إن من أهم أسباب الفتور والانتكاس – عياذاً بالله –: التفريط في النوافل، والتساهل، والوقوع في المكروهات..

وهذا التفريط في حراسة الحسنات- بتعبير أهل الأدب والاصطلاح- يسمى مرض (انتشار قائمة الأولويات النسبية)، أو يسمى مرض (عكس القواعد الشرعية في تفاصيل الأعمال الإيمانية).

دائما يبدأ بالمفضول على الفاضل، وبالمرجوح على الراجح، وبالأدنى على الأعلى، يترك الأَولى ويتبع الرخيص، فيوشك أن يتزندق!

إنه مرض القلب وداء النفس الخطيرة.


القائمة البريدية
تصلك رسائل اسبوعية بكل جديد ومميز فى الموقع وبتوصيات خاصة من فضيلة الشيخ

نبضات المحبين
ماشاء الله عندما قرات هذه الكلمات شعرت برعشه انتابتنى مع اننى اعرف الكثير من هذه الحقائق الا اننى تاثرت بها جدا واتمنى من الله ان ينفعنا بها جميعا...