارج السالكين

بعض علامات أهل الصدق في البدايات ومنها المراقبة، وحب الخلوة، والتقوى. حين تؤمن بالله لابد ان يمس هذا الايمان قلبك، إيمانك بأن الله يراك يجعلك تراقب الله. فكيف تفعل ذلك بمعرفة نفسك. وفيها كيف تحدث نفسك وتحثها لمرضات الله.

2870
45:50
147 - خطة الطريق إلى الله (الجزء الثاني)
مدارج السالكين

منزلة العزم والدرجة الأولى منها إباء القلب ان يخالف العلم بشيم برق المراقبة، والفرق بين العلم وصورة العلم، وكيف تنفتح عين البصيرة بالعلم وكيف يكون نافعا، وما اثر عن ابن الجوزي رحمه الله في هذا الشأن.

2374
35:52
148 - لمن مات له ولد
مدارج السالكين

بشارات لمن مات له ولد وصبر واحتسب في عناصر منها صلوات ورحمات وهدايات، والسقيا يوم العطش، واستفتاح الاولاد لآبائهم أبواب الجنة، ودخول الجنة، ويبني له بيت الحمد في الجنة. وذكر بعض الآثار عن السلف الذين مات لهم أولاد.

3215
52:12
149 - السير إلى الله
مدارج السالكين

خطة السير إلى الله بتقسيم العمر الى مراحل صغيرة، يوم وليلة، ويعمل على كل مرحلة كأنها نهاية العمر. في ظل القوة العلمية والعملية لمعرفة معالم الطريق ولتخطي معاطبه، والآثار وسيرة الأحباب من السلف الصالح عليهم الرضوان حادي النفوس وسائقها.

3048
1:05:53
150 - مراقبة الله عز وجل
مدارج السالكين

الدرجة الأولى من منزلة العزم، وكيف يأبى القلب أن يخالف العلم بشيم برق المراقبة، في دعوة لمراقبة الله على الدوام بعلمك الجازم على اطلاع الله عليك وأنه يعلم ما في نفسك، أن تستحي منه تعالى، وان تتقيه، وأن ترى قيمة الأشياء كما بينها لك سبحانه وتعالى.

2941
56:35
151 - استشعار مراقبة الله عز وجل
مدارج السالكين

الدرجة الأولى من منزلة العزم اباء القلب أن يخالف العلم بشيم برق المراقبة. ووقفة مع مراقبة الله عز وجل على الدوام وحفظ الخواطر في عناصر منها العلم الجازم باطلاع الرب تعالى على الظاهر والباطن، والحياء، واجلالك لله تعالى وخوفك منه.

2531
1:02:46
152 - محنة علو الهمة
مدارج السالكين

مراجعة سريعة على ما مضى من منزلة العزم ، الفرق بين النية والأمنية ، كلام ماتع لابن الجوزي عن علو همته

2760
40:25
153 - مراقبة الخواطر
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2605
42:15
154 - حب الله | تعالوا نتكلم عن ربنا
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2368
46:14
155 - الله نور السموات والارض | مراقبة الله
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2378
43:09
156 - الفرح بالله
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2713
26:02
157 - خطة منهجية للوصول الى القرب من الله
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

7458
41:43
158 - خطة منهجية في تصحيح التوبة
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2680
36:52
159 - منهج عملي للقرب من الله
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2542
49:09
160 - حراسة القلب
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2535
41:03
161 - حب النبي صلى الله عليه وسلم
مدارج السالكين

يقول ابن القيم إذا حصل للإنسان معايشة للنبي صلى الله عليه وسلم فتح الله على المرء في فهم القرآن

2406
47:40
162 - فهم القرآن
مدارج السالكين

مدارج السالكين

2515
26:02
163 - منزلة القرب
مدارج السالكين

مدارج السالكين

7242
1:20:15
164 - استدامة نور الأنس
مدارج السالكين

لكل ذنب وحشة وحجاب بين المرء وربه ، وعلاجها يكون بالأنس ، وأول خطوة في استدامة نور الأنس تكون برعاية الحرمة

2838
1:26:12
165 - منزلة العزم
مدارج السالكين

منزلة العزم - ملخص ما سبق

260
166 - منزلة العزم
مدارج السالكين

منزلة العزم - حفظ الحرمات 1

277
171 - منزلة الإخلاص (1)
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من منزلة العزم استدامة نور الأنس بحفظ الحرمة، بتعظيم الأمر والنهي، وحمل النفس على العمل بالخوف والرجاء بشرطين، لا يقوم مراقبا لأحد فيرائي، ولا يعمل لحظ نفسه فيكون عمله شهوة. والتحذير من أربعة اذا اجتمعت في شخص فقد تمت خسارته.

2564
39:40
172 - منزلة الإخلاص (2)
مدارج السالكين

مراجعة الدرجة الثانية من منزلة العزم. ثم الدرجة الثالثة: الاستجابة لإماتة داعي الهوى بالعزم على الإخلاص. الهوى، اخطر مناطق الضعف في الإنسان. ذمه كما في كتاب ربنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، وكما فى الآثار الواردة عن السلف الصالح عليهم الرضوان.

2351
41:44
173 - علل العزم (1)
مدارج السالكين

شرح مراجعة في وقفات مع لحظ القلب إلى النعم وما يحقق ذلك من عبوديتين جليلتين، والفكرة في النجاة والطريق إلى ذلك، والفرح بالله وثمراته، والتنبيه على أخطر مسألة في شأن متابعة الهوى وهي أنه سبب في الموت على غير الإسلام.

2401
42:48
174 - تقوية العزم
مدارج السالكين

السنة الربانية في حاجة القلب إلى صمد يصمد إليه وغدوة يتأسى بها. وتمثل ذلك في المنهج السلفي وأهمية كلام السلف الصالح عليهم الرضوان. ونقل آثارهم في ذم الهوى والتحذير من خطره ومن ذلك أنه اذا غلب الهوى ذهب الرأي، أنه أسرع مطية إلى النار.

2376
45:32
175 - مراجعة منزلة اليقظة
مدارج السالكين

قراءة في متن المنازل لمنزلة اليقظة ولحظ القلب إلى النعمة والسبيل إلى شكرها وكيف تصفو هذه النعم بنور العقل وشيم برق المنة والاعتبار بأهل البلاء، ثم مطالعة الجناية والوقوف على الخطر فيها والتشمير لتداركها.

7137
40:25
176 - مراجعة منزلة الفكرة
مدارج السالكين

مراجعة الدرجة الثالثة من منزلة اليقظة، معرفة الزيادة والنقصان من الأيام. ومراجعة منزلة الفكرة، تلمس البصيرة لاستدراك البغية، ووقفات مع الفكرة في عين التوحيد والفكرة في لطائف الصنعة والفكرة في معاني الأعمال والأحوال.

2615
42:15
177 - مراجعة منزلة البصيرة
مدارج السالكين

مراجعة ووقفات مع الدرجة الأولى والدرجة الثانية من منزلة البصيرة، أن تعلم أن الخبر القائم بتمهيد الشريعة يصدر عن عين لا يخاف عواقبها، وأن تشهد في هداية الله واضلاله إصابة العدل وفي تلوين اقسامه رعاية البر.

2312
46:14
178 - تحديد أهداف السير
مدارج السالكين

إكمال مراجعة منزلة البصيرة والدرجة الثالثة منها، بصيرة تفجر الصدق وتثبت اليقين وتنبت الإحسان. ومنزلة العزم والإجابة لإماتة داعي الهوى بالعزم على الإخلاص، وذكر خمسين مسألة تعين على مخالفة الهوى.

2321
43:09
179 - معرفة الله
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2403
26:02
180 - شحذ العزم
مدارج السالكين

استنارة طريق الوصول إلى الله في عشرة عناصر منها القرآن، الولاية، والهداية. وكيف يشحذ العزم بأمور منها استحضار الأجر عند وحشة التفرد والأنس بالله، والعلم، واتصال الجادة بالمطلوب أن يكون الهدف نصب عينيك كأنه رأي عين.

2978
41:43
181 - منزلة الاستقامة
مدارج السالكين

شرح منزلة الاستقامة وهي برزخ بين وهاد التلون وروابي الثبات والعز بالله. ومن ذلك استقامة العمل والاجتهاد فيه والاقتصاد لا عاديا رسم العلم ولا متجاوزا حد الاخلاص، ولا مخالفا للسنة. ثم الاستقامة في الأحوال، وشهود قيومية الله تعالى.

2826
36:52
182 - العمل الدؤوب
مدارج السالكين

منزلة العزم والاستغراق في العمل الدؤوب بتقوية إخلاص العزم. تأصيل مسألة كثرة العبادة وأن ذلك سنة النبي صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين والسلف الصالح عليهم الرضوان. وضوابط الاجتهاد في العبادة في عشر عناصر منها ان لا تفوت فرضاً ولا تضيع حقا ولا تبطل رخصة.

2474
49:09
183 - منزلة الإخلاص
مدارج السالكين

نماذج لاجتهاد السلف في العبادة مثل أويس القرني. ومنزلة الإخلاص، تصفية العمل من كل شوب، والدرجة الأولى منه اخراج رؤية العمل من العمل والخلاص من طلب العوض عن العمل والنزول عن الرضا بالعمل.

2379
41:03
184 - منزلة الصدق
مدارج السالكين

مراجعة باب العزم واستجماع قوى الاستقامة بصدق العزم، وبيان منزلة الصدق وخطرها وكيف به يتلافى كل تفريط ويستدرك كل فائت ويعمر كل خراب. ووقفات في حياة الامام احمد بن حنبل وحديث الرجل الذي صدق الله.

2725
37:52
185 - صدق العزم (2)
مدارج السالكين

استكمال شرح منزلة الصدق والجد في السعي لتحصيل كمالات الإيمان وعدم الصبر على صحبة الأضداد، وعدم الركون لترفيه الرخص، وأن يتفق عملك وحالك مع رضا الله جل جلاله وان تكون حياتك لله عز وجل.

2371
41:13
186 - الاستغراق في العمل الدؤوب
مدارج السالكين

مراجعة الدرجة الثانية من منزلة العزم، ووقفة مع الدرجة الثالثة منها وهي الاستغراق في العمل الدؤوب بتقوية إخلاص العزم. ومثل نور الله في قلب المؤمن، وصفات القلب الناجي من الفتن، والصدق في كلمة واحدة، وحال القلب، والتعب لله.

2443
37:20
186 - إخلاص العزم (1)
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من منزلة الإخلاص في خمسة أمور: وهي العمل، والاجتهاد فيه، ثم الخجل منه، وصيانته من شهوده أنه من كسب النفس، ونسبته إلى الله جل جلاله.

2582
29:18
187 - حظ النفس من العمل
مدارج السالكين

الاستغراق في العمل الدؤوب بتقوية إخلاص العزم. وبيان الدرجة الأولى من منزلة الإخلاص، وكيف يكون للنفس والشيطان حظ في العمل، وكيف تخلص نفسك من ثلاث آفات تصحب العمل وهي رؤية العمل وطلب المعاوضة عن العمل والرضا بالعمل.

2459
56:15
187 - إخلاص العزم (2)
مدارج السالكين

استكمال شرح منزلة الإخلاص والدرجة الثالثة منها وفيها أربعة عناصر: العمل وأن يجري مجرى العلم وشهود أنه قدر محض ومنة من الله جل جلاله والخلاص من رؤية الأغيار. وملخص عام أن اصل السير إلى الله على ثلاثة أركان الصدق والإخلاص والمتابعة.

2704
26:41
188 - علل العزم
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة العزم وهي : معرفة علة العزائم، فإن العزائم لم تورث أربابها أكرم من وقوفهم على علل العزائم. و تخليص القصد من العلائق والحظوظ، فإن العزم يفتت، ويتلون، ويتحول، ويضيع، ويتبخر.

2371
29:33
189 - تقوية العزم
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة العزم. ضعف الإنسان وضعف عزمه بأصل الخلقة، وحاجته ليقوي عزمه. استنباط هذه المقويات من كلام الله تعالي وقصة يوسف عليه السلام في ثلاثة عناصر : التوكل، والصدق، والصبر والتقوى.

2386
33:05
190 - علل العزم (2)
مدارج السالكين

مراجعة واستكمال العناصر المعينة على تقوية العزم. ثم علل العزم في ثمانية عناصر منها فتور العزم وضعف العزم وعدم تجرده من الأغراض. وفيها كيف تخلص النيات من حظوظ الهوى، وخطر النفس وما يلقي الشيطان من الوساوس.

2788
43:09
191 - مقدمة منزلة المحاسبة
مدارج السالكين

مراجعة مركزة وفي غاية الأهمية لمنازل السير إلى الله الأساسية : اليقظة، والفكرة، والبصيرة، والعزم، وهذه الأربعة مثل الأساس للبنيان. وتأصيل لأهمية هذا العلم وحجيته. وفيها كيف تعيش على مراد الله منك، وخطر الوقوع في الذنوب ونسيانها وضعف البصيرة وعلاجه.

2368
32:01
192 - تأصيل أصول السير إلى الله
مدارج السالكين

أصول السير إلى الله في نقاط منها معرفة منازل السير وترتيب المقامات، واختلاف طرق السير باختلاف حال العبد، ودوام السير، ووضوح الهدف في ثلاث عناصر منها معرفة طريقا يوصلك إليه، ومعرفة عيوب النفس وآفات العمل.

2496
42:45
193 - تحديد أهداف السير
مدارج السالكين

مراجعة أصول السير إلى الله ووقفة مع تحديد أهداف السير والإيمان بأسماء الله وصفاته والتعبد بها، وشرح الركائز الستة والتي لا يتم الإيمان الا بها ومنها : تنزيه الله عز وجل عن مشابهة خلقه مع اثبات جميع الصفات التي وردت في الكتاب والسنة، وقطع الطمع في ادراك كنهها لأن إدراك حقيقة الكيفية مستحيل.

2359
38:00
194 - معرفة الله
مدارج السالكين

معرفة الأسماء والصفات ما توجب من أعمال قلبية مثل الخضوع والانكسار والذل والافتقار والخوف والرجاء والتوكل وما تقتضي من أعمال ظاهرة. وباب المحاسبة ووقفة مع تدبر آية المحاسبة والأمر بالتقوى قبلها وبعدها، فكيف تكون من عباد الله المتقين.

2397
39:21
195 - نور القرآن الكريم (2) غير متوفرة
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2235
27:50
196 - معرفة السنن الربانية (1) غير متوفرة
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2713
35:07
197 - فوائد المحاسبة
مدارج السالكين

أخطر الآفات التي تصيب العباد والملتزمين، والسبيل إلى النجاة منها. وقصة الرجل الذي ابتلي بموت أولاده، والعابد الذي عبد الله على رأس جبل خمسمائة سنة. والنظر في حق الله تعالى، ونياحة ابن الجوزي وابن عقيل نفسيهما.

2334
54:16
198 - فوائد المحاسبة (2)
مدارج السالكين

الفائدة الأولى : الاطلاع على عيوب النفس، ثم وقفة مع الفائدة الثانية : معرفة حق الله على العبد، وثمرات هذه الفائدة في علاج كثير من الآفات التي تؤدي إلى حبوط العمل.

3114
43:43
199 - معرفة عيوب النفس
مدارج السالكين

من فوائد المحاسبة التفكر في العيوب، معرفتها وعلاجها. ثم، ان يخاف الله وان يزيد خوفه من الاخرة ويستشعر رقابة الله عليه، والتفكر في العرض على الله. وأن تعرف أكبر آفة قد تصيب طالب الدار الآخرة وما هي علامة المخلص.

2588
42:00
200 - الصلاة نور
مدارج السالكين

شرح مدارج السالكين

2445
34:28
201 - التقوى واتباع الرسول
مدارج السالكين

نواصل سويًا اسباب حصول النور ومنها التقوى واتباع الرسول, الذين يمشون على الصراط بانوارهم كما يمشون بها بين الناس في الدنيا, التمس لنفسك نورًا واشعر وفرق بين الظلمة والنور تستطيع أن تحيا.

2257
22:52
202 - سوء الظن بالنفس (1)
مدارج السالكين

الله خلقك ليرى منك أحسن العمل وسخر لك ما في الارض جميعًا ليرى منك أحسن العمل. إذا أخذت هذه الأصول خلقك لعبادته وابتلاك بإن جعل لك حياة وموتًا وابتلاك بإن سخر لك ما في الأرض جميعًا أمرك كنت تنتظر لقائه أن تعمل.

2423
30:52
202 - سوء الظن بالنفس (3)
مدارج السالكين

المؤمن دائمًا يرى ذنوبه ولا يسيطر على قلبه الغرور أو الإعجاب ولا يملأه التيه والخيلاء والتعاظم بل دائمًا يخشى أن لا تغفر سيئاته ويخشى على حسناته أن لا تقبل فالمخلص لا يضمن عملًا فهو يعلم أن الرياء هو الشرك الخفي.

2594
31:21
203 - سوء الظن بالنفس (2)
مدارج السالكين

في هذا الزمان الرديء ينبغي أن يكون العبد في سوء الظن بالنفس ومقتها في ذات الله معتدلًا وفي حسن الظن بها معتقدًا فإنه إن تجاوز مقدار الحق في التهمة لنفسه ظلمها فاودعها ذلة المظلومين وإن تجاوز الحق في مقدار حسن الظن بها اودعها تهاون الآمنين.

2382
37:37
203 - معرفة النفس (1)
مدارج السالكين

أخطر شيء أنك دائمًا تلبي نداء نفسك بالباطل أو بالحق وهذه النفس نفس عجيبة فيها عتو وجرأة لا تشبع وعلاج النفس لا أن تعطيها بل أن تمنعها وأن تلزمها.

2425
33:49
204 - معرفة النفس (2)
مدارج السالكين

أخطر شيء أنك دائمًا تلبي نداء نفسك بالباطل أو بالحق وهذه النفس نفس عجيبة فيها عتو وجرأة لا تشبع وعلاج النفس لا أن تعطيها بل أن تمنعها وأن تلزمها.

2679
34:10
205 - معرفة النفس (3)
مدارج السالكين

أخطر شيء أنك دائمًا تلبي نداء نفسك بالباطل أو بالحق وهذه النفس نفس عجيبة فيها عتو وجرأة لا تشبع وعلاج النفس لا أن تعطيها بل أن تمنعها وأن تلزمها.

2820
36:59
206 - الحكمة (1)
مدارج السالكين

أقوال أهل العلم في الحكمة، ومن ذلك أنها العقل، والضابط في أمر العقل وحكم العلم عليه. والخشية، انقباض القلب تحت هيبة الرب. والورع، ومن اصوله حفظ اللسان والخلق والقلب. وفهم القرآن وفهم السنة والعمل بهما.

2969
35:18
207 - الحكمة (2)
مدارج السالكين

الدرجة الأولى من منزلة المحاسبة وهي أن تقايس بين نعمة الله عليك وجنايتك، في وقفة مع صفات الذين أوتوا الحكمة، ولمن تؤتى الحكمة.

2591
37:14
208 - الحكمة (3)
مدارج السالكين

منزلة المحاسبة وتحصيل نور الحكمة في عناصر منها الصيام وقلة الكلام والزهد واليقين والتقوى ومجالسة أهل الرغبة والرهبة وحفظ البطن من الحرام. وبعض أشجار القلوب وكيف تسقى، وعشرة أصناف للكذابين.

2926
34:24
209 - ثمار التوحيد
مدارج السالكين

لما بعض الناس لا يعبد الله, وكيف يحافظ المسلم على دينه وعقيدته, ذلك من خلال معرفة كيف بلغنا هذا الدين. ثم ذكر ثمرات التوحيد, وكيف بالتوحيد يتحقق الأمن والأمان والتمكين والعزة. وأن الموحد الذي يعبد الله وحده معصوم من أن يعبد سواه, ومعصوم من الأصرار على معصية.

2650
40:52
210 - الاكتفاء بنعم الله
مدارج السالكين

التماس نور الحكمة من القرآن في عناصر: الاكتفاء به والإيمان بالله والاعتصام. ووقفات مع بعض الآيات الدالة على هذه المعاني. وبعض امراض القلوب التي لا يمكن التداوي منها بالمقاومة.

3093
38:39
211 - نور القرآن (1)
مدارج السالكين

تلمس نور الحكمة، واستجلاب النور من القرآن في عناصر منها اتباع سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بإحسان، وتعظيمه ونصرته، والتخلص من موانع الفهم مثل عدم الصد عن سبيل الله.

2586
37:56
212 - نور القرآن (2)
مدارج السالكين

ما زلنا نقتفي آثار نور الحكمة من القرآن الكريم، بأن تكون من أولي الألباب، فكيف السبيل إلى ذلك. ووقفة مع حديث أسيد بن حضير وتنزل الملائكة عليه، وفضل تلاوة القرآن.

7212
27:50
213 - معرفة السنن الربانية
مدارج السالكين

هل نظرت في حق الله عليك؟ هل أديت هذا الحق؟ هل رأى الله منك الاعتذار عن العجز والتقصير؟ العلاقة بين الوجه والقلب، ومنزلة المحاسبة واستمداد نور الحكمة من السنن، وفهم بعض أصول المعاملة مع الله.

2342
35:07
214 - معرفة السنن الربانية (2)
مدارج السالكين

من سنن الله في الخلق والبشر، سنن تحول الحال، فما أخطر شيء في هذه السنن؟ وما الواجب عند نزول البلاء؟ وهل يكون الإنسان على ضلال مبين وهو يوقن انه على الحق؟

3106
35:19
215 - معرفة السنن الربانية (3)
مدارج السالكين

محاضرة في غاية الأهمية لمعرفة وفهم عراقة شياطين الإنس في عداوة الرسل ودعوة الحق، وكيفية التعامل مع مكرهم. وفيها أيضاً استجلاب نور الحكمة من معرفة بعض السنن الأخرى.

2717
28:00
216 - التماس نور الحكمة (1)
مدارج السالكين

مراجعة ما سبق من حلقات لتلمس نور الحكمة ومن أين يستمد وكيف يؤتى به. ووقفة مع استجلابه بالذكر. وكيف به يرزق المرء نورا يمشي به في الناس.

2433
32:25
217 - التماس نور الحكمة (2)
مدارج السالكين

أحوال الناس في الذكر، وما ينبغي أن يعلمه لصلاح حاله، واستمداد نور الحكمة من الصلاة والذكر وقيام الله، والرباط في المساجد، وتتبع مساقط النور ومهابط الرحمات.

2456
34:28
218 - التماس نور الحكمة (3)
مدارج السالكين

التقوى والإيمان برسول الله صلي الله عليه وسلم وطاعته للحصول على نور الحكمة. وما هي حقيقة هذا النور الذي يحتاجه كل مسلم ليمشي به. وفيها الفرق بين التقوى والفتوي، وما هي الأعمال التي يستجلب بها التمكين.

2757
22:52
219 - سوء الظن بالنفس
مدارج السالكين

الطريق إلى الله محفوفة بالمخاطر، النفس والشيطان والدنيا : الشهوات والهوى. ولابد للإنسان أن يعرف الطريق إلى الله بمعرفته لنفسه، ومعرفته لذنوبه وعيوبه، ولما خلق وفيما يبتلى.

2552
35:58
220 - سوء الظن بالنفس (2)
مدارج السالكين

الدرجة الأولى من منزلة المحاسبة أن تقايس بين نعمة الله عليك وجنايتك. معرفة فن التعامل مع النفس، وافتراء الكذب عند تزكية النفس، ومقتها ومقت الناس في ذات الله.

2327
36:24
221 - سوء الظن بالنفس (3)
مدارج السالكين

منزلة المحاسبة وأن تقايس بين نعمة الله عليك وجنايتك، ويشق ذلك على من ليس له اتهام لنفسه. والسبيل لذلك بالكشف عن بعض عوار النفس وآفاتها مثل حظ النفس الرياء وحب الشهرة.

2353
33:24
222 - معرفة النفس (1)
مدارج السالكين

ما في النفس من صفات البهائم مثل حرص النمل وخفة الفراش وحقد الجمل وفسق الفأرة وصولة الأسد وعقوق الضب، وصفات أهل النار، مثل عتو عاد وهوى بلعام. وكيف يذهب ذلك بترويض النفس على مراد الله جل جلاله. وفيها مقت النفس في ذات الله.

2386
29:58
223 - معرفة النفس (2)
مدارج السالكين

كيف يرائي الإنسان وهو لا يدري، وحتى أن قيامه بالليل حيث لا يراه احد من الناس قد يكون رياء وحظ نفس. ثم التعرف على آفة الكبر وأكبر الكبر وأشره. وخطر الجهل بعيوب النفس وآفاتها والنظر في عيوب الناس.

2610
31:37
224 - مدارج معرفة النفس 3
مدارج السالكين

مدارج معرفة النفس 3

863
35:40
225 - مدارج السالكين 213
مدارج السالكين

مدارج السالكين 213

851
28:51
226 - مدارج رقم 214
مدارج السالكين

مدارج رقم 214

804
26:35
227 - ملال النعم | مدارج السالكين
مدارج السالكين

215 - ملال النعم | مدارج السالكين

827
25:08
228 - مدارج 216
مدارج السالكين

مدارج 216

803
27:44
229 - مدارج 217
مدارج السالكين

مدارج 217

810
19:34
230 - مدارج السالكين 218
مدارج السالكين

مدارج السالكين 218

855
32:51
231 - مدارج رقم 219
مدارج السالكين

مدارج رقم 219

798
26:59
232 - مدارج 220
مدارج السالكين

مدارج 220

806
17:23
233 - مدارج رقم 221
مدارج السالكين

مدارج رقم 221

856
34:42
234 - مدارج السالكين 222
مدارج السالكين

مدارج السالكين 222

801
49:46
235 - مدارج السالكين 223
مدارج السالكين

مدارج السالكين 223

804
52:25
236 - مدارج رقم 224
مدارج السالكين

مدارج رقم 224

848
47:08
237 - مدارج السالكين 225
مدارج السالكين

مدارج السالكين 225

786
48:10
238 - مدارج السالكين رقم 226
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 226

867
49:30
239 - مدارج السالكين 227
مدارج السالكين

مدارج السالكين 227

803
39:49
240 - مدارج السالكين 228
مدارج السالكين

مدارج السالكين 228

814
40:51
241 - مدارج السالكين 229
مدارج السالكين

مدارج السالكين 229

780
38:45
242 - مدارج السالكين 230
مدارج السالكين

مدارج السالكين 230

839
37:46
243 - مدارج السالكين 231
مدارج السالكين

مدارج السالكين 231

803
38:18
244 - مدارج السالكين 232
مدارج السالكين

مدارج السالكين 232

787
40:08
245 - مدارج السالكين 233
مدارج السالكين

مدارج السالكين 233

777
29:27
246 - مدارج السالكين 234
مدارج السالكين

مدارج السالكين 234

917
31:53
247 - مدارج السالكين 235
مدارج السالكين

مدارج السالكين 235

809
25:30
248 - مدارج السالكين 236
مدارج السالكين

مدارج السالكين 236

872
31:15
249 - مدارج السالكين 237
مدارج السالكين

مدارج السالكين 237

892
30:52
250 - مدارج السالكين 238
مدارج السالكين

مدارج السالكين 238

869
30:00
251 - مدارج السالكين 239
مدارج السالكين

مدارج السالكين 239

800
31:26
252 - مدارج السالكين 240
مدارج السالكين

مدارج السالكين 240

794
31:41
253 - مدارج السالكين رقم 241
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 241

830
31:36
254 - مدارج السالكين رقم 242
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 242

813
23:23
255 - مدارج السالكين رقم 243
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 243

797
27:18
256 - مدارج السالكين رقم 244
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 244

797
33:39
257 - مدارج السالكين رقم 245
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 245

802
32:38
258 - مدارج السالكين رقم 246
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 246

860
31:08
259 - مدارج السالكين رقم 247
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 247

838
28:30
260 - مدارج السالكين رقم 248
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 248

778
30:46
261 - مدارج السالكين رقم 249
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 249

859
33:37
262 - مدارج السالكين رقم 250
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 250

826
33:44
263 - مدارج السالكين رقم 251
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 251

894
28:26
264 - مدارج السالكين رقم 252
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 252

812
31:43
265 - مدارج السالكين رقم 253
مدارج السالكين

253 - مدارج السالكين رقم 253

835
35:19
266 - مدارج السالكين رقم 254
مدارج السالكين

254 - مدارج السالكين رقم 254

800
32:48
267 - مدارج السالكين رقم 255
مدارج السالكين

255 - مدارج السالكين رقم 255

817
35:51
268 - مدارج السالكين رقم 256
مدارج السالكين

256 - مدارج السالكين رقم 256

803
48:28
269 - مدارج السالكين رقم 257
مدارج السالكين

257 - مدارج السالكين رقم 257

789
30:07
270 - مدارج السالكين رقم 258
مدارج السالكين

258 - مدارج السالكين رقم 258

802
37:39
271 - مدارج السالكين رقم 259
مدارج السالكين

259 - مدارج السالكين رقم 259

803
32:10
272 - مدارج السالكين رقم 260
مدارج السالكين

260 - مدارج السالكين رقم 260

886
29:43
273 - مدارج السالكين رقم 261
مدارج السالكين

261 - مدارج السالكين رقم 261

815
29:39
274 - مدارج السالكين رقم 262
مدارج السالكين

262 - مدارج السالكين رقم 262

817
33:52
275 - مدارج السالكين رقم 263
مدارج السالكين

263 - مدارج السالكين رقم 263

824
31:23
276 - مدارج السالكين رقم 264
مدارج السالكين

264 - مدارج السالكين رقم 264

804
39:34
277 - مدارج السالكين رقم 265
مدارج السالكين

265 - مدارج السالكين رقم 265

814
31:13
278 - مدارج السالكين رقم 266
مدارج السالكين

266 - مدارج السالكين رقم 266

896
30:51
279 - مدارج السالكين رقم 267
مدارج السالكين

267 - مدارج السالكين رقم 267

798
35:09
280 - مدارج السالكين رقم 268
مدارج السالكين

268 - مدارج السالكين رقم 268

854
34:48
281 - مدارج السالكين رقم 269
مدارج السالكين

269 - مدارج السالكين رقم 269

899
35:15
282 - مدارج السالكين رقم 270
مدارج السالكين

270 - مدارج السالكين رقم 270

876
34:43
283 - مدارج السالكين رقم 271
مدارج السالكين

271 - مدارج السالكين رقم 271

772
39:40
284 - مدارج السالكين رقم 272
مدارج السالكين

272 - مدارج السالكين رقم 272

766
34:47
285 - مدارج السالكين رقم 273
مدارج السالكين

273 - مدارج السالكين رقم 273

810
34:15
286 - مدارج السالكين رقم 274
مدارج السالكين

274 - مدارج السالكين رقم 274

808
28:29
287 - مدارج السالكين رقم 275
مدارج السالكين

275 - مدارج السالكين رقم 275

824
27:41
288 - مدارج السالكين رقم 276
مدارج السالكين

276 - مدارج السالكين رقم 276

775
32:11
290 - مدارج السالكين رقم 278
مدارج السالكين

278 - مدارج السالكين رقم 278

787
31:23
291 - مدارج السالكين رقم 279
مدارج السالكين

279 - مدارج السالكين رقم 279

814
31:23
292 - مدارج السالكين رقم 280
مدارج السالكين

280 - مدارج السالكين رقم 280

868
31:02
293 - مدارج السالكين رقم 281
مدارج السالكين

281 - مدارج السالكين رقم 281

816
32:33
294 - مدارج السالكين رقم 282
مدارج السالكين

282 - مدارج السالكين رقم 282

739
32:33
295 - مدارج السالكين رقم 283
مدارج السالكين

283 - مدارج السالكين رقم 283

754
27:53
296 - مدارج السالكين رقم 284
مدارج السالكين

284 - مدارج السالكين رقم 284

803
36:54
297 - مدارج السالكين رقم 285
مدارج السالكين

285 - مدارج السالكين رقم 285

774
40:26
298 - مدارج السالكين رقم 286
مدارج السالكين

286 - مدارج السالكين رقم 286

803
36:48
299 - مدارج السالكين رقم 287
مدارج السالكين

287 - مدارج السالكين رقم 287

827
32:56
300 - مدارج السالكين رقم 288
مدارج السالكين

288 - مدارج السالكين رقم 288

795
37:57
300 - مدارج السالكين رقم 288
مدارج السالكين

288 - مدارج السالكين رقم 288

744
37:57
301 - مدارج السالكين رقم 289
مدارج السالكين

289 - مدارج السالكين رقم 289

819
32:20
302 - مدارج السالكين رقم 290
مدارج السالكين

290 - مدارج السالكين رقم 290

771
33:06
303 - مدارج السالكين رقم 291
مدارج السالكين

291 - مدارج السالكين رقم 291

796
37:56
304 - مدارج السالكين رقم 292
مدارج السالكين

292 - مدارج السالكين رقم 292

822
42:36
305 - مدارج السالكين رقم 293
مدارج السالكين

293 - مدارج السالكين رقم 293

920
42:10
306 - مدارج السالكين رقم 294
مدارج السالكين

294 - مدارج السالكين رقم 294

799
41:20
307 - مدارج السالكين رقم 295
مدارج السالكين

295 - مدارج السالكين رقم 295

792
31:29
308 - مدارج السالكين رقم 296
مدارج السالكين

296 - مدارج السالكين رقم 296

791
37:04
309 - مدارج السالكين رقم 297
مدارج السالكين

297 - مدارج السالكين رقم 297

774
39:00
310 - مدارج السالكين رقم 298
مدارج السالكين

298 - مدارج السالكين رقم 298

791
28:45
311 - مدارج السالكين رقم 299
مدارج السالكين

299 - مدارج السالكين رقم 299

854
34:29
312 - مدارج السالكين رقم 300
مدارج السالكين

300 - مدارج السالكين رقم 300

836
33:15
313 - مدارج السالكين رقم 301
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 301

808
33:08
314 - مدارج السالكين رقم 302
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 302

802
33:28
315 - مدارج السالكين رقم 303
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 303

806
39:52
316 - مدارج السالكين رقم 304
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 304

783
32:09
317 - مدارج السالكين رقم 305
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 305

841
33:09
318 - مدارج السالكين رقم 306
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 306

857
35:30
319 - مدارج السالكين رقم 307
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 307

840
33:03
320 - مدارج السالكين رقم 308
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 308

848
41:50
321 - مدارج السالكين رقم 309
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 309

803
31:29
322 - مدارج السالكين رقم 310
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 310

784
36:25
323 - مدارج السالكين رقم 311
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 311

795
40:43
324 - مدارج السالكين رقم 312
مدارج السالكين

مدارج السالكين رقم 312

748
31:44
325 - مدارج السالكين رقم 313
مدارج السالكين

313 - مدارج السالكين رقم 313

771
30:12
326 - مدارج السالكين رقم 314
مدارج السالكين

314 - مدارج السالكين رقم 314

739
44:15
327 - مدارج السالكين رقم 315
مدارج السالكين

315 - مدارج السالكين رقم 315

791
30:52
328 - مدارج السالكين رقم 316
مدارج السالكين

316 - مدارج السالكين رقم 316

751
39:15
329 - مدارج السالكين رقم 317
مدارج السالكين

317 - مدارج السالكين رقم 317

822
33:13
330 - مدارج السالكين رقم 318
مدارج السالكين

318 - مدارج السالكين رقم 318

878
45:23
331 - مدارج السالكين رقم 319
مدارج السالكين

319 - مدارج السالكين رقم 319

750
30:11
332 - مدارج السالكين رقم 320
مدارج السالكين

320 - مدارج السالكين رقم 320

795
35:13
333 - مدارج السالكين رقم 321
مدارج السالكين

321 - مدارج السالكين رقم 321

842
42:01
334 - مدارج السالكين رقم 322
مدارج السالكين

322 - مدارج السالكين رقم 322

768
30:41
335 - مدارج السالكين رقم 323
مدارج السالكين

323 - مدارج السالكين رقم 323

741
31:38
336 - مدارج السالكين رقم 324
مدارج السالكين

324 - مدارج السالكين رقم 324

776
29:56
337 - مدارج السالكين رقم 325
مدارج السالكين

325 - مدارج السالكين رقم 325

740
35:31
338 - مدارج السالكين رقم 326
مدارج السالكين

326 - مدارج السالكين رقم 326

845
34:53
339 - مدارج السالكين رقم 327
مدارج السالكين

327 - مدارج السالكين رقم 327

755
33:27
340 - مدارج السالكين رقم 328
مدارج السالكين

328 - مدارج السالكين رقم 328

841
33:27
341 - مدارج السالكين رقم 329
مدارج السالكين

329 - مدارج السالكين رقم 329

814
35:14
342 - مدارج السالكين رقم 330
مدارج السالكين

330 - مدارج السالكين رقم 330

930
34:33
343 - مدارج السالكين رقم 331
مدارج السالكين

331 - مدارج السالكين رقم 331

758
34:27
344 - مدارج السالكين رقم 332
مدارج السالكين

332 - مدارج السالكين رقم 332

867
35:50
345 - مدارج السالكين رقم 333
مدارج السالكين

333 - مدارج السالكين رقم 333

816
35:38
346 - مدارج السالكين رقم 334
مدارج السالكين

334 - مدارج السالكين رقم 334

868
46:57
347 - مدارج السالكين رقم 335
مدارج السالكين

335 - مدارج السالكين رقم 335

818
44:42
348 - مدارج السالكين رقم 336
مدارج السالكين

336 - مدارج السالكين رقم 336

784
34:43
349 - مدارج السالكين رقم 337
مدارج السالكين

337 - مدارج السالكين رقم 337

778
34:36
350 - مدارج السالكين رقم 338
مدارج السالكين

338 - مدارج السالكين رقم 338

742
34:56
351 - مدارج السالكين رقم 339
مدارج السالكين

339 - مدارج السالكين رقم 339

775
29:45
352 - مدارج السالكين رقم 340
مدارج السالكين

340 - مدارج السالكين رقم 340

819
39:40
353 - مدارج السالكين رقم 341
مدارج السالكين

341 - مدارج السالكين رقم 341

742
33:53
354 - مدارج السالكين رقم 342
مدارج السالكين

342 - مدارج السالكين رقم 342

826
35:16
355 - السير إلى الله جل جلاله
مدارج السالكين

الحلقة بتاريخ 2020/07/18 . أزمة كرونا وما فيها من دروس وعبر. ووصايا قيمة للعمل في أيام العشر، وصيام رسول الله صلى الله عليه وسلم للتسع الأول من ذي الحجة. وصوم يوم عاشوراء، وفضله. وعودة إلي المدارج. الرجوع إلى الله.

2196
1:01:06
356 - مراجعة المدارج الأساسية
مدارج السالكين

اشارات سريعة لما سبق شرحه من مدارج السالكين في ووقفات مع المدارج الأساسية اليقظة والفكرة والبصيرة والعزم ثم المحاسبة. وفيها السماع وكيف به نعالج جمود العين، وخطر المسارعة في الكفر وسماع الكذب والباطل، وكيف تعلم أن الله يحبك، ووقفة مع حديث الحال.

1501
1:01:38
357 - الرجوع الى الله وفاءاً | مدارج السالكين
مدارج السالكين

345 - الرجوع الى الله وفاءاً | مدارج السالكين

724
358 - منزلة الإنابة
مدارج السالكين

أربعة شروط ينبغي للعبد تحقيقها حتى يستحق اسم منيب منها المحبة والخضوع والانكسار لله جل جلاله. وما هي الإنابة ودرجاتها وكيف يمكن تحصيلها. وأهمية طهارة القلب وأن تصلح أن تكون من عباد الله الصالحين.

1527
1:03:34
359 - الخروج من التبعات
مدارج السالكين

وقفة لمحاسبة النفس، وتحديد أهداف وخطة للسير إلى الله. والدرجة الأولى من منزلة الإنابة : الرجوع إليه إصلاحا كما رجع له اعتذارا. وكيف أن هذه الدرجة لا تصح الا بالخروج من التبعات والتوجع على العثرات واستدراك الفائتات.

1723
1:01:37
360 - الرجوع إليه وفاء
مدارج السالكين

منزلة الإنابة، والرجوع إليه وفاء كما رجعت إليه عهدا، بالتخلص من لذة الذنب. وقفة مع قصة الأعمى والأقرع والأبرص. ونماذج من وفاء سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى مع خديجة أم المؤمنين رضي الله عنها، ومع الأنصار رضي الله عنهم، ومع دابته. وهل النقص من أصل خلقة الإنسان، والآفات التي تعرض للعباد.

1359
361 - الحلقة رقم (349)
مدارج السالكين

349 - الحلقة رقم (349)

1362
361 - الخلاص من الذنب وشروطه | مدارج السالكين
مدارج السالكين

349 - الخلاص من الذنب وشروطه | مدارج السالكين

748
362 - ترك الاستهانة بأهل الغفلة
مدارج السالكين

مراجعة ما سبق شرحه من منزلة الإنابة، ثم كيف يستقيم الرجوع إلى الله وفاء بترك الاستهانة بأهل الغفلة. وشرح بعض أصول التعامل مع الناس، والمؤاخاة والصداقة. وكيف تتعامل مع أحد العلماء إذا أخطأ أو ضل في مسألة.

1438
363 - فن التعامل مع الخلق
مدارج السالكين

وصايا جامعة وغالية عن فقه المعاملة مع الأحبة والأهل والمعارف، منها التواضع والذل للمؤمنين، وأن تعلم أن السلامة من أذى الخلق مستحيلة، وأنك تحتاج إلى نور تمشي به في الناس فتعاملهم باختلاف أفهامهم ومعارفهم، وأن أسهل وأسرع طريق إلى الجنة سلامة الصدر للمسلمين.

1447
364 - حمل النفس كرها أو طوعاً على مراد الله | مدار
مدارج السالكين

352 - حمل النفس كرها أو طوعاً على مراد الله | مدارج السالكين

741
365 - الحلقة رقم (353)
مدارج السالكين

353 - الحلقة رقم (353)

1531
366 - أعرف نفسك
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من منزلة الإنابة، الرجوع إليه وفاء بالاستقصاء في رؤية علل الخدمة. فكيف يتسنى للعبد ذلك، وأن يعرف نقاط قوته وضعفه بعيدا عن الأوهام والدعاوى، ثم العلاج في أربعة عناصر منها الرغبة في العلاج والذل والانكسار لله عز وجل.

1159
367 - علل الخدمة
مدارج السالكين

وقفة مع تفلت العزم، وخطر هذه العلة، وكيفية تلافيها في عناصر منها التصور الذهني للعمل قبل الشروع فيه وأن تشبع طاقاتك الداخلية وعلو الهمة وحث النفس للحاق بركب الصالحين. وبعض العلل الأخرى مثل رؤية العمل والمن على الله به.

1151
368 - الرجوع إليه حالا
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة الإنابة، الرجوع إليه حالا كما رجعت إليه إجابه بالإياس من العمل. المعنى الشرعي لكلمة الحال، والفقر من رؤية الملكة، وآفة حب التملك. والتصرف في الوقت والعمر والمال تصرف العبد المحض.

1215
369 - الإياس من العمل
مدارج السالكين

مراجعة منزلة الإنابة ووقفات مع الاسماء والصفات في تدبر معاني الغني والعزيز والغيور. وتأصيل أصول لعدم رؤية العمل. والفرق بين الفقر الأبيض والفقر الأسود. والاعتصام والرضا والزهد والغنى العالي والمحبة. ومنة الله عليك قبل أن تكون شيئاً مذكورا.

1232
370 - علم المعاملة
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة الإنابة، الرجوع إليه حالا بالإياس من العمل. وبعض الأصول في علم المعاملة ومن ذلك معرفة الله والتعبد إليه باسمه الأول واسمه الآخر. ودرجات الإخلاص، والتخلص من آفة رؤية العمل وطلب العوض عليه.

1105
371 - تحرير العبودية لله
مدارج السالكين

اكمال شرح الدرجة الثالثة من منزلة الإنابة: الرجوع إليه حالا بمعاينة اضطرارك وشيم برق لطفه بك. وكيف تعيش السعادة الحقيقية في الدنيا والآخرة. وما هي الآفات التي تصحب العمل وتقدح في الإخلاص والسبيل إلى التخلص منها.

1223
372 - منزلة التذكر
مدارج السالكين

منزلة عظيمة عامة سهلة وهي من خواص أولي الألباب. فكيف بها تفتح أقفال القلوب وكيف تستنطق. وأمثلة للتذكر واستنباط الفهم والعبرة من الآيات. ووقفة مع هذا التساؤل: هل يجتمع العلم والتصديق الجازم في القلب ويتخلف العمل؟ ومن هم أولي الألباب؟

1232
373 - الانتفاع بالعظة
مدارج السالكين

وقفات مع بعض الآيات الدالة على التذكر وأصناف الناس وقلوبهم بعد ورود هذه الآيات عليهم. وأهمية العظة وأنواعها وكيف يستفاد من العظة في ثلاث عناصر منها الافقتار إليها والعمى عن عيب الواعظ.

1336
374 - اليقين في الوعد والوعيد
مدارج السالكين

التذكر هو أسرع سبيل لتطهير القلب. تعرف على حجب القلب الخمسة : الأقفال والران والأكنة والرين والغين. وأبنية التذكر ومنها اليقين في الوعد والوعيد، وماهي الصوارف عن هذا اليقين، وكيف يقوى بتصديق الله وتصديق المؤمنين الصادقين.

1123
375 - اليقين
مدارج السالكين

الحكمة في الوعد والوعيد، وفضل اليقين وأهميته إذا دخل القلب. وعلامات أهل اليقين في عناصر منها الاستعانة بالله في كل حال وعدم الاغترار بالنفس والمال. والآيات الدالة على أهمية اليقين في الوعد والوعيد، َدرجات الرضا.

1105
376 - صوارف اليقين
مدارج السالكين

مراجعة منزلة التذكر، والعوامل التي تؤدي إلى نقص اليقين أو ضياعه ومنها فتنة الدنيا وزخارفها، وكيف تزهد فيها، والضابط في أمر المال. والحذر من وعود الظالمين والفساق، والتحصن من حيل وتزيين الشيطان باليقين في الوعد والوعيد.

1246
377 - ثمرات اليقين
مدارج السالكين

زيادة اليقين وفوائد تصديق وعود الله عز وجل، وما هو التوسل المشروع المأمور به في قوله تعالى وابتغوا إليه الوسيلة. ووقفة مع قصة عبد الله بن حذافة السهمي رضي الله عنه والثبات علي الحق. وكيف تحصل الاستقامة والخشية.

1284
378 - فاعتبروا يا أولى الأبصار
مدارج السالكين

قصة بنو النضير ونقضهم للعهد وغدرهم برسول الله صلي الله عليه وسلم وإخراجهم من المدينة. وأصناف وصفات الأغبياء، ومن ذلك فرحهم بأعمالهم وحبهم أن يمدحوا بما لم يفعلوا، وظنهم أنهم أفضل من الآخرين، ولا يشعرون بمشاعرهم، ولا يقرون بأخطائهم ولا يتحملون مسؤولية عاقبتها.

1163
379 - صفات الأذكياء
مدارج السالكين

أول صفة في الإنسان الذكي أنه موفق ومعان ومسدد. ومن سماته يتقبل الصعوبات ومواجهة المواقف برحابة صدر. والتعلم الدائم، ولعلوم جديدة، ويخرج بأفكار جديدة. ويتسم برباطة الجأش فهو يركن الي ركن ركين، إلى الله. وأنه لماح ويفهم الإشارات ولا يحب التطويل في الشرح.

1215
380 - حياة العقل
مدارج السالكين

استبصار العبرة بحياة العقل في وقفة مع الابتلاء بجائحة كرونا وأهم الفوائد منها. والتعبد لله عز وجل بأسمائه وصفاته، وأثر اسمي الحي القيوم في حياة القلب. وأهمية العقل وشغله في شريعة الإسلام، والوعيد لمن لا يعقلون.

1080
381 - حياة القلب بالتفكر
مدارج السالكين

أصول التوحيد عند أهل السنة وتعبيد العقل. ووقفة مع منزلة التفكر والفكرة في الأسماء والصفات بالاعتصام بنور الوحي والاستسلام بحبل التعظيم ومعرفة عجز العقل. والفكرة في لطائف الصنعة بالنظر في مبادئ المنن والنظر في تناول الشهوات.

1364
382 - الإجابة لدواعي الآخرة
مدارج السالكين

كيف تضرب جذور الإخلاص، ويصان العمل من حظوظ الرياء، والتلفت إلى الخلق، بالمزيد من التأمل والتركيز والتبصر في وقفة مع التفكر في العبادات والحكمة والتعليل، وفي نعم الله، والخلاص من رق الشهوات، والإجابة لدواعي الآخرة.

1181
383 - منزلة التفكر
مدارج السالكين

سر الصلاة وفهم أسرار القربات. وترتيب الأوليات في الأعمال، وواجبات القلب مثل النية ودرجات الناس في أدائها. ثم الفرائض وحق الأب وحق الام على الأبناء، والسنن الرواتب. وأهمية التفكر في معاني الأعمال والأحوال، ومعرفة وظيفة الوقت لعمل الأفضل.

1172
384 - مراتب الأعمال
مدارج السالكين

فهم جوامع الكلم في الذكر، وأفضلية الأعمال بما ورد فيها الدليل. ومجموعة من الأحاديث التي نصت على أفضل العمل. واعتماد قاعدة الجمع ما امكن اذا تساوى عملان في الفضل. ثم استحلاء اليقظة والتبري من الحظوظ. ووقفة مع شهر رجب.

1216
385 - معرفة الأيام
مدارج السالكين

وقفة مع النفس في شهر رجب، واستبصار العبرة بمعرفة الأيام. أن تعرف قيمة الوقت ومدة الدنيا للآخرة، وأن تعرف أيام الله فيما مضى من حياتك. وسنن الله الكونية في خلقه واستنباط بعضها من القرآن الكريم ومن ذلك فردية التبعة، وأنه لا يحيق المكر السيء الا بأهله.

1310
386 - وظائف شهر شعبان
مدارج السالكين

بم نختم شهر رجب ونستقبل شهر شعبان الذي تعرض فيه الأعمال على الله جل جلاله. وأهم الأعمال التي ينبغي القيام بها مثل التفرغ للعبادة واسترضاء الله عز وجل واخراج الزكاة. وتأمل حال الأمة وإمكانية تدارك الفائت والإصلاح. ووقفة مع حديث افعلوا الخير دهركم.

1136
387 - العتق أول ليلة من رمضان
مدارج السالكين

رسالة قيمة إلي من يرغبون بالهدوء النفسي وطمأنينة القلب وراحة البال. والاستعداد لرمضان بتوبة من تضييع الأوقات وتوبة قلب من الخواطر الرديئة والكبر والغرور ورؤية النفس والعجب والزهو والتباهي وحب الدنيا والتعلق بالشهوات والأنفة من أعمال السنة وأعمال الشريعة.

1231
388 - صفات السنن الإلهية
مدارج السالكين

معرفة مراد الله من العبد في رمضان في عناصر منها اقامة حاكمية الله على النفس، والسكون، وإقامة دستور الأخلاق. ثم عودة للمدارج ومنزلة التذكر ومعرفة أيام الله ووقفة مع السنن الإلهية وصفاتها مثل الثبات وعدم المحاباة، والاستمرار وعدم التخلف. وفيها سر استسلام النبي صلى الله عليه وسلم للأقدار والرضا بالله.

1155
389 - أسرار التعثر في طريق السير إلى الله
مدارج السالكين

استبصار العبرة الدرجة الثانية من منزلة التذكر، ويصح بثلاثة أشياء منها السلامة من الأغراض، وهي ما تحول بين العبد وربه. وفي هذه المحاضرة وقفة مع خطر النفس الأمارة وآفاتها والسبيل إلى التخلص منها.

1168
390 - استخراج الكنوز من بحر رمضان
مدارج السالكين

شروط اغتنام الفرص في شهر رمضان منها التعرض وصلاحية المحل وطهارة القلب. ثم خذ الوصايا الغالية وافهمها، في هذه العناصر، لا تذر ثقبا ولا تدع عيباً، ولا تبقي خطأ، ولا تنسى ما تحتاجه، حتى يتسنى لك الابحار بسفينتك لاستخراج الدرر دون أتغرق. وفي المحاضرة أمثلة لبعض العيوب الشائعة.

1267
391 - منزلة التذكر | كيف تجتنى ثمرة التذكر ؟
مدارج السالكين

أصناف الناس عند ورود آيات الله المشهودة و المتلوة عليهم، وأنواع قلوبهم، وفهمهم لها واعتبارهم بها، وثمرات ذلك في حياتهم. وأعلى درجات الصديقية والكمال البشري. وأمثلة للإحساس والمشاهدة لما أخبر به الرسول صلى الله عليه وسلم.

976
392 - منزلة التفكر | التربية بالتفكر
مدارج السالكين

فيما يتفكر الرباني في عناصر: الآيات المتلوة والآيات المشهودة والتفكر في الأحوال وفي سنن الله الكونية. وضبط عبادة التفكر في حدود الشرع بالإخلاص والمتابعة، وفضلها. ثم كيف تجتنى ثمرة الفكرة بقصر الأمل.

941
393 - منزلة التذكر | الظفر بثمرة الفكرة
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة التذكر، الظفر بثمرة الفكرة، وكيف تجتنى بقصر الأمل. وخطر النظر إلى ترف المترفين، والتوسع في المباحات، والجهل وحب الدنيا. وعلاج عقدة الحرمان، والنجاة بالزهد والتعلق بالآخرة وما في الجنة من نعيم.

959
394 - كيف تجتنى ثمرة الفكرة | قصر الأمل
مدارج السالكين

منزلة التذكر وقصر الأمل والتيقن من زوال الدنيا، والتيقن من لقاء الله سبحانه وتعالى ودوام الحياة الآخرة. ثم التأمل في القرآن ومجالات الدبر في أمور منها تثبيت قواعد الإيمان في القلب وتشييد بنيانه، ومعرفة صورة الدنيا وصورة الآخرة، ومعرفة كل شيء في محياه ومماته.

958
395 - كيف تجتنى ثمرة الفكرة | تدبر القرآن
مدارج السالكين

مجالات تدبر القرآن ومنها معرفة الله جل جلاله والطريق الموصلة إليه وجزاء أهل مغفرته ورضوانه. وأن تعرف الشيطان ودعوته والطرق التي يدعوا إليها وعاقبة من تابعه. وأن تشهد الآخرة كأنك فيها ويغيبك عن الدنيا كأنك لست فيها. وترزق به قوة القلب وفرقانا تميز به بين الحق والباطل.

1011
396 - كيف تجتنى ثمرة الفكرة | مفسدات القلب الخمسة
مدارج السالكين

أنواع القلوب واصنافها والآفات التي تطفؤ نورها، وتعور عين بصيرتها، وتثقل سمعها ان لم تصمه، وتوهن عزيمتها، وتعيق سيرها وكشفها للآفات والمعاطب. وخلطة الناس وخطرها والضابط في أمر الخلطة. وبلوغ النعيم واللذة والابتهاج والكمال بمعرفة الله ومحبته.

1026
397 - الاختلاط بالبشر
مدارج السالكين

كيف يسل العبد قلبه من بين الناس ان لم يستطع جعل مجلسهم مجلس ذكر وعبادة. سبيل الوصول الحق إلى الله تعالى والسعادة القلبية وأعظم ما ينال في هذه الدنيا قرة العين بالله في عناصر منها ان تصدق الله ودوام اللجوء إليه والانطراح على بابه.

990
398 - الاختلاط بالبشر
مدارج السالكين

إن الله وهب الإنسان في الأصل قلبا سليما، وهو يفسده. ومن نعم الله علينا أن ما فسد منه يمكن إصلاحه. ولكنه لن يدوم على السلامة اذا استعمل لغير ما خلق الله. فكيف تحرسه في نقاط منها أن لا يقع فيه هوى يخالف الشرع، ومراعاة نظر الناس. وفيها فوائد العزلة.

972
399 - مفسدات القلب الخمسة | ركوب بحر التمني
مدارج السالكين

المفسد الثاني من مفسدات القلب وهو التمني والأحلام وهلاوس الواقع الافتراضي، في وقفة مع مسبباته وخطره على الأسرة والأبناء وسلامتهم النفسية. وكيفية تلافيه والتخلص منه بتربية الأولاد على الإيمان والعلم والعمل.

1084
400 - مفسدات القلب الخمسة | حفظ الخواطر
مدارج السالكين

1الوقوف على خطر الخواطر الرديئة ودفعها في عناصر منها خشيتك ان تتوالد هذه الخواطر فتذهب بالإيمان جملة وانت لا تشعر، وأن تعلم انها لا تجتمع مع خواطر الإيمان، وما اجتمعا في قلب الا وأخرج أحدهما الآخر، وأنها وادي الحمقى وأماني الجاهلين.

1012
401 - مفسدات القلب الخمسة | التعلق بغير الله
مدارج السالكين

مراجعة منزلة التذكر، ووقفة مع مفسدات القلب الخمسة وأشرها وأخطرها التعلق بغير الله، في زمن الخفة وزمن اللخبطة. ان يكون تعلقك بالله اقوى من أي تعلق آخر فيقطعه وتتم صلتك بالله جل جلاله.

1013
402 - مفسدات القلب الخمسة | فضول الطعام
مدارج السالكين

الدرجة الثالثة من منزلة التذكر، الظفر بثمرة الفكرة في وقفة مع مفسدات القلب الخمسة وفوائد الصيام وآفات الشبع في نقاط منها إقامة حاكمية الله على النفس وكسر شهوات المعاصي، والاستيلاء على النفس الأمارة بالسوء.

1083
403 - مفسدات القلب الخمسة | فضول المنام
مدارج السالكين

إتمام منزلة التذكر في وقفة مع مفسدات القلب الخمسة وآفة من آفات هذا الزمان تضخيم شهوة النوم، وبيان آدابه الشرعية، وصفة نوم عباد الله المقربين والأوقات التي يكرهون فيها النوم كرها شديدا. ثم أهم ثمرات هذه المنزلة وصفات القلب السليم.

972
404 - منزلة الاعتصام | الاعتصام بحبل الله
مدارج السالكين

معنى الاعتصام وأهميته ونوعيه، وكيف عليه تكون نجاة المرء وسعادته في الدنيا والآخرة، وأقوال العلماء في الاعتصام بحبل الله. وفهم الآيات والعيش على مراد الله ومعرفة بعض طبيعة الطريق إلى الله عز وجل والسبيل إلى رضاه سبحانه وتعالى.

1016
405 - منزلة الاعتصام | انبعاث القلب
مدارج السالكين

شرح قول المصنف رحمه ان الاعتصام بالله هو الترقي عن كل موهوم والتخلص من كل تردد، وقول ابن القيم رحمه الله ان الاعتصام بالله هو التوكل والاحتماء. والحماية في الطريق إلى الله من الشهوات والشبهات ومن آفات النفس والهوى والشيطان وفتن الدنيا.

1005
406 - منزلة الاعتصام | الاستمساك بالخبر
مدارج السالكين

الدرجة الأولى من منزلة الاعتصام، الاستمساك بالخبر تسليماً واذعانا. ووقفة مع منزلة التسليم وتحصيله بالخلاص من أربعة آفات. وتأسيس المعاملة على اليقين والإنصاف وبعض الضوابط الشرعية وأسس معاملة الله جل جلاله، ومن ذلك اليقين والسبيل إليه.

988
407 - فطم النفس عن المألوفات العادية
مدارج السالكين

تحصيل اليقين في عناصر منها فطم الجوارح عن الذنوب والمعاصي وفطم القلب من الرعونات البشرية وفطم السر من الكدورات الطبيعية وفطم الروح من هموم الدنيا. وتستشرف الي تذوق لذة العبادة ، وزكاة النفس ، وقوة القلب والعزم والجد ، والفهم عن الله.

1104
408 - انفتاح البصيرة ورؤية الحقائق
مدارج السالكين

استجلاب اليقين بالعلم واتباع الرسول صلى الله عليه وسلم وعدم التلفت وبالبصيرة. ومنزلة المكاشفة وثمراتها العظيمة ومعناها في منهج المدرسة الربانية. وقفات مع درجاتها الثلاث وكشف علل السعي والعمل، وكشف آفات النفس وخفاياها واستيلاؤها على العمل الصالح.

1033
409 - اليقين في وعد الله واستشعار المعية
مدارج السالكين

مراجعة أسباب تحصيل اليقين واستكمال عناصرها: إيثار الله ، والتفويض، واستشعار معية الله تبارك وتعالى، والربط على القلب. وما هي علامة الموقن، وتعرف علي خطأ من أكبر الأخطاء، يقع فيه كثير من الناس.

1001
410 - منزلة الاعتصام | إنصاف النفس
مدارج السالكين

الاعتصام بحبل الله وتأسيس المعاملة على الانصاف في وقفة مع انصاف النفس، باكتشاف طاقاتها ومواهبها، وبتنميتها بتوحيد الله ومحبته، وترقيتها من دنس الذنوب والمعاصي، وفي ان تكون في التهمة معتدلا وبحسن الظن بها مقتصدا.

959
411 - منزلة الاعتصام | الإنصاف لله ج1
مدارج السالكين

الانصاف لله بالنظر في حقه ومراده، وأقداره وابتلاءاته، وفي عبادته، في الصلاة وفي قراءة القرآن، وعبوديته، بأن يقف العبد عند حده ولا يتعد طوره. وكيف يذل وينكسر لله جل جلاله بنعمه وستره ولا يطغى. وفي النظر في التوفيق وان دفع عنك.

981
412 - منزلة الاعتصام | الإنصاف لله ج2
مدارج السالكين

الانصاف لله جل جلاله في عنصرين: ان يعترف العبد بالجهل في علمه وبالآفات في عمله. ثم الانصاف للنبي صلى الله عليه وسلم في نقاط منها الإيمان به، وتصديقه على الرسالة، ومحبته، وتقديم محبته على محبة الخلق أجمعين، ونصرته حيا وميتا.

1006
413 - الإنصاف للنبي صلى الله عليه وسلم
مدارج السالكين

في نقاط منها، التعرف على سيرته واستيعابها، والتوقير والاجلال وشدة المحبة له ولآل بيته وأصحابه، والتخلق بأخلاقه والتأدب بآدابه، ومجانبة من ابتدع في سنته وتعرض لأحد من أصحابه، والشفقة على أمته. وفيها أدب الإمام مالك رحمه الله حين يحدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

926
414 - منزلة الاعتصام | إنصاف العباد
مدارج السالكين

أمر الله عز وجل بالعدل حتى مع من تبغضهم لله من الناس. ثم صفات العبد الرباني، ومنها، انه يحتمل أذى الناس ويكف أذاه عنهم، وأنه سبل نفسه عرضه لله. ووقفات مع ذهبيات الذهبي وانصافه فيمن ترجم لهم من العلماء. وهل هناك سبيل إلى السلامة من أذى الناس.

976
415 - منزلة الاعتصام | نورا تمشي به في الناس
مدارج السالكين

مراجعة باب الإنصاف والآيات الدالة عليه، ووقفة مع قول عمار بن ياسر رضي الله عنه ثلاثة من جمعها فقد استكمل الإيمان ومنها أن ينصف المرء الناس من نفسه. وأمثلة في الإنصاف لسلفنا الصالح عليهم الرضوان، وكيف أنصف النبي صلى الله عليه وسلم وحشي رضي الله عنه.

1009
416 - منزلة الاعتصام | الاستمساك بالعروة الوثقى
مدارج السالكين

الدرجة الثانية من منزلة الاعتصام، الاعتصام بالعروة الوثقى. ما هي، ومسألة التشبث بالمطلب الأعلى، وأمثلة لتشبث الصحابة رضي ببعض الأعمال، وسبيل الوصول إلى الله تعالى بقطع العلائق. وان تفهم رسائل الله إليك ومراده منك.

939
417 - منزلة الاعتصام | الاستمساك بالعروة الوثقى ج2
مدارج السالكين

الاعتصام بالعروة الوثقى بالانقطاع عن الشواغل، والتبتل إلى الله. وأصناف الناس في الدنيا، من يتحمل الله عنه همومه، ومن يكون عبدا للعباد، ويقيض له شيطانا فهو له قرين. و صون الإرادة قبضا، في وقفة مع منزلة الإرادة وأن تعرف ماذا تريد.

1011
418 - منزلة الاعتصام | الانقطاع عن الشواغل
مدارج السالكين

الاعتصام بالعروة الوثقى بتنظيم الوقت وقانون البيت، وان تعلم أكبر مشتت للقلب والهم، وأن تفهم أنك تتعامل مع غني عزيز. وأحد قوانين السير إلى الله، الإرادة، والسبيل إلى كسبها وتقويتها في عناصر منها، ميلاد الإرادة ونموها.

1000
419 - حلقة خاصة | التدرج في طريق السير الي الله ج1
مدارج السالكين

تفهيم مسألة التدرج في الأعمال في عناصر منها أنه لا تدرج في الانتهاء عن الحرام أو إتيان الفرائض، وهو منهج منضبط بوقت فلا يترك للهوى. وعلى العابد الرباني ان يعمل ويجتهد ولا يستعجل في ترقب الحصول على مراتب الإيمان العالية وليعلم أن الله تعالى وحده هو الذي يرفع ويضع.

1073
420 - حلقة خاصة | التدرج في طريق السير الي الله ج2
مدارج السالكين

مراحل الترقي في مراتب الإيمان ومناراتها، ومن ذلك ان يخلو القلب من التعلق بالدنيا وما فيها من رياسة او صورة، وصدق التأهب للقاء الله والتعلق بالآخرة، وأن يفتح له باب الأنس، وشهود عظمة الله. وفيها كيف تفرق بين الصدق والإخلاص.

1255
421 - منزلة الاعتصام | أمراض الإرادة ونواقضها
مدارج السالكين

مراجعة الدرجة الثانية من منزلة الاعتصام، الانقطاع عن الشواغل بصون الإرادة قبضا. والآفات والأمراض التي تصاحب الإرادة وسبل التخلص منها مثل تفسخ الإرادة بصحبة المثبطين والكسالى والبطالين. وسبب تفتت الإرادة والفتور، وخطر التلون.

964
422 - منزلة الاعتصام | مكارم الإرادة
مدارج السالكين

من مكارم الإرادة أنها سبب النجاح في تحقيق الأهداف، وهي سبب الوقوف للخطوة الأولى، ودليل عزم القلب في تحقيق الهدف، وهي الوقود الحقيقي لصناعة الأبطال، وتقصر المسافات وتهون طريق السير إلى الله جل جلاله. وكيف تولد العزيمة وأهمية مباشرتك لعلاج عيوبك بنفسك.

1009
423 - منزلة الاعتصام | كيف يكون لك إرادة ماضية
مدارج السالكين

مضاء الإرادة في نقاط منها: توقع ظهور العقبات والحوادث ووضع خطة لتفاديها او حسن التعامل معها، ودوام التدرب والتمرين على قوة الإرادة وتحمل المشاق، وتطوير الشخصية واكتشاف الطاقات والقدرات والتخلص من العيوب، وتحقيق التوازن الحياتي، والتربية بالحرمان والمنع.

1020
424 - منزلة الاعتصام | صون الإرادة قبضاً
مدارج السالكين

الإرادة من قوانين وأبنية علم السير إلى الله جل جلاله، فكيف يمكن الحصول على صدق الإرادة في بيان هذه العناصر: التوجه الصادق، والاستمرار والالحاح، سرعة الانتباه اذا سقطت، وترك العادات، ونهوض القلب، والإيثار، والحياء.

1042
425 - منزلة الاعتصام | صَوْن الإرادة قبضاً ج2
مدارج السالكين

إكمال هذه الدورة في بناء وتنمية إرادة وجه الله تعالى. وفي هذه، علامات قوة الإرادة وأهمية المسارعة وشؤم التأخر، وسبل تجديد الإرادة، وأمثلة لحاجتنا لتجديد بعض الإرادات مثل إرادة التوبة، وإرادة الصدق، وإرادة الرضا والحب والقرب. وشروط صحة الإرادة.

1076
426 - منزلة الاعتصام | اسبال الخُلق على الخلق بسطا
مدارج السالكين

محاضرة قيمة عن حسن الخلق في الإسلام وما يمكن أن يبلغ به المرء من درجات. وضابط التعامل مع الناس والفوز بأمنهم منك ونجاتهم بك وحبهم لك. وهبات الله الكريم سبحانه لعباده المساكين. ووقفة مع وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاذ رضي الله عنه.

1067
427 - اسبال الخُلق على الخَلق بسطاً
مدارج السالكين

415 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | اسبال الخُلق على الخَلق بسطاً - ج2

1016
428 - منزلة الاعتصام | كف الأذى عن الخَلق
مدارج السالكين

416 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | كف الأذى عن الخَلق

1001
428 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | كف الأذى
مدارج السالكين

416 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | كف الأذى عن الخَلق

724
429 - منزلة الاعتصام | احتمال الأذى من الخلق
مدارج السالكين

417 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | احتمال الأذى من الخلق

734
429 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

417 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | احتمال الأذى من الخلق

754
430 - منزلة الاعتصام | حسن الخلق
مدارج السالكين

418 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | حسن الخلق

739
430 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | حسن الخلق
مدارج السالكين

418 - مدارج السالكين | منزلة الاعتصام | حسن الخلق

778
431 - شهر شعبان
مدارج السالكين

419 - شهر شعبان - منزلة الاعتصام | صنائع المعروف

763
431 - شهر شعبان
مدارج السالكين

419 - شهر شعبان - منزلة الاعتصام | صنائع المعروف

750
432 - شهر شعبان
مدارج السالكين

420 - شهر شعبان - منزلة الاعتصام | حسن الظن بالخلق

748
432 - شهر شعبان
مدارج السالكين

420 - شهر شعبان - منزلة الاعتصام | حسن الظن بالخلق

709
433 - التخلص من معاصي الخلطة بالبشر
مدارج السالكين

421 - منزلة الاعتصام | التخلص من معاصي الخلطة بالبشر

713
433 - منزلة الاعتصام | التخلص من معاصي الخلطة
مدارج السالكين

421 - منزلة الاعتصام | التخلص من معاصي الخلطة بالبشر

721
434 - منزلة الاعتصام | اختيار الصاحب
مدارج السالكين

422 - منزلة الاعتصام | اختيار الصاحب

770
434 - منزلة الاعتصام | اختيار الصاحب
مدارج السالكين

422 - منزلة الاعتصام | اختيار الصاحب

735
435 - رفض العلائق عزماً | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

423 - رفض العلائق عزماً | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

783
435 - رفض العلائق عزماً | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

423 - رفض العلائق عزماً | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

769
436 - شحذ العزم | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين
مدارج السالكين

424 - شحذ العزم | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

768
436 - شحذ العزم | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين
مدارج السالكين

424 - شحذ العزم | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

749
437 - الاعتصام بالاتصال بالحق | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

425 - الاعتصام بالاتصال بالحق | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

739
437 - الاعتصام بالاتصال بالحق | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

425 - الاعتصام بالاتصال بالحق | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

707
438 - تحصيل الإخبات | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

426 - تحصيل الإخبات | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

724
438 - تحصيل الإخبات | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

426 - تحصيل الإخبات | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

715
439 - الاستحذاء والاستخذاء والفرق بينهما
مدارج السالكين

427 - الاستحذاء والاستخذاء والفرق بينهما | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

824
439 - الاستحذاء والاستخذاء والفرق بينهما
مدارج السالكين

427 - الاستحذاء والاستخذاء والفرق بينهما | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

701
440 - حال القُرب من الله | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

428 - حال القُرب من الله | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

761
440 - حال القُرب من الله | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

428 - حال القُرب من الله | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

778
441 - الذكر | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين
مدارج السالكين

429 - الذكر | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

744
441 - الذكر | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين
مدارج السالكين

429 - الذكر | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

794
442 - استثارة الشوق إلى الله تعالى و إلى طاعته
مدارج السالكين

430 - استثارة الشوق إلى الله تعالى و إلى طاعته سبحانه | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

765
442 - استثارة الشوق إلى الله تعالى
مدارج السالكين

430 - استثارة الشوق إلى الله تعالى و إلى طاعته سبحانه | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

798
443 - أن يقوم بقلبك شاهد من شواهد الآخرة
مدارج السالكين

431 - أن يقوم بقلبك شاهد من شواهد الآخرة | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

732
444 - كيف تٌشعر قلبك بالسكينة | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

432 - كيف تٌشعر قلبك بالسكينة | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

717
445 - حراسة القلب | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

433 - حراسة القلب | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

728
446 - التعلق بالله والنظر الى الآخرة
مدارج السالكين

434 - التعلق بالله والنظر الى الآخرة | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

815
447 - كيف نفهم القرآن
مدارج السالكين

435 - كيف نفهم القرآن - ج1 | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

744
448 - كيف نفهم القرآن
مدارج السالكين

436 - كيف نفهم القرآن - ج2 | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

740
449 - هل الرضا وهبي أم كسبي | منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

437 - هل الرضا وهبي أم كسبي | منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

730
450 - مراجعة منزلة اليقظة إلى منزلة الاعتصام
مدارج السالكين

438 - مراجعة منزلة اليقظة إلى منزلة الاعتصام | مدارج السالكين

753
451 - منزلة الفرار
مدارج السالكين

439 - منزلة الفرار - مم نفر ؟ - المقدمة | مدارج السالكين

744
452 - فوائد من قصة توبة كعب بن مالك
مدارج السالكين

440 - فوائد من قصة توبة كعب بن مالك - ج1 | منزلة الفرار | مدارج السالكين

761
453 - فوائد من قصة توبة كعب بن مالك
مدارج السالكين

441 - فوائد من قصة توبة كعب بن مالك - ج2 | منزلة الفرار | مدارج السالكين

745
454 - سر الفرار واستشعار لذة العبادة
مدارج السالكين

442 - سر الفرار واستشعار لذة العبادة | منزلة الفرار | مدارج السالكين

796
455 - أهمية الخلوة للسائر إلى الله و أنواعها
مدارج السالكين

443 - أهمية الخلوة للسائر إلى الله و أنواعها | منزلة الفرار | مدارج السالكين

720
456 - ثمرات الخلوة | منزلة الفرار | مدارج السالكين
مدارج السالكين

444 - ثمرات الخلوة | منزلة الفرار | مدارج السالكين

761
457 - مشتتات القلب الخمسة | منزلة الفرار
مدارج السالكين

445 - مشتتات القلب الخمسة | منزلة الفرار | مدارج السالكين

858
93 - الفهم والعلم (الجزء الثاني) | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

هذه المنازل والمدارج تحتاج إلى أن تعاش . الفكرة هي تلمس البصيرة لاستدراك البغية . وهي على ثلاث درجات ، الفكرة في معاني التوحيد ولا نجاة فيها الا بالاستمساك بالوحيين : الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح عليهم الرضوان . ويستقيم بثلاثة اشياء معرفة عجز العقل والإياس من الوقوف على الغاية والاستمساك بحبل التعظيم . والمرتبة الثانية هي الفكرة في لطائف الصنعة وتستقيم بحسن النظر في مبادي المنن والاجابة لدواعي الاشارات والخلاص من رق عبادة الشهوات . فبذكر الموت يتخلص من الشهوة وبمعرفة أنها زائلة . والمرتبة الثالثة والتي نحن بصددها هي الفكرة معاني الأعمال والأحوال . فثمة فرق ضخم بين الفكر في الفلوس والفكر في السجود. ومن اعمق انواع الفكر وانفعه تفكرك كيف أنت في عين الله ؟! فالحقيقة يعلمها الله فقط . ولابد من ضبط هذا الفكر بالعلم . بدون العلم الشرعي : الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح ستضل . فأي عمل تعمله بدون اقتداء فهو عذاب لنفسك ، كمن يعمل كثيرا ولكن هباء منثورا . فليس كل ما يشتهيه العبد من العبادات صحيح ، بل العبرة بما يوافق الكتاب والسنة . فالأحلام ولو في الدين إن لم توافق الكتاب والسنة فهي أوهام ، ولا دليل على الطريق إلى الله إلا بسنة النبي صلى الله عليه وسلم في القول والعمل . مثلا اعتزال الناس بالكلية مما تشتهيه النفس ولكن نهى الشرع عن ذلك . لذا كان ولابد من مخالطة الناس . والبداية الصحبة مع الله والمعاملة مع الله بحسن الأدب ودوام الهيبة والمراقبة والتأدب عند الدعاء والمناجاة والشكوى ، فسوء الأدب الظاهر دليل على سوء الأدب الباطن. ثم كيف تكون الصحبة مع العلماء ومع الأهل والأصحاب والجهال بالاحترام والبشاشة والعفو والدعاء لهم واعطاء كل ذي حق حقه . وفيها ايضا كيف يتم تحصيل الفهم وتنميته بحب الله لك بإكمال وإصلاح الفرائض وزيادة الرواتب والمبالغة فيها.

2494
59:34
94 - فهم الحياة | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كثير من العبادات ضاعت بسبب أنها تحولت إلى عادة ، تؤدى بلا إحساس وبلا حضور قلب ، لذلك ينبغي التفكر في معاني الأعمال والأحوال . فالمعاني يجب أن تظل معاني لا يتم وضعها في قوالب ألفاظ ، فالمعاني ليس لها سقف أو حدود .. واذا تم وضعها في ألفاظ فإن الألفاظ تكون لها كالقالب تحدد سقفا لمعناها . فبعض معاني هذا الدين تُحَس ولا توصف مثل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعلت قرة عيني في الصلاة ، ومثل الفكرة والبصيرة . ولذلك فإن التفكر فيها يحتاج إلى علم وفهم ، ويكون بانضباطين : أن يكون بالكتاب والسنة فحسب .. وأن يكون بفهم السلف فحسب . والله تعالى يرزق الفهم والعلم لمن يشاء من عباده .. فمن رزقهما فقد أوتي خيرا عظيما . لقول النبي صلى الله عليه وسلم : من يرد الله به خيرا يفقه في الدين . وقوله تعالي : ففهمناها سليمان . والفهم هو ثمرة حب الله جل جلاله . فالعبد الموفق يرى ويسمع بتوفيق الله . فبذلك يرزق البصيرة والسداد . وللفهم قواعد عامة منها صحة الاعتقاد .. أن تكون كلك لله ولا يكون لغير الله فيك شيء وتتعلق بالله وحده . والفهم هبة من الله تعالى يجب أن تنميته . وأول شيء هو فهم القرآن ينمى بتدارسه وقراءة التفاسير وهي ثرة بأنواع مختلفة فبعضها متعمق في الفقه وبعضها في العقيدة وبعضها في المأثور وكهذا ، ويجب ام تعيش القرآن وتسقطه على حياتك . وتنمى التلاوة بالحفظ والتجويد ، فمن لا يختم القرآن كل عشرة أيام فسيتفلت منه . فالقرآن عزيز . ثم الفهم في السنة والحديث ، ومعرفة أهل العلم والعلماء . ومن أصول فهم هذا الدين معرفة اللغة العربية ، لأن الله تعالى أنزل هذا الكتاب باللغة العربية . ولابد من تفهم الخلاف بنحو صحيح ، ومعرفة القياس ، وتقديم النقل على العقل ، والجمع بين النصوص ودرء التعارض ، ومعرفة المقاصد الشرعية ، لتحقيق المصالح ودرء المفاسد ، وإيجاد الواقع الملائم لإقامة الشريعة ونبذ البدع .

3113
54:33
95 - وقفة احتجاجية على النفس | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

في ظل تتابع الأحداث نحتاج إلى وقفة احتجاجية على النفس . أين أنت من الله وكيف أنت عند الله ! ونحن مع الدرجة الثالثة ، الفكرة في مراتب الأعمال والأحوال من منزلة الفكرة ، باستصحاب العلم والفهم ، واليوم مع إتهام النفس . انها وقفة لمعرفة حقيقة النفس الأمارة وآفاتها وقبح أوصافها وتدبر قول الله جل جلاله : نسوا الله فأنساهم أنفسهم . أي نسوا الله فاغتروا بأنفسهم ونسوا أصلها . نسوا أن أنفسهم أصل كل سوء ، وأنها تطوع له الشر وتسول له فعل الباطل . نسوا أن أنفسهم حسودة وضعيفة وبخيلة . كما وصفها الله جل جلاله في كتابه . ونسوا أنها ضيعة وعورة وضعف وعوز وذنب وخطيئة ، كما وصفها رسول الله صلى الله عليه وسلم . وإنا مبتلون بهذه الصفات لتذكيتها . فمن نسي الله أنساه الله صفات نفسه فطغى وتكبر وتجبر وعصى . وقد أجمع العلماء أن التوفيق أن لا يكلك الله إلى نفسك والخذلان أن يكلك الله إلى نفسك . وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم انه دائما ما يقول ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا. وصح عنه أنه يقول في كل صباح ومساء أعوذ بك من شر نفسي ومن شر الشيطان وشركه . وقد ثبت عن ثلاثة من الصحابة رضي الله عنهم رغم ما قدموه انهم يقولون لو قبل الله منا خطوة ما أردنا البقاء في دنياكم . أو كما قالوا . ووقفة مع قصة ابني ادم . وكيف طوعت لاحدهما قتل أخيه . وفي قصة السامري كيف تسول النفس للإنسان فعل الباطل ، ويبين أن اصل مشكلته العجب والغرور ، فكما يحكي ربنا عز وجل عنه : بصرت بما لم يبصروا به فقبضت قبضة من اثر الرسول فنبذتها وكذلك سولت لي نفسي . فعوقب بضد قصده وانصرف عنه الناس . فالنفس أعظم حجاب بين العبد وبين الله . ومما يعين على إتهام النفس والاذراء بها صحبة الصالحين والنظر لمن هو أحسن منك في الدين ، فمن يرى أن الناس أفضل منه يكون بذلك حينها هو أفضل منهم .

2569
1:08:40
96 - اتهام النفس | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

حياتنا في هذه الدنيا حجة لنا أو علينا . فلو أنها حجة لنا ، فلابد أن نعتقد أن كل يوم نعيشه في هذه الحياة يمثل مرحلة من مراحل السير إلى الله ولابد أن نزداد فيه إيمانا ، ونقترب خطوة ، ونقطع فيه مرحلة . وانا فيها نكون في زيادة أو نقصان ، فمن لم يكن في زيادة فهو في نقصان ، ومن كان في نقصان فتراب الأرض خير له من ظاهرها . ان التفكر في معاني الأعمال والأحوال يحصل بثلاثة أشياء وهي العلم والفهم ، وإتهام النفس ، ومعرفة مواقع الغير . ان التعامل مع الله لا يحتاج إلى وسيط ، وهذا يجعلك تفهم اسم الله الواسع ، ومن ذلك أن كرمه يسع كل الخلق . فمن اراد الملذات التي لا تتكدر والنعيم الذي لا ينفد ففي معرفة الله وحبه . ولكن هذه المعرفة لا تنال بالراحة . ومن سوء الأدب مع الله أن تجعل له الفضلة من وقتك ، وإنما يجب أن تجعل له أفضل وقتك وسعيك وعملك . هذه المحاضرة عن الفكرة في معاني الأعمال والأحوال باتهام النفس والازراء بها، وثمرات ذلك وكيفية تحقيقه وما يعين عليه . فإن من يتهم نفسه لا يطاوعها . قال ابن الجوزي رحمه الله (ولم أجد أكثر تشتيتا للقلب من مطاوعة النفس في كل ما تطلبه) . فمن أخطر الأشياء أن تشتت قلبك وتمزقه . فلا تكن عبدا لنفسك ، بل أقم حاكمية الله عليها . والسبيل لاتهام النفس وازدراؤها بمعرفتها ومعرفة عيوبها ، وان تعلم ان التوفيق من الله جل جلاله ، وصحبة الصالحين ، والنظر إلى من هو أفضل منك في الدين ، والخوف من الله . ومن عرف نفسه وذمها وعرف حجمه وقدره أراح الناس من حماقاته وجهله ، ومن لم يفعل فإنه لن يرتقي ولن يحسن من نفسه ومن وضعه . وروى ابن القيم عن ابي مدين قوله : (وانك متى ما رضيت نفسك وعملك لله فاعلم انه عنك غير راض). وفي المحاضرة العديد من نماذج سلفنا الصالح رضي الله عنهم في ذمهم لأنفسهم واتهامهم لها .

2651
1:16:11
97 - معرفة مواقع الغير | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

قال الله جل وعلا : وما منا إلا وله مقام معلوم . وقال تعالى : هم درجات عند الله . وقال جل جلاله : تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض . فالناس ليسوا سواء ، وكذلك الأنبياء فهذه اختيارات ربانية ، فالله الحكيم يضع كل شيء في مكانه المناسب . فالبداية بالاختيار ، قال تعالى ولقد اخترناهم على علم على العالمين . ثم الاصطفاء ، قال عز وجل ان الله اصطفى آدم ونوحا وال ابراهيم وال عمران على العالمين . ثم الاجتباء ، قال جل ثناؤه الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب . ثم الاستخلاص وهو على ثلاث درجات ، فالمُخلِص : هو الذي يعاني في تحقيق الإخلاص . أما المُخلَص فهو من أخلص حتى ثبت إخلاصه فتم استخلاصه . وأما الخالص فهو ما يستطيع تحقيق الاخلاص دون معاناة . ثم الاختصاص وهو أن يختص الله عبده بشيء يميزه كاختصاصه سبحانه وتعالى لعيسى عليه السلام بإحياء الموتى ولموسى عليه السلام بالتكليم . ومن الناس ضنائن يحييهم في عافية ويتوفهم إلى جنته ورضوانه ، وهؤلاء يسترهم الله من أهل الدنيا بأستار الآخرة ويسترهم من أهل الآخرة بأستار الدنيا . والمحاضرة لمعرفة مواقع الغير ، فاذا أردنا أن نعرف مواقع الغير لابد ان نتواضع . فالنبي صلى الله عليه وسلم يحفظ لكل الانبياء مقاماتهم ويرفض تفضيله على آحادهم . وحفظ النبي صلى الله عليه وسلم فضل ابي بكر على عمر رضي الله عنهما . الاسلام يثبت ان الناس مقامات ، وان المقامات محفوظة ، انها اختيارات ربانية واقدار . فيجب عليك ان تعرف مقام الاخرين ، وتعرف مقامك وتتحرك في حدود قدرك .

2430
1:05:29
98 - قصة أصحاب الأخدود | منزلة الفكرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

سئل أحد السلف عن أفضل ما يُتقرَب به إلى الله تعالى فبكى وقال أو مثلي يُسأَل عن هذا ، وقال : أفضل ما يُتقرَّب به العبد إلى الله أن يطلع الله على قلبك فيرى أنك لا تريد من الدنيا والآخرة إلا هو . وتساءلت هل هذا ممكن ؟ خصوصا في هذه الأيام ! هل هناك تصرف يعين على هذا ؟.. أم لتحصيل هذا المعنى ليتحقق أن يجتهد العبد في الأعمال حتى يكون أهلا لهذا ؟ . هذه المحاضرة عن مزيد من المعرفة لمواقع الغير في وقفة تدبر مع قصة أصحاب الأخدود واستنباط الفوائد منها. فغلام أصحاب الأخدود كان يتعلم الكفر والإيمان في نفس الوقت . يتعلم الكفر من الساحر ويتعلم الإيمان من الراهب . وهذا اسمه تعدد مصادر التلقي . فحصل عنده تلبس بين الحق والباطل . وتحرق قلبه لمعرفة الحق . خاصة ان الله تعالى اجرى على يديه كرامات وصار يداوي من جميع الأمراض . فجعل الله في طريق الغلام دابة وقد منعت الناس من المرور فأخذ حصاة او حجرا وقال اللهم ان كان امر الراهب احب اليك فاقتل هذه الدابة ودع الناس يمرون ، وضرب الدابة بالحجر فماتت . فلما اخبر الراهب بهذا قال له : اليوم انت افضل مني وانك ستبتلى فاذا ابتليت فلا تدل علي . وهذا هو الشاهد من القصة في معرفة مواقع الغير وفيه الجانب العاطفي والخبرة في السنن الربانية . ومرض جليس للملك فعمي فدل على الغلام فلما جاءه قال له ما هاهنا لك اجمع انت انت شفيتني . فقال له الغلام أنا لا أشفي احدا ، فالشافي هو الله فإن انت آمنت بالله دعوت الله لك فشفاك . فآمن جليس الملك ، فلما جاء الملك سأله من شفاك ، فقال له شفاني ربي . فقال له الملك؟ فقال له الجليس ربي وربك الله . فعذبه الملك حتى دل على الغلام فجيء به وعذب حتى دل على الراهب . فقتلا ، واراد ان يقتل الغلام اكثر من مرة فكان ينجو ويهلك من ارادوا قتله .فلما دل الغلام على قتل نفسه؟ ووقفات تدبر وفوائد عظيمة منها ان هناك حدود في الدين لا تقبل الا المفاصلة .

7195
1:19:05
99 - البصيرة في الشريعة (الجزء الأول) | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

من مميزات شريعتنا أنها لا تنحصر فقط في المسجد فهي ترقى بالإنسان من ضيق الدنيا لسعة الدنيا والآخرة ، وتكسب الإنسان انشراح الصدر وذوق حلاوة الإيمان . فالإنسان وهو يسير في هذه الحياة يواجه مشاكل وعقبات وأزمات ، ومهما بحث عن حل ومخرج فلن يجد إلا في ظل هذا الدين . وفي كل يوم يكتشف العالم أن السعادة والحل والمخرج هو في دين الإسلام ( إقتصاد ، المجتمع ، ... إلخ ) . هذه المنزلة هي منطلق للمدراج . والبصيرة هي ما يخلصك من الحيرة . فإنه لا يستوي من يسير بنور ومن يمشي في الظلام . وقبل تحصيلها لابد من بعض أسباب الهداية . بوارق ولوامع وهي نور من الله ينير قلب العبد للهداية بغتة . ولوائح ( شيء يلوح له ) ، وطوالع ( شيء يطلع له ) . ثم بصائر وبها يرى العبد حقيقة الأمور والأشياء بدلا من مظاهرها . والبصائر يجب أن تكون على ضوء الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة ، لا تتعارض أبدا مع هذا المنهج . فإنها إن كانت بتقوى وعلم ، وثمرة هداية وبصيرة ، فإنها تكون أدوم وأقوى وأذهب للظلمة في القلب . فإن الطريق إلى الله لا يقطع بالأقدام وإنما بالقلوب . والشهوات العاجلة قطاع الطريق . وهذا السبيل يحتاج إلى نور . والصدق نور يدل على الجادة . وبعد ان يتبين هذا الطريق يختلف الناس في سيره ، فمنهم من يغلبه طبعه ويعود القهقري إلى ظلمات المعاصي والذنوب ، فهذا افاقته ويقظته إنما هي حجة عليه . ومنهم من يقوم ويقع وجراحاته في مقتل . وهناك صفوة لا يعانون من ترك المعاصي ويرتقون بسهولة وتسديد وتوفيق وإعانة ، ولا يفترون عن العمل ، عيونهم صوب الفردوس الأعلى من الجنة التي فيها سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم . وفيها نماذج للثبات كما في قصة سحرة فرعون ودعوة إليه ، وأسباب التعثر .

2552
56:59
100 - البصيرة في الشريعة (الجزء الثاني) | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

موضوعنا في المدارج حياة القلب ، حياة العبد ، الوصول والطريق إلى الله . إن هدفنا أن نعيش على مراد الله منا . فالسؤال إذن .. أين أنت من الله . ان الطريق إلى الله يقطع بالقلوب لا بالأقدام . وصلنا للمدرجة الثالثة ( البصيرة ) بعد اليقظة والفكرة . وقلنا أن الإنسان ينتقل بالمدراج التي رقى فيها ولا يتركها ، فإنك تنتقل باليقظة إلى الفكرة . وباليقظة والفكرة إلى البصيرة ، وهكذا . والبصيرة هي ما يخلصك من الحيرة . فهل البصيرة فرقان أم إلهام أم توفيق أم فراسة أم توسم أم نور أم كل هذا ؟ إننا نحتاج إلى كل هذا . فمن الآفات العصرية التي تجعلنا بحاجة إلى البصيرة هي ضبابية الرؤية ، وأن الناس قد اغترت بعقولها ، ولتعظيم الأسباب ، والتقليد الأعمى ، والسطحية والسلبية ، والغزو الفكري . وغسيل المخ الإعلامي ، والبلادة والجهل والغباء عن فهم الحقائق ، والكسل والخمول . نحتاج للبصيرة لتخرق الأسباب وترى ما وراء الأسباب ومسبب الأسباب . انظر كيف قدر الله تعالى أقدار سنين لتصل إلى هذه اللحظة . فقد كان بإمكان سيدنا جبريل عليه السلام أن يأخذ سيدنا محمدا صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدينة . ولكن الهجرة كانت لتعلمنا أن نأخذ بالأسباب دون التعلق بها ، ولتعلمنا السعي والخوف والقلق على الدعوة .إن من عصى الله وظن أنه لن يُعَاقب فهو إما جاهل أو مجنون . لأن الله تعالى قال : من يعمل سوءًا يُجزَى به . وهذه العقوبة تكون في الدنيا والآخرة . وفي الدنيا تكون قدرية أو شرعية. والعقوبة الشرعية أخف من القدرية . فالشرعية تخص العاصي ، أما القدرية فتعم الأمة كلها . وقد تنزل العقوبة القدرية على القلوب فتكون أشد ، فيصبح القلب أعمى أو أعور أو أعمش أو أحول . فإن سبب التقليد الأعمى ، رغم نهي الشرع عنه ، هو لمسخ القلب عقوبة. ان أخلاق بعض الناس تشابه بعض الحيوانات ، فيمسخ قلبه على الحيوان الذي يشبهه ، وقد يقوى الشبه فيبدو على البدن .

2722
57:30
101 - البصيرة (الجزء الثالث) | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

أننا كل يوم نسير إلى الله ، منا من يسير إلى الجنة ومن الناس من يسير إلى جهنم والعياذ بالله . بعض الوقفات مع ما سبق من مدارج السالكين. وهذه الوقفة مع أسباب تحصيل البصيرة ، وأولها صدق المجاهدة . بعض الناس كان غارقا في المعاصي لسنوات طويلة ، فهذه المعاصي مغروسة في نفسه ، وهناك علائق وقواطع ، فعندما يفيق ويتوب إلى الله فإنه يحتاج أن يرجع كل الخطوات التي سار بها بعيدا عن الحق . لذلك فالأمر يحتاج لصدق المجاهدة ، فإذا صدقت أُعطيت ، ومن لم يصدق في المجاهدة فلن يشم للذة الإيمان شمة . لابد من قومة لله ، وتحمل المعاناة . فالراحة ضد الإخلاص ، لأنها من أنانية النفس ، ومن الأماني . ثانيا إتمام الفرائض وزيادة النوافل . وتمام التقوى وأكل الحلال . أنظر ما تأكله ، فالله أمر الناس بما أمر به أنبيائه من أكل الطيبات . أما التقوى فإنها تشمل كافة جوانب الحياة . ثم التوكل مع حسن الظن بالله . والتوكل تفويض الأمر لله ثم الرضا بما قسم الله عز وجل وقدر . وحسن الظن بالله هو البصيرة ، فإنك سترى حسن اختيار الله لك . ثم كمال اليقين ، فاليقين نور حقيقي في الفؤاد . ومعرفة السنن الربانية . يسأل الكثير عن أنه يصلي ويصوم ويصاحب المشايخ ولكن لا يحس بشيء فما السبب ؟ والإجابة تتضح عند معرفة السنن الربانية . أحيانا تأتي للإنسان فرص لا تعوض .. فرص لعبادات .. ويكون الإنسان بطئ الاستجابة .. فيغفل أو يتكاسل أو ... إلخ .. فتذهب عنه لذة العبادات . وأيضا لغياب النية . أو لأن الأبدان صارت رهينة الشهوات . وأيضا لطول الأمل مع قرب الأجل . والانشغال بالخلق وتتبع عثرات الناس ، واتباع الهوى ، والاستغراق في الغفلة ، والانقطاع وعدم الاستجابة وترك إكمال الاعمال . وأيضا لتحصيل البصيرة نحتاج إلى طهارة السمع والبصر والفؤاد . فالبصيرة أن ترى الطريق كما أمرنا الله ولا نأبه للمخاوف . ثم عشرة من السنن تؤدي لطمس البصيرة .

2757
1:01:02
102 - اسئلة لكشف القلب | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كيف حال قلوبكم مع الله ، وكيف حال قلبوكم في هذه الأوضاع وما تمر به بلاد المسلمين من حولنا . وكم حذرنا من متابعة الأخبار بدم بارد . سنجعل هذه الحلقة امتحان من ثلاثة وثلاثين سؤال لاختبار القلب . هل قلبك راضٍ عن الله ، بالله ، لله ؟ هل حينما تذكر الله تحس بوجل ورطوبة واطمئنان في قلبك ؟ قلبك مملوء وفارغ من ماذا ؟ هل قبلك منطلق ومقبل على الله ؟ هل قلبك تائب أم مصر ؟ هل قلبك متكبر ومغرور ؟ . أول خطوة في العلاج معرفة المشكلة .. فربما تكون متكبرا او مغرورا وانت لا تعلم . هل قلبك سكران ومخمور ؟ هل قلبك يأنس بعبادة الله ؟ . علامة القلب الحي الاشتياق للعبادة . هل قلبك يشعر بأن الله يراك ؟ هل ذاق قلبك حلاوة الإيمان ، ولذة الطاعة ؟ متى آخر مرة ذكرت الله خاليا فبكت عينك ؟ هل قلبك فيه مراعاة للناس ورياء وحب الناس ؟ هل قلبك يتشوق للآخرة أم للدنيا ؟ هل في قلبك شغف أو حب لشيء ما ينقص من حبك لله ؟ هل انت مصر على معاصي ؟ بما تفرح ؟ هل تجد السرور في شهوة الدنيا ؟ أين الله في مشاغل حياتك ؟ هل تسر بمدحك بما ليس فيك ؟ هل تكره المذمة بما فيك ؟ هل تكره من مراده غير مرادك ولو حق ؟ هل تنظر وتعتبر ؟ هل تلهو بفضول الكلام ولا تشعر بالألم لتعطيله عن ذكر الله ؟ هل تجد في قلبك غضاضة في شيء يحبه الله ورسوله ؟! . وهذا الكشف عن النفاق . هل تحب شيء يكرهه الله ورسوله ؟! . هل تخشى الفقر ؟ هل تكره شيئا مما قدره الله عليك ؟ هل تتمنى زوال النعمة عن أحد ؟ هل تبخل بالخير عن البشر ؟ هل في قلبك كره او بغضاء او حقد لاحد المسلمين ؟ هل تجد قلبك يحب الراحة والكسل والتباطؤ عن الطاعات ؟ هل حبك وولاءك وبراءك لهواك أو لله ؟؟ اذا اطلع الله على قلبك .. فماذا يرى فيه ؟!

2665
1:04:02
103 -منزلة البصيرة (الجزء الثاني) | مدارج السالكين
مدارج السالكين

إننا بحاجة للتوبة ، لتوبة أمة ، لتنكشف الغمة عن الأمة . وهذه عن الدرجة الأولى من منزلة البصيرة هي : أن تعلم أن الخبر القائم بتمهيد الشريعة يصدر عن عين لا يخاف عواقبها . فالدين عقيدة وشريعة . العقيدة هي اعتقادات قلبية . والشريعة هي التي تملأ وتحكم كل نواحي الحياة . الشرائع تنسخ ولكن العقيدة ثابتة ، فكل الأنبياء اتوا بعقيدة واحدة افراد الله تبارك وتعالى بالعبودية . لذلك يقال ان الأنبياء اخوان لعلات . وتثبيت العقيدة هو نوع من أنواع التمهيد للشريعة . فقد أسس النبي صلى الله عليه وسلم لثلاثة عشر سنة في مكة للعقيدة . وهذا التأسيس للتمهيد للشريعة رحمة ورأفة من الله جل ثناؤه بهذه الأمة . والمسلمين في هذه الأيام يحتاجون إلى تأسيس عقيدتهم ليترقوا في مراتب الدين الثلاث والتي هي الإسلام ، والإيمان ، والإحسان . فالإسلام هو الأعمال البدنية مثل الصلاة والصيام والزكاة والحج . أما الإيمان فهو يتعلق بالأعمال القلبية ، وأركانه الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره . أما الإحسان فهو عن الأحوال مع الله وركنيه أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك . ثم قراءة ووقفات مع متن العقيدة الطحاوية وعقيدتنا في الله تعالى في وحدانيته وأسمائه الحسنى وصفاته العلى وكونها أزلية أبدية . وعقيدتنا القدر وأن الناس يتقلبون في مشيئة الله بين فضله وعدله . فالله يهدي من يشاء ويعصم ويعافي فضلا ، ويضل من يشاء ويبتلي ويخذل عدلا . ثم عقيدتنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنه عبد ورسول وأنه حبيب الله وسيد ولد آدم اجتباه واصطفاه الله جل جلاله . وأن القرآن الكريم كلام الله المنزل وحيا على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم .

2563
1:06:04
105 - فهم الموت | مدارج السالكين
مدارج السالكين

كما قيل من لم يفهم الموت لم يفهم الحياة ، ولكي تفهم الحياة يجب أن تفهم الموت . هناك من لا يريد أن يسمع عن الموت ، ومع ذلك سيموت . هذه هي الحقيقة . قال الله تعالى : كل نفس ذائقة الموت . قال أويس القرني : (يا معشر الإخوان توسدوا الموت إذا نمتم واجعلوه نصب أعينكم إذا قمتم ، لو فارق ذكر الموت قلبي لخشيت أن يفسد عليَّ قلبي) . وقال بشر الحافي : (أن نملة تجمع الحب في الصيف لتأكله في الشتاء ، وفي يوم جاءت تحمل حبة فأخذها عصفور هي والحبة ، فلا هي أكلت ما جمعت ولا أدركت ما أملت) . وذكر الموت يجب أن يكون بطريقة تدفع للعمل وليس بما يعطل الحياة . فمن يفهم أنه سيموت فلن يتكبر . عندما تبيت ليلة بعيدا عن بيتك وأهلك وأولادك وزوجاتك ووطنك فإنك تستوحش من يؤنسك ، فما بالك بأول ليلة تبيتها في القبر . من أراد سريرا هناك فليرسله من هنا . فقد ثبت عن ابي ذر الغفاري رضي الله عنه انه قال لنا بيت آخر نرسل له صالح متاعنا ويقصد به القبر . فالله تعالى قدم ذكر الموت على الحياة في القرآن كما في أول تبارك . فالموت يفضح هذه الدنيا . وأول خطوة في فهم الموت ، فهم سكرات الموت وحقيقتها . يقول العلماء أنه لو لم يكن بين العبد وبين الجنة إلا سكرات الموت لوجب عليه أن يستعد لهذا . فقد قيل ان سكرة واحدة من سكرات الموت أشد من ألف ضربة بالسيف . وقيل هو أشد من الغلي في القدور . وقد وصف عمرو بن العاص رضي الله عنه ما يجد في السكرات فقال كأني بين تختين وكأن السماء انطبقت على الأرض وأنا بينهما وكأني اتنفس من سم ابرة وكأن غصنا من شوك ينزع من رجلي برأسي . وقالت أمنا أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها (لا أغبط أحدا على هون موت بعدما رأيت من هول سكرات موت النبي صلى الله عليه وسلم) . فعليكم بالتوبة والاستغفار وذكر هادم اللذات . النداء الأخير لمن نسي الموت : ستموت . اجعلوا حسناتكم حبيباتكم ، فهي ما ستدخل معكم القبر .

2393
1:16:18
104 - البصيرة ج5 | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

البصيرة أن ترى الحق حقا والباطل باطلا . وكما قيل الحق أبلج والباطل لجلج . وعجبا لمن لا يحب الله ! فالله تعالى عندما تعرفه تحبه . فمن رحمة الله تعالى بالمؤمنين التمهيد للشريعة ، فإنه لطيف بعباده . فلابد من تمهيد للشريعة في نفوس الناس ، أن نمهد قلوبهم لقبول الحق . ففي حديث الحلال بين والحرام بين فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم اختتمه بعبارة ألا وان في الجسد مضغة اذا صلحت صلح الجسد كله واذا فسدت فسد الجسد كله الا وهي القلب . في اشارة منه أن الناس لن يقبلوا بالحلال والحرام ما لم تصلح قلوبهم . لذلك كانت العقيدة أولا لتصلح القلوب وتمهد لقبول الشريعة وذلك من رحمة الله تعالى ورأفته بهذه الأمة . وفي هذه المحاضرة قراءة في متن العقيدة الطحاوية مع وقفة في مسألة رؤية الله تعالى في الجنة . وهي مسألة من أشرف مسائل هذا الدين . وان السلامة فيها التسليم لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم . كما قال المصنف رحمه الله تعالى ( وما سلم في دينه الامن سلم لله ولرسوله ورد علم ما اشتبه عليه إلى عالم ) . فإن إبليس عليه لعنة الله عارض الله بعقله حين قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين ورفض أمر ربه بالسجود لأبينا آدم عليه السلام . هذه خطورة تقديم العقل على النص . ولنا في مسألة تحريم الربا عبرة . فلما قال الكفار البيع مثل الربا قال الله العظيم وأحل الله البيع وحرم الربا . فلله جل جلاله قيوم السموات والأرض أن يحل ما يشاء ويحرم ما يشاء ويشرع ما يشاء فلا معقب لحكمه ولا راد لأمره فتبارك اسمه وتعالى جده . وقال المصنف رحمه الله ولا تثبت قدم الإسلام إلا على ظهر التسليم والاستسلام والسعيد من سعد بقضاء الله والشقي من شقي بقضاء الله ، القدر سر الله في خلقه ، طواه الله عن الخلق .

5010
24:22
107 - أبواب الفتن | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

هذا الزمن عجيب ، متقلب تقلبا شديدا . كيف وقد كان يشكوا الإنسان منذ القدم من تقلب القلب .فكيف به الآن وهو يواجه تقلب القلب مع تقلب الزمان ! وتقلب الأحوال والظروف و ... إلخ . فتشعر وكأن الناس من كثرة هذه التقلبات يعانون الدوار . فتجد أكثر الناس في هذا الزمان وكأنه على وشك ان يسقط . والحل يكمن في التمسك بالله . ومع تلقائية الحل وعلم أكثر الناس به يقولون لك والعمل بالأسباب مأمور به . والحقيقة أن الأخذ بالأسباب مشروط بشرطين . أولا وبناء على أصول المنهج السلفي أن الأهداف يجب أن تكون مشروعة والأسباب الموصلة لها كذلك مشروعة ، فليس في منهجنا أن الغاية تبرر الوسيلة . والشرط الثاني ألا يتعلق القلب بالأسباب . ومن آفات هذا الزمن أيضا أن بعض الوسائل صارت أهداف ! . فالعلم الشرعي ليس غاية ، ولكن هو وسيلة للوصول إلى رضا الله وإلى الجنة . فسوء الفهم عند كثير من الناس جعلهم ينشغلون بصورة العلم عن العلم . لذلك فليس هدفنا من شرح كتاب مدارج السالكين الوصول إلى نهاية الكتاب ، ولكن لكي يكون وسيلة للوصول والانطلاق إلى الله تعالى . فالمراد من تحصيل اليقين والإنابة والإخبات والرضا وغيرها من المنازل والمدارج هو العمل بها . فالقوة العملية يجب ان تكافي القوة العلمية . فلا ينبغي العمل الا بعلم ، واذا علمت شيئا يجب ان تعمل به . فالعمل بجهل يؤدي الى الوقوع في البدع ، وعدم العمل بالعلم يؤدي إلى الوقوع في النفاق . وفيها خطر مسألة (ولكن) التي تهد ما قبلها وتؤدي للكسل والأمان ، ووقفة مع مقولة ابن الجوزي رحمه الله في الفرق بين العلم وصورة العلم ونماذج من عبادة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه وسائر السلف عليهم الرضوان . وفهم السلف الراقي لأصول الدين ودعوة للاعتراف بالخطأ وتجنب المبررات وعدم التخوف إلا من الله تعالى والتوبة والصبر واليقين .

3036
1:02:01
106 - صدق التأهب للقاء الله | منزلة البصيرة | مدارج السالكين
مدارج السالكين

الطريق إلى الله يقوم على ساقين وهما حفظ الخواطر وصدق التأهب لـلقاء الله . روي عن علي بن أبي طالب أنه قال أخوف ما أخاف عليكم طول الأمل واتباع الهوى . فالاستعداد للقاء الله يكون بقصر الأمل ، بأن يعيش المرء في هذه الدنيا كغريب أو عابر سبيل . فإن لهو الأمل مشكلة قد تفسد حال العبد إلى أن يموت . وذلك بأن يظل على أمل بأن يتوب ، وأمل بأن ينصلح حاله ، ثم هو لا يتوب ولا يعمل لذلك . أما من يتوسد الموت اذا نام ويجعله نصب عينيه إذا قام فإنه يعمل لآخرته ، يعمل لدار البقاء . أما إتباع الهوى فإنه ينسي الآخرة . لذلك لابد من الاعتبار بالناس من حولنا ، فعند الموت تخذل المعاصي أصحابها وهم أشد حاجة الى التوفيق والاعانة . فمن الناس من يلقن كلمة التوحيد عند سكرات الموت فلا يوفق إلى قولها ، ويتكلم عن اللعب الذي كان متعلقا به ، والأمثلة كثيرة لم نذكر منها الا القليل . وايضا يكون صدق التأهب للقاء الله عز وجل بحسن الظن بالله . ويتسنى ذلك بحسن العمل مع سوء الظن بالنفس ، وهو مطلب شرعي للسير إلى الله . فإن العبد يسير إلى الله تعالى بجناحي الخوف والرجاء ، فلا ييأس من روح الله ، ولا يأمن من مكر الله . ثم متابعة قراءة متن العقيدة الطحاوية ، ووقفات مع مبحث الجماعة ومن هم ، وحب الصحابة عليهم الرضوان ، ومبحث الأسماء والصفات ، وخلق الجنة والنار .

2583
53:10
108 - مدارج السالكين | منزلة البصيرة | أصول الأخلاق
مدارج السالكين

نحتاج أن نستشعر الإفاقة من الغفلة ، لأن الأيام تمر وانت تسير وتقترب إلى الجنة أو إلى النار . هذه الحلقات عن أعمال الإيمان وهي أخطر من أعمال الإسلام ، وهذه الدرجة الأولى من منزلة البصيرة وفيها أن من حق الله تعالى أن نعبده ونؤدي الشريعة يقينا ، فهو أعلم بنا وبما ينفعنا من علمنا بأنفسنا ويعلم سبحانه عاقبة الأمور . وشرع الله كله مصلحة للبشرية ، فيجب أن تؤديه بيقين ، وأن تغضب لله غيرة . وفي الحديث عن الغضب تفصيل يمهد له بأصول الأخلاق . يقول ابن القيم رحمه الله أن حسن الخلق يقوم على أربعة أركان وهي : الصبر والشجاعة والعدل والعفة . والصبر يحمله على تحمل الاذى ، وهو أصل سبعين خلقا من الأخلاق الحسنة ، في حين تحمله العفة على البعد عن جميع انواع الرذائل والقبائح وإليها يرجع خمسون خلقا من الأخلاق الحسنة . أما الشجاعة ( مهمة في زمن الجبن ) تحمل الإنسان على العزة والثبات والهمة و ... إلخ . والشجاعة لا تعلم ، فهي القوة الباطنة . والعدل يحمله على التوسط في الأخلاق . وتعود كل الأخلاق السيئة إلي الجهل والغضب والشهوة والظلم . فبالجهل يري الإنسان القبيح حسن والحسن قبيح . وبالظلم يضع الشيء في غير موضعه . والغضب يحمله على العدوان . ومن الناس من يتصف بالخلقين الذميمين في آن ، ومثال ذلك شخص عندما يتمكن يكون ظالم وطاغي ، وعندما يُتَمَكَّن منه يكون ذليلا . والأخلاق الحميدة يولد بعضها بعضا ، والأخلاق السيئة كذلك تولد بعضها بعضا . فالسرقة مثلا تتولد من الكذب . فالإنسان خلق بأخلاق رديئة ابتلاء ليتزكى منها . ومن الناس من لديهم صفات حسنة جبلية . وقد يصعب تغيير الصفات التي طبعت على النفس ، ويكون الحل في توجيهها للدين مثل الحدة والسرعة .

2485
1:04:58
109 - مدارج السالكين | منزلة البصيرة | كظم الغيظ والعفو عند المقدرة
مدارج السالكين

المؤمن كالبستاني في تعامله مع الله ، يخلع ويزرع ، يخلع ما لا يحبه الله ويزرع ما يحبه الله ويرضاه . ومما ينبغي تطهير القلب منه هو الغضب المذموم ، وهو تجاوز الحدود . عن النبي صلى الله عليه وسلم لما سأل عما يباعد عن غضب الله قال : ( لا تغضب ) . فالجزاء من جنس العمل . ومن اكثر ما يرعب ان يكون المرء عرضة لغضب الله تعالى ومقته . ففي حديث الشفاعة من اعتذر من الأنبياء عن طلب الشفاعة كان يقول ان ربي غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله ، نفسي نفسي . فعلى المرء كبح جماح غضبه ابتغاء مرضاة الله ، وليسلك بذلك سبيلا إلى الجنة . وعلاج الغضب يكون بتعلم الحلم . فمن أحب الأشياء لله تجرع جرعة غيظ ابتغاء وجه الله . ومن الإجرام في حق النفس الوقوف على الأحداث والجزئيات الصغيرة في الحياة ، فترى الإنسان مثلا يغضب من شخص لأنه طلب منه شيئا فلم يعطه . لذلك فإن الحل الوحيد للعيش بسلام وهدوء هو التغافل . وايضا لعلاج الغضب أن تمسك يدك ولسانك .. إذا غضب أحدكم فليسكت . والاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم . والوضوء والاغتسال . وتغيير الوضع . والتواضع . فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقا ورحمةً وحلما . وفيها نماذج من حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح في ضبط النفس والتعامل عند الغضب .

3008
1:02:05
110 - مدارج السالكين | منزلة البصيرة | التحكم في النفس عند الغضب
مدارج السالكين

شهر شعبان شهر عرض الصحائف على الله ، فماذا سيرى الله في صحيفتك هذا العام ! هل سيرى تقربا وتوددا إليه أم معاصي وذنوب ؟! وفي حديثنا عن تطهير القلوب ، بهذه المناسبة هي دعوة لتطهير قلوبنا من الشرك ، ومن الحقد والكراهية والضغينة . فإنه في ليلة النصف من شعبان يغفر الله لجميع خلقه الا لمشرك او مشاحن . والشرك في هذه الأمة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم أخفى من دبيب النمل . والشرك الخفي هو الرياء . لذلك طهر قلبك من التعلق بغير الله . احذر من أن يرى الله ما في هذا القلب من التعلق بغيره فيغضب . وطهر قلبك من الهموم الشاغلة . ابدأ الآن .. لا تؤجل ولا تسوف ، حتى لا يخذلك الشيطان . ثم عودة إلى شرح مدارج السالكين ، ولا يعرف المدارج إلا من درج ، وهو علم السير إلى الله . وفي منزلة البصيرة وفي الدرجة الأولى منها أن تغضب لله غيرة . فإذا أردت ألا يغضب الله عليك فلا تغضب . ان للإنسان قوة شهوة وقوة غضب .. فإذا تحكم في هاتين القوتين ، فوجه شهوته لامرأته ، والغضب للانتصار لله فقد سلم . وتوظيف الغضب لله بأن تغار على محارم الله ان تنتهك . وقوة الغضب القلبية هذه إذا زالت مات القلب ، لذلك لابد من توجيهها لله . مثلا ، اذا رأيت امرأة متعرية تكون بذلك عينك قد زنت .. والأخطر من ذلك ألا تغضب أن الله يُعصَى بل وتكون سعيدا !! انه لا خير في شخص لا يتمعر وجهه من رؤية معصية الله . وفي هذا التمعر دليل الصدق . فالصادق يُرَى في وجهه كل شيء ، إذا غضب أو فرح أو .. إلخ ، بخلاف المنافق . ثم وقفة مع قصة المرأة المخزومية التي سرقت واستنباط العبر منها ، ومن ذلك الغضب لله ان يشفع في حد من حدوده ، وأن من اسباب هلاك الأمم عدم اقامة الحدود وتطبيق الشرع على الأغنياء . ويجب ان يعطي الغضب قوة قلبية لتغيير المنكر ويبدو في الوجه ويجعله يتغير. والغضب لله يكون منضبطا ولا يخرج الإنسان عن التوازن والتحكم في تصرفاته وردود أفعاله .

2846
1:03:24
111 - مدارج السالكين | منزلة البصيرة | طهارة القلب
مدارج السالكين

تطهير القلب بحفظ الثغور الموصلة إليه وذلك بحفظ السمع والبصر واللسان والعقل . السمع أخطر من البصر ، فآية السماع في سورة الأنعام بينت أن بعض الناس سماعون للكذب سماعون لقوم آخرين لم يأتوك، أي لم يأتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم وينهلوا من سنته ، ثم تصغى وتميل قلوبهم لهذا الباطل وترضاه ثم تقترفه اي تقع في العمل به . وفي آخر الآية يخبر تعالى عنهم : أولئك الذين لم يرد الله أن يطهر قلوبهم . لذلك من يريد طهارة قلبه فليحرس ثغر أذنيه فلا يستمع إلى الباطل والكذب أبدا . ثانيا لا تنظر إلا للحق ، وباب النظر واسع فليس النظر الحرام فقط هو النظر إلى المتبرجات ، فالنظر إلى ما في ايدي الآخرين ولمن هم فوقك في الدنيا يجعلك تزدري نعمة الله عليك . قال تعالى قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ، وهذا أمر عام بغض البصر الذي هو سبيل للرضا . والرضا ثلاث درجات .. الرضا عن الله وهو الرضا بالقضاء والقدر وبما قسم الله لك والرضا بالبلاء . وأعلى منه الرضا لله .. لوجه الله تعالى . والأعلى درجة الرضا بالله . فمن رضا بالله وامتلأ قلبه بحب الله وقرت عينه بالله كيف تتحرك مشاعره في غير الله ، هؤلاء تجدهم في قوله تعالى : لكي لا تأسوا على ما فاتكم ولا تفرحوا بما آتاكم . والنظر إلى الدنيا يقطع قلبك عن الآخرة وعن السير إلى الله ، ففضول النظر سم من سموم القلب . والحياء يطهر القلب . ومقياس الحياء من الله هو أنك لو أخرجت ما في قلبك في إناء ثم طفت به على الناس فانك لا تكره اي يرى الناس فيه شيئا أو تستحيي منه . ثم طهارة القلب بحفظ اللسان ، روي عن بعض السلف : وجدت التقوى في كل شيء سهل إلا اللسان . والحل ذكر الله كثيرا ، ليقل كلامك . فكثرة الكلام تقسي القلب وأبعد القلوب عن الله القلب القاسي . ثم طهارة القلب بتطهير السر .. أي الخواطر وأحلام اليقظة . فمن أخطر الأشياء أن تعيش الوهم وتصدقه . والله يعلم ما في أنفسكم فاحذروه .

2445
55:17